الأخبار |
مفخختان استهدفتا موكب «الجولاني» وسط المدينة.. وسقوط عشرات القتلى والجرحى … الجيش يصعّد من رده على خروقات الإرهابيين لـ«اتفاق إدلب»  الرئاسة الفلسطينية تدين اعتداء قوات الاحتلال على المسجد الأقصى  مئات "الدواعش" فروا للعراق يحملون 200 مليون دولار نقدا  واشنطن ستعزز احتلالها لمناطق سورية بنشر «القبة الحديدية» الإسرائيلية! … العثور على صواريخ وأسلحة من مخلفات الإرهابيين في ريف دمشق  الاتحاد الأوروبي يحذّر: لا للتصعيد العسكري في فنزويلا  الخارجية الروسية: إرهابيو "داعش" يتمركزون في ليبيا ويعززون صلاتهم مع "القاعدة"  الموارد المائية: 9 سدود جديدة يتم العمل عليها  ابن سلمان يخضع لمعادلة خان: الاستثمارات وقود العلاقات  موسكو: المساعدات الأمريكية لفنزويلا ذريعة للتدخل العسكري  مثلّث سوتشي، في كل قمةٍ قمةٌ أخرى.. بقلم:عقيل سعيد محفوض  بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سورية  "إندبندنت": مسؤولون أمريكيون ناقشوا عزل ترامب  الدكتورة شعبان: قوات الاحتلال الأمريكي في منطقة التنف تعرقل تحرير المنطقة من الإرهاب  داعش يطلب ممراً آمناً للخروج من شرق الفرات مقابل صفقة  مع سروره بالتطبيع مع دول الخليج … كيان الاحتلال يؤكد نواياه بتهويد الجولان!  قطر ترد وتنتقد الإمارات لإعادة فتح سفارتها بدمشق!  الوجود العسكري الإسرائيلي في أفغانستان!.. بقلم: تحسين الحلبي     

شعوب وعادات

2016-09-28 13:47:33  |  الأرشيف

الباريسيون يتخلصون من "عبء" ملابسهم في حديقة مخصصة للعراة

وأخيراً! سيتمكن العراة قريباً في العاصمة الفرنسية باريس، بالتخلص من "عبء" ثيابهم والتسكع في وسط الطبيعة بحرية، بعدما وافق أعضاء مجلس المدينة على خطط لتخصيص حديقة رسمية للعراة.

وقد صرح أحد الناشطين في المشروع لـCNN أن موقع الحديقة لم يتقرر بعد، ولكنه على الأغلب سيكون بالقرب من بحيرة "لاك دوميسنيل" في جنوب شرق المدينة.

وكان قد اقترح المشروع من قبل حزب الخضر الفرنسي في باريس، إذ قام ناشطون في حقوق البيئة بتقديم رسالة خطية إلى مجلس المدينة، تنص على أن فرنسا تعتبر وجهة سياحة عالمية للعراة من جميع أنحاء العالم، بأكثر من مليوني سائح ألماني وهولندي وبريطاني وبلجيكي يأتون للبلاد للتمتع بحرية خلع ملابسهم.

ورغم أن العري الذي يوصف بـ"العودة إلى جذور الطبيعة" يحظى بشعبية كبيرة ومتزايدة في العاصمة الفرنسية، إلا أنه يعتبر أيضاً ضد القانون في الأماكن العامة، حتى أن من يفعل ذلك قد يعاقب بغرامة مالية تصل إلى 15 ألف دولار أمريكي، بالإضافة إلى الحكم بقضاء عام في السجن.

وهناك حالياً مكان واحد فقط في المدينة، يسمح بإقامة تجمعات العراة الخاصة، وهو حمام السباحة "روجر لو غال" في الحي الـ12، والذي خصص أيام الاثنين والثلاثاء والأربعاء لهذه التجمعات.

ويشرح جاك فريمونت، نائب رئيس جمعية تعزيز المذهب الطبيعي والحرية، أن الجمعية باتت تستقبل أعداداً كبيرة من الأعضاء، مؤكداً أنه ليس هناك أي شيء "غير لائق" بما يفعلونه، وأنه لا ينبغي أن يرتبط العري بـ"عدم الاحتشام أو الانحراف،" مضيفاً أن "المنحرف الجنسي هو الشخص الذي يزعج الآخرين من خلال الاستمناء في الأماكن العامة، بينما العراة لا يريدون سوى التخلص من ملابسهم."ولكن، لم يعد حمام السباحة هذا كافياً لاستقبال أعداد أفراد مجتمع العراة التي باتت تنمو بشكل كبير في المدينة، إذ غالباً ما يكون الموقع مزدحماً بالزوار، بأكثر من 150 شخصاً كل ليلة.
عدد القراءات : 5004
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3472
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019