الأخبار |
تركيا لميليشياتها و«النصرة»: معركتكم خاسرة في «منزوعة السلاح»  «النصرة» تنقل شحنة «كيميائي» من معرة مصرين إلى جسر الشغور  «زوبعة» أميركا والفضيحة الأخلاقية.. بقلم: رفعت البدوي  ماذا جرى في دمشق ليلة أمس الأول؟.. أمطار «استثنائية» أم تقصير؟  التهريب وصل إلى حمّالات الصدر! … أحاديث عن تهريب اللحمة باتجاه الأردن و«الجمارك» تدقق في الموضوع .. 80 خفيراً ومراقباً وكشّافاً لمعبر نصيب قريباً  روحاني يرمّم فريقه الاقتصادي: اختبار سهل أمام البرلمان  العلاقة الأميركية ــ الخليجية: استراتيجية الاحتماء والابتزاز  مقاربات غربية للعلاقة الأميركية ــ السعودية: التمنّي شيء والواقع شيء آخر  إقالة العسيري «خبر سيء لإسرائيل»  القانون لا يسمح بإصدارها حالياً.. طرح فئة الخمسة آلاف ليرة غير وارد الآن و الـ50 ليرة المعدنية خلال أسابيع قليلة  «السكن الجامعي» في دمشق.. شكاوى تتكرر ومعالجات قاصرة!!  اللجنة الوزارية المكلفة بحث مشكلة الفيضانات بدمشق وريفها: تنفيذ حلول إسعافية فورية  التطورات في سورية و قضية الخاشقجي أهم محاور اتصال ترامب - أردوغان  الرواية السعودية لا تُصدَّق: «زر الحقيقة» في يد أردوغان  ماذا وراء إدخال 3 حقائب سوداء كبيرة للقنصلية السعودية؟  اقتراح بخروج الموظفين والطلاب بأوقات مختلفة لحل مشكلة المواصلات في دمشق  نقترح على النظام السعودي اضافة "المنشار" الى العلم الوهابي!!  التحالف الامريكي يدعي إنه استهدف "الدواعش" داخل مسجد في سورية  آلاف المهاجرين من هندوراس يستأنفون رحلتهم من المكسيك إلى الولايات المتحدة     

شعوب وعادات

2016-10-07 13:07:40  |  الأرشيف

ماذا تحمل بطاقة صعود الطائرة من أسرار؟

ماذا تخفي بطاقة صعودك إلى الطائرة من أسرار؟ ولماذا ينصح المختصون بعدم تصويرها ونشرها. بشأن ذلك كتب مؤخرا الخبير في مجال الأمن الجوي ستيف هيو.

 يقول الخبير إن بطاقة صعود الطائرة تحمل معلومات أكثر مما يعتقد صاحبها، فهي تتضمن ليس فقط اسم الراكب ووجهته، بل وتتيح الوصول إلى معلومات سرية، بالإضافة إلى أنها تتيح إمكانية تغيير أو إلغاء الحجز، ولذلك يتساءل الخبير إلى أي درجة يسهل الوصول إلى معلومات عن الغرباء؟

ويشير هيو إلى أنه يوميا تقريبا يصادف في الانترنت صورا لبطاقات صعود يبدو أن أصحابها يرغبون في التباهي برحلاتهم، وبخاصة أولئك الذين يسافرون جوا في درجة رجال الأعمال.


وتحتوي بطاقة الصعود على معلومات محورية، الاسم ورقم البطاقة أو رمز الحجز والبركود (الرمز الالكتروني)، وقد قرر الخبير التحقق عمليا من المعلومات المحتملة التي يمكن معرفتها من صورة بطاقة صعود صادفته في 30 أغسطس الماضي.

ويقول الخبير إن بطاقة الصعود المذكورة نشرها مسافر أسترالي على متن طائرة شركة "Virgin Australia" وكان لديه حجز في شركةطيران"Delta Airlines".

موقع شركة خطوط طيران "Delta" ينشر الكثير من المعلومات بما في ذلك رقم التذكرة الآلية ورمز الحجز ورقم الزبون الدائم وحتى أمتعته المسلمة للشحن، ولذلك قرر ستيف هيو اختبار نقاط ضعف منظومة هذا الموقع في الإنترنت.

ويلفت الخبير إلى أنه لا يتطلب للدخول في قسم "إدارة الحجز" إلا معرفة اسم المسافر ورقم التذكرة الإلكترونية أو رمز الحجز، وبما أن كل هذه المعلومات موجود على بطاقة الصعود فقد تمكن هيو من الدخول بسهولة واطلع على جميع المعلومات عن المسافر.

وتمكن الخبير بناء على هذه المعلومات من معرفة سائر رحلات هذا المسافر الأسترالي وتواريخها، علاوة على معرفة مكان جلوسه وعدد التذاكر التي استعملها والدرجات التي كوفئ بها في برنامج "المسافر الدائم".

ولذلك على كل مسافر أن يفكر قبل أن يقرر نشر صورة لبطاقة صعود إلى الطائرة على حساباته في مواقع التواصل الاجتماعي، هل يعنيه احتمال معرفة غرباء لرحلاته الجوية وكل ما يشملها من معلومات أم لا؟ وعلى ضوء الإجابة يمكنه ان يتصرف وهو على معرفة بالمحاذير.

عدد القراءات : 4975

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
تسليم روسيا لسورية منظومة "إس-300" هل هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3411
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018