دمشق    23 / 04 / 2017
«أزمة ثقة» تدفع «داعش» لتصفية كبار قادته في الرقة  تأهل ماكرون ولوبن للدور الثاني من الانتخابات الرئاسية الفرنسية.  إلى ماذا يقود تطبيع علاقات أميركا مع السودان؟  برشلونة يحسم الجدل حول مشاركة نيمار في الكلاسيكو  «ديمقراطيون» يطالبون ترامب بتوضيح إستراتيجيته في سورية  تنظيم الدولة بات محاصراً في المدينة … «قسد»: كل الطرق إلى الرقة تحت سيطرتنا  بين الخطيئة التاريخية والتاريخ المجيد.. واجب مقدّس  إعفاء 7 مسؤولين في «محروقات» بسبب التجاوزات  مقترح: هيئة إدارة مخاطر لرسم خريطة العمل المصرفية في مرحلة الإعمار  القبض على مروجين وزعوا حبوباً مخدرة على الطلاب في الكافتيريات والمقاهي .. أكثر من50 طالباً زبائن لمروجي المخدرات  الجيش يتقدّم في ريف حماه: إلى ما بعد حلفايا؟  ضابط «سي آي اي» سابق: السعودية وإسرائيل موّلتا عملية خان شيخون!  ميسي يقتل مدريد ويحيي «الليغا»  أميركا تداعب «داعش» وتحارب سورية.. بقلم: عصام نعمان  أميركا تحضّر لقيام «شرق أوسط جديد»  السعودية تراقب.. أول تدريبات عسكرية مصرية أمريكية منذ 2009  عندما تحتل «سمكة نصر الله» شواطئ إسرائيل… ووعيها.. بقلم: يحيى دبوق  غاتيلوف سيبحث مع دي ميستورا الوضع في سورية  مقتل 5 من عناصر "القاعدة" و3 مدنيين بغارة أمريكية في اليمن  

سينما

2016-12-16 06:22:19  |  الأرشيف

الفيلم السوري “فانية وتتبدد” يحصل على جائزة أفضل سيناريو وحوار خلال فعاليات مؤتمر الوحدة الإسلامية في طهران

حصل الفيلم السوري “فانية وتتبدد” للمخرج السينمائي الفنان نجدت اسماعيل أنزور على جائزة أفضل سيناريو وحوار خلال فعاليات مؤتمر الوحدة الإسلامية في طهران.

وقام الرئيس الإيراني حسن روحاني والأمين العام للمجمع العالمي للتقريب بين المذاهب الإسلامية الشيخ محسن أراكي اليوم بتسليم الجائزة لكاتبة سيناريو وحوار هذا الفيلم الفنانة ديانا كمال الدين.

وأوضح أنزور في تصريح أن هذا الفيلم يأتي ليظهر حقيقة ممارسات نظام بني سعود من قتل وتدمير في المنطقة من أجل السلطة والتحكم بثروات الأمة الإسلامية وقال إن “نظام بني سعود ترعرع على القتل والدم وإنني أرى أن هذا النظام يعيش في مستنقع الأزمات التي افتعلها”.

وأعرب أنزور عن شكره لإدارة مؤتمر الوحدة الإسلامية مشيرا إلى أن فيلم “فانية وتتبدد” حصل على جائزة أفضل ممثلة للفنانة رنا شميس في مهرجان الاسكندرية.

من جهة أخرى دعا أنزور إلى ضرورة الاهتمام بالثقافة وأن يكون هناك فكر يدعو إلى وحدة الصف الإسلامي مقابل الفكر الوهابي التكفيري الذي يمثله نظام بني سعود مؤكدا أن للثقافة دورا أساسيا في محاربة الإرهاب والتيارات التكفيرية.

ولفت أنزور إلى أن الشعب السوري فهم الغاية من الأزمة في سورية وهي محاولة استهداف وطنه المقاوم الذي يقف بوجه كيان الاحتلال الإسرائيلي مؤكدا أن صمود الشعب السوري هو أحد الأسلحة الفعالة في محاربة الإرهاب وبنتيجة هذا الصمود انتصرت حلب كبداية للانتصارات المتلاحقة في سورية والمنطقة.

وبين أنزور أن هناك دولا غربية ونظما عربية عميلة لإسرائيل تعمل على زعزعة أمن واستقرار وتقسيم المنطقة مؤكدا أن خططهم فشلت لأن سورية وقفت ضد هذه الأطماع بدعم من محور المقاومة والدولتين الصديقتين روسيا وإيران.
 

عدد القراءات : 1039

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider