الأخبار |
كيف يساعد النوم على قهر المرض؟  الشوكولاتة تقلل خطر اضطرابات القلب  ظريف من ميونيخ: الخطر هائل إذا استمر التغاضي عن انتهاكات "إسرائيل" الخطيرة  موسكو: العراق ولبنان مهتمان بالمشاركة في مفاوضات أستانا بصفة مراقب  تحذير خطير... حسابك على تويتر بات مهددا  ريال مدريد يتلقى هزيمة موجعة من جيرونا (2-1)  إيكاردي يضع شرطا محرجا للمشاركة مع إنتر ميلان  ريال مدريد مستعد لكسر رقم قياسي من أجل نيمار  طهران تستدعي السفيرة الباكستانية وتحتج على هجوم زاهدان  وزير الدفاع اللبناني لنظيره التركي: وجودكم في سورية احتلال  وزير الخارجية الليبي يوضح موقف بلاده من إنشاء قواعد عسكرية أمريكية في طرابلس  الخارجية الروسية: الاتفاق مع جماعات مثل "جبهة النصرة" مستحيل  المبعوث الأمريكي لسورية: الانسحاب لن يكون مباغتا وسريعا  الخارجية الروسية: موسكو تدعم الحوار بين الحكومة السورية والأكراد عقب الانسحاب الأمريكي  الرئيس الأسد خلال استقباله رؤساء المجالس المحلية من جميع المحافظات..اجراء الانتخابات المحلية في موعدها يثبت قوة الشعب والدولة ويؤكد فشل الأعداء في تحويل سورية الى دولة فاشلة  منظمة العفو الدولية: مؤشرات عديدة على تدهور الحريات في السعودية  الاستراتيجية الإسرائيلية في سورية.. جعجعة بلا طحن!  واشنطن تؤكد تخليها عن مطلب رحيل الرئيس الأسد  ظريف: أوروبا تحتاج أن يكون لديها إرادة لمواجهة تيار الأحادية الأمريكية  نتنياهو يعيّن كاتس في منصب القائم بأعمال وزارة الخارجية     

شعوب وعادات

2016-11-01 13:55:02  |  الأرشيف

ما قصة المثل الشهير "الطيور على أشكالها تقع" ؟

يتفق الأشخاص الذين يحملون الذوق نفسه، أو يتشاركون الآراء نفسها مع بعضهم البعض.
مصدر المثل
وجد هذا المثل منذ لا يقل عن منتصف القرن 16. واستخدم الكاتب وليام تيرنر نسخة من هذا المثل في كتابه للكوميديا الساخرة عن الكاثلوكي المهذب "إنقاذ الثعلب الروماني".
"الطيور من نوع ولون واحد دائما ما تطير مع قطيع واحد".
الاقتباس الأول المعروف والمطبوع من إصدار اللغة الإنجليزية المستخدمة حاليا لهذه العبارة، ظهرت عام 1955م في "القاموس الإنجليزي – الإسباني". والذي تم إعداده من قبل مؤلف المعاجم الإنجليزي جون منشو:
"الطيور على أشكالها تقع".
كما ظهرت العبارة أيضا في ترجمة بنجامين جويت لكتاب أفلاطون "الجمهورية" عام 1856م. وبشكل أوضح, قد تكون موجودة في النص اليوناني الأصلي في قرابة380ق.م، فإن عمل أفلاطون قد يكون مرجعا أقدم بكثير. وما ظهر في نسخة جويت:
"الرجال في عمري يمشون معا في قطيع, ونحن الطيور على أشكالها, كما يقول المثل القديم".
ويمكن ترجمة نص أفلاطون بطرق أخرى, ومن الأصح أن نقول: إن جويت هو الذي قال: إن العبارة قديمة وليس أفلاطون. كما أن عدم وجود أي اقتباس منه باللغة الإنجليزية قبل القرن 16 يشير إلى أن ترجمتها الحرفية لم تكن موجودة في "الجمهورية" وهو النص الذي كان يقرأه الكثير من علماء اللغة الإنجليزية الكلاسيكية قبل القرن 16م.
في الطبيعة وفي الواقع, أن الطيور التي تكون من نوع واحد تشكل قطيعا. ويفسر علماء الطيور ذلك السلوك بأنه "السلامة بالعدد" وذلك يعتبر تكتيك للحد من خطر الافتراس. ومن حيث اللغة, في السابق كان يشار إلى الطيور بأنها تحلق معا، وذلك أكثر شيوعا من أنها تتوافد معا. والعديد من الاقتباسات الأوائل استخدمت هذا النموذج. وعلى سبيل المثال ترجمة فليمون هولاند ل"تاريخ ليفي الرومانية" عام 1600م:
"كما يشاع أن الطيور على أشكالها تحلق معا".
عدد القراءات : 4583
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3472
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019