دمشق    20 / 11 / 2017
بين أزمة الحريري وأزمة السعودية؟..بقلم :إبراهيم الأمين  خطة ترامب للتسوية: إسقاط فلسطين تمهيداً لإعلان الحلف السعودي ــ الإسرائيلي  تحرير البوكمال يعزّز الطوق الشمالي ويقيّد خيارات تل أبيب  «قسد» تواصل أحلامها الوردية بـ«الفيدرالية»  إسرائيل لن تحصد إلا الخسائر.. بقلم: تحسين الحلبي  70 ألف وصاية شرعية مؤقتة في العام الحالي معظمها أذونات سفر … زوجات يدعين فقدان أزواجهن من أجل السفر  بناءً على تقييمات الأداء ولضمان تكافؤ الفرص بين الضباط … تغييرات جمركية تطول 20 ضابطاً  الجيش التركي يزيد انتشاره حول عفرين  هل يهاجم ترامب كوريا الشمالية أو ايران؟.. بقلم: جهاد الخازن  على أرض مدينة المعارض العام القادم.. مطبعـة حديثـة ومعرض لبيع الســيارات  التحقيق في تهديدات للرئيس الأرجنتيني وابنته  مشفى المواساة يسبح بالصراصير ومشاكل بالجملة !!  الكويت تفرج عن 50 سوريا وتلغي قرار ترحيلهم  ترامب يعلن مقتل أحد حراس الحدود مع المكسيك ويؤكد على بناء الجدار  القبض على رئيس برلمان إندونيسيا بتهمة "فساد"  قبيلة قحطان المعارضة تتوعد قطر بـ (التطهير)  لبنان في عين العاصفة.. تحشيد وهابي سعودي دعماً للمخطط الاسرائيلي  «تيف ديم» الكردية تطالب بشطب العربية من اسم الدولة!  وزير التربية للمدرسين: ليستقل كل من يعتبر راتبه غير كاف  اكتشاف "ينبوع الشباب" لدى طائفة منعزلة عن العالم  

سينما

2017-10-18 04:49:13  |  الأرشيف

إعلان أسماء الناجحين في ورشات كتابة سيناريو الأفلام الروائية الطويلة

أعلنت المؤسسة العامة للسينما أسماء الناجحين في ورشات كتابة سيناريو الأفلام الروائية الطويلة التي أعلنت عنها المؤسسة ضمن سعيها للاهتمام بالمواهب السينمائية نظراً لكون السيناريو حجر الأساس في نجاح أي تجربة سينمائية.

وقال المدير العام لمؤسسة السينما مراد شاهين في مؤتمر صحفي عقد لهذه الغاية ظهر اليوم في صالة سينما الكندي بدمشق “ناقش أعضاء لجنة التحكيم في الورشات المستوى الفني للنصوص المقدمة من قبل المشاركين بحيث اتفقوا على وجود ثلاثة مستويات للمشاركين”.

وبين شاهين أن المستوى الأول ضم كلا من معتصم خربيط وانتصار جوهر وعروة شدود وهم الذين قدموا سيناريوهات بحسب اللجنة ذات مستوى فني جيد وموهبة جديرة بالرعاية وتميزت بفكرتها القابلة بان تكون فيلما روائيا طويلا يحمل كل سمات صناعة الفيلم.

أما المستوى الثاني فضم كلا من علا محايري ورماح اسماعيل واياد حربا وغسان شما وفراس عبد الرحيم ومجدولين درويش الذين قدموا سيناريوهات يمكن العمل عليها لتطويرها وتحسين مستواها الفني من خلال المشاركة في الورشات القادمة بحسب رأي لجنة التحكيم.

وأوضح مدير المؤسسة أن المستوى الثالث ضم باقي المشاركين الذين لم يقدموا في اعمالهم ما يثير اهتمام اللجنة من الناحية الفنية.

ويخضع المشاركون بالمستويين الأول والثاني بحسب شاهين إلى ثلاث ورشات عمل لكتابة سيناريو فيلم روائي طويل تضم الأولى منها معتصم خربيط ككاتب رئيسي وعلا محايري ورماح اسماعيل ككتاب مساعدين وبإشراف الكاتب حسن م يوسف اما الثانية فتضم انتصار جوهر كاتبا رئيسيا بمساعدة كل من اياد حربا وغسان شما في حين تضم الورشة الثالثة عروة شدود كاتبا رئيسيا وفراس عبد الرحيم ومجدولين شدود كتابا مساعدين مبينا أن هاتين الورشتين سيشرف عليهما فنيا المخرج عبد اللطيف عبد الحميد.

ولفت شاهين إلى أنه سيتم منح ثمانية أشهر للورشات الثلاث للوصول إلى الصيغة النهائية للسيناريوهات المطلوبة.

يوسف: الكتابة الدرامية عندنا تفتقد للخيال بالدرجة الأولى

بدوره قال الكاتب م يوسف “نصوص السيناريوهات التي قدمت هي مجرد مؤشرات على أن الشخص يملك المؤهل للمشاركة في ورشة لكتابة نص سينمائي طويل وأن الترتيب لا يعني بالضرورة ان الكاتب الرئيسي هو الأهم” مؤكدا أن النتائج المعلنة مبدئية وليست حاسمة حيث ستتم مناقشة كل ما من شانه تطوير العمل وإغنائه ومعاملة المشاركين بكل ورشة على قدم المساواة دون تمييز بين كاتب ومساعد.

 

ورأى م يوسف أن “الكتابة الدرامية عندنا تفتقد للخيال بالدرجة الاولى وهناك مشكلة عند كتابنا الشباب لأن مرجعيتهم هي التلفزيون الذي يقدم بحسب رأيه الواقع مسطحا دون عمق بصورة فقيرة جماليا وفكريا واجتماعيا وهم لا يستندون في كتابتهم إلى الحياة ولا يقرؤون ولا يشاهدون السينما”.

وعن المعايير التي تم اعتمادها في اللجنة أوضح أنها اختلفت من كاتب لآخر لأنه في الفن لا توجد معايير نهائية حيث ينحاز كل كاتب لرؤيته ولطريقته في تصور للفن وصناعته داعيا المشاركين الذين لم يحالفهم الحظ إلى المثابرة والاستمرار.

عبد الحميد: النصوص قيمت على أساس الجودة والحكاية والخيال والموهبة والفكرة 

وذكر المخرج السينمائي عبد اللطيف عبد الحميد أنه سيشرف على بعض المواهب الذين كانت لهم افكار جيدة ولكنهم يحتاجون إلى الاهتمام والتوجيه الصحيح لنصوصهم التي قيمت على أساس الجودة والحكاية والخيال والموهبة والفكرة لافتا الى ان اغلبية النصوص تطرقت إلى الواقع السوري الذي نعيشه وكل مشارك تناولها من زاويته وطريقة مشاهدته لها بصورة متفاوتة.

باسم خباز عضو لجنة التحكيم قال: “معظم المتقدمين كانوا من الوجوه الجديدة التي تشارك لأول مرة بهذه الورشات وهذا يبشر بولادة اسماء في كتابة السيناريو” لافتا إلى أن المشاركين الذين لم تر اللجنة أن نصوصهم تحمل طابعا فنيا ممكن معالجته لا يعني انهم لا يمتلكون موهبة ولكنهم أساؤوا اختيار النص المقدم وأن الفرصة أمامهم متاحة في الورشات الأخرى.

وبين خباز أن مؤسسة السينما لديها هدفان أولهما قريب يقوم على اكتشاف المواهب اما الثاني فهو استراتيجي وهو تزويد المؤسسة بسيناريوهات قوية كذخيرة لإنتاج أفلام ناجحة.

وكانت المؤسسة العامة للسينما أعلنت في حزيران الماضي عن إقامة ورشات لكتابة سيناريوهات للأفلام الروائية الطويلة لمواضيع تعالج نواحي الأزمة في سورية ومنعكساتها الاجتماعية على الإنسان السوري حيث يحصل كل فريق عمل بالورشة على مكافآت مالية تعادل أجر كتابة السيناريو السينمائي حسب التعرفة المعتمدة لدى المؤسسة.

عدد القراءات : 600

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider