الأخبار |
الهيئة العامة للاذاعة والتلفزيون تقدم اعتذارها عن عرض “فريق إسرائيلي”  تصريحات مفاجئة من السودان بشأن القاعدة العسكرية التركية... وينتقد "دولا عربية"  إعلام وساسة أميركيون: ترامب خان قيم أميركا، وباع نفسه للسعوديين  تخوف إسرائيلي من استخدام "حزب الله" تقنية جديدة  مقتل عدد من مرتزقة العدوان السعودي في الجوف باليمن  ميركل في خطاب حماسي غير معتاد تهاجم معارضي الاتفاق العالمي للهجرة  الأمم المتحدة: يجب إشراك جميع أطراف النزاع الليبي في الانتخابات المقبلة  أردوغان يحذر أوروبا من مغبة "احتضان الإرهابيين"  ماي تعلق على الحكم المؤبد الصادر بحق أكاديمي بريطاني في الإمارات  إسرائيل تطلب من الاتحاد الأوروبي نقل سفارته من تل أبيب إلى القدس  مواد كيميائية مسرطنة في عصير مطروح بأسواق دمشق  في ريف دمشق.. ضبط مربّيات (مدوّدة) ورب بندورة فاسد!  تصفيات يورو 2020.. فرنسا على رأس مجموعة وألمانيا في المستوى الثاني  ديبالا يرد على اهتمام بايرن ميونخ  الوزيرة قادري في مجلس الشعب: أنهينا إعداد الصك التشريعي الذي سيتيح تثبيت العاملين ومعالجة العمالة المؤقتة  لندن: وقف بيع الأسلحة للسعودية سيفقدنا نفوذنا لديها وقدرتنا على الحل في اليمن  وزير خارجية بريطانيا: قبلنا شرط "أنصار الله" بنقل 50 جريحا للعلاج في عمان  "فيسبوك" يريك الوقت الذي تقضيه على مواقع التواصل الاجتماعي  لندن: الإمارات تخلت عن وعودها بشأن البريطاني المدان بتهمة التجسس  هل تكسر أنقرة "بيضة القبان" في علاقتها مع واشنطن وموسكو؟     

شعوب وعادات

2016-11-01 13:55:02  |  الأرشيف

ما قصة المثل الشهير "الطيور على أشكالها تقع" ؟

يتفق الأشخاص الذين يحملون الذوق نفسه، أو يتشاركون الآراء نفسها مع بعضهم البعض.
مصدر المثل
وجد هذا المثل منذ لا يقل عن منتصف القرن 16. واستخدم الكاتب وليام تيرنر نسخة من هذا المثل في كتابه للكوميديا الساخرة عن الكاثلوكي المهذب "إنقاذ الثعلب الروماني".
"الطيور من نوع ولون واحد دائما ما تطير مع قطيع واحد".
الاقتباس الأول المعروف والمطبوع من إصدار اللغة الإنجليزية المستخدمة حاليا لهذه العبارة، ظهرت عام 1955م في "القاموس الإنجليزي – الإسباني". والذي تم إعداده من قبل مؤلف المعاجم الإنجليزي جون منشو:
"الطيور على أشكالها تقع".
كما ظهرت العبارة أيضا في ترجمة بنجامين جويت لكتاب أفلاطون "الجمهورية" عام 1856م. وبشكل أوضح, قد تكون موجودة في النص اليوناني الأصلي في قرابة380ق.م، فإن عمل أفلاطون قد يكون مرجعا أقدم بكثير. وما ظهر في نسخة جويت:
"الرجال في عمري يمشون معا في قطيع, ونحن الطيور على أشكالها, كما يقول المثل القديم".
ويمكن ترجمة نص أفلاطون بطرق أخرى, ومن الأصح أن نقول: إن جويت هو الذي قال: إن العبارة قديمة وليس أفلاطون. كما أن عدم وجود أي اقتباس منه باللغة الإنجليزية قبل القرن 16 يشير إلى أن ترجمتها الحرفية لم تكن موجودة في "الجمهورية" وهو النص الذي كان يقرأه الكثير من علماء اللغة الإنجليزية الكلاسيكية قبل القرن 16م.
في الطبيعة وفي الواقع, أن الطيور التي تكون من نوع واحد تشكل قطيعا. ويفسر علماء الطيور ذلك السلوك بأنه "السلامة بالعدد" وذلك يعتبر تكتيك للحد من خطر الافتراس. ومن حيث اللغة, في السابق كان يشار إلى الطيور بأنها تحلق معا، وذلك أكثر شيوعا من أنها تتوافد معا. والعديد من الاقتباسات الأوائل استخدمت هذا النموذج. وعلى سبيل المثال ترجمة فليمون هولاند ل"تاريخ ليفي الرومانية" عام 1600م:
"كما يشاع أن الطيور على أشكالها تحلق معا".
عدد القراءات : 4540

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
تسليم روسيا لسورية منظومة "إس-300" هل هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3460
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018