دمشق    30 / 03 / 2017
مجلس الأمن يطالب أطراف الأزمة اليمنية بالتعامل جديا مع مقترحات ولد الشيخ  «جنيف 5» توشك على الانتهاء ولا نتائج ملموسة.. وغاتيلوف: السلال الأربع متساوية الأهمية ويجب بحثها بشكل متواز … وفد سورية يقدم لدي ميستورا مجموعة أسئلة حول السلة الأولى وينتظر توضيحاته  موسكو تحذر من أطماع تركية في الشمال السوري  أردوغان استحضر ملف الانقلاب الفاشل … سخونة الميدان الشمالي ستطغى على محطة تيلرسون التركية  تفاؤل بمرسوم التعديل الحكومي … التغيير مهم وجاء لدفع العمل الحكومي وحل أمور تخص هموم المواطن  250 مليار ليرة و1100 شهيد أضرار التربية خلال الأزمة … 382 مدرسة خرجت عن الخدمة وتضرر 2500 مدرسة بشكل جزئي  طريق ريف دمشق ـ إدلب تمرّ في الإقليم: تسوية شاملة تُقفل معادلة «كفريا والفوعة ـ الزبداني ومضايا»  تعديلات دستورية تركية «امتدادًا للمرحلة العثمانية».. والمانيا: الإنقلاب التالي سينجح!  «قمّة الميت»… ماذا تقدّم للأمة والمنطقة؟.. بقلم: د. أمين محمد حطيط  وجهة داعش بعد الرقة... ثلاثة أسباب رئيسية لتكون دير الزور  على طريقة "داعش".. اسرائيلي يقطع رأس زوجته ويتجول بها  أنباء عن استهداف قاعدة حميميم بعدة صواريخ وتحليق طيران مكثف  تركيا تعلن نهاية مايسمى”درع الفرات” في سورية  تفاصيل من أرض المعركة في ريف حماه الشمالي: هذه أهداف المسلحين  لوبي اسرائيل يحتفل بجرائمها..بقلم: جهاد الخازن  إنقاذ عشرات اللاجئين قبالة قبرص وفقدان العشرات قبالة ليبيا  هاواي تمدد العمل بوقف قرار ترامب حظر السفر  أمريكي يتمتع بموهبة لصق الأشياء على رأسه بطريقة غريبة  وفد الجمهورية العربية السورية في جنيف قدم لـ دي ميستورا مجموعة أسئلة حول السلة الأولى وبانتظار توضيحات الفريق الأممي حول المقصود من العناوين المطروحة ضمنها  اليمين يتقدم في عالم يتجه نحو الانغلاق  

شعوب وعادات

2016-08-14 03:33:41  |  الأرشيف

سر تعلق البشر بالحفلات الصاخبة!

كشف علماء عن أن السر الذي يقف وراء ولع كثيرين بالحفلات وأجوائها الصاخبة هو أن تلك العادة تعد غريزة بدائية لدى البشر منذ قديم الأزل. ووجد فريق من علماء النفس التطوري أن التجمع في مجموعات ومن ثم التحرك سوياً بصورة متوازنة كان طريقة يتبعها أجدادنا الأوائل للترابط، التواصل والبقاء على قيد الحياة.
ميزة تطورية
وثبت للعلماء أن من يمتلكون القدرة على التنسيق والتناغم ربما يمتلكون ميزة تطورية. واتضح أن ما يشير إليها الناس اليوم على أنها "حفلات" كانت في واقع الأمر جزءاً مما أطلق عليه عالم الاجتماع الفرنسي إميل دوركهايم "الانفعال الجماعي".
وطبقاً لما ذكره دوركهايم بهذا الصدد، فإن الأشخاص يشعرون بنوع معين من "الكهرباء" حين يتواصلون عن قرب مع بعضهم البعض. وقال بول كارلس، الباحث لدى جامعة مونتريال، في مراجعته النقدية الشاملة التي أجراها لبحوث دوركهايم، إن الإحساس يُطلَق بعد ذلك لباقي رواد الحفلات الذين سيشعرون بدرجة عالية من الإثارة العاطفية الجماعية. وتابع كارلس بقوله " وتعني تلك القوة المفرطة المبنية للمجهول بنقل الأشخاص إلى مملكة مثالية جديدة، وترتقي بهم خارج حدود أنفسهم، وتجعلهم يشعرون كما لو كانوا على اتصال مباشر بطاقة استثنائية".
طقوس دينية
واتضح للعلماء أن "الحفلات" لم تنشأ فحسب من سلوكيات أجدادنا، بل أتت كذلك من الطقوس الدينية، حيث أوضح أستاذ الأنثروبولوجيا، ديميتريس زيغالاتاس، إن هناك شخصاً يتواجد في معظم البيئات الدينية يأخذ الناس عبر تجربة تعني برفع معنوياتهم.
وأوضح العلماء أن الناس يتوجهون للبارات، النوادي الليلية والفعاليات التي تقام في الهواء الطلق لسماع الأغنيات التي يفضلونها وتمنحهم الشعور بالبهجة والسرور.
ووجدت دراسة أجريت في جامعة ريدينغ البريطانية عام 2006 أن أجدادنا لم يكونوا يرقصون بغرض المتعة، وإنما كانوا يستعينون به كوسيلة للبقاء على قيد الحياة.
عدد القراءات : 3846

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider