دمشق    26 / 02 / 2017
ألمانيا تتوقع وصول 200 ألف مهاجر سنويا إلى البلاد  دي ميستورا أعرب عن أمله ألا تؤثر في سير محادثات «جنيف 4»  تفجيرات حمص ورسائل «الباب» السياسية: نلقاكم في «جنيف 16»  نشاط ملحوظ للمروجين في الفترة الأخيرة … فرع الأمن الجنائي في دمشق يضبط في يوم واحد 61 كيلو حشيش و50 ألف حبة كبتاغون  غرام الذهب إلى 19 ألف ليرة بسبب ارتفاع الدولار والأونصة  زاخاروفا تحذر من «دولة ثانية» في إدلب للإرهابيين في سورية!  الجيش يتقدم في عمق «قابون» العاصمة.. ويقترب من «دير حافر» حلب  معركة الرقة: عروض كثيرة بانتظار كلمة السر الأميركية  لماذا لا تستضيف السعودية النازحين السوريين؟  تفجيرات حمص رسالة دموية في مرحلة معقدة..بقلم: عمر معربوني  شبر بعد أنف أردوغان.. بقلم: إيفين دوبا  صناعي: ثلاثة عوامل إيجابية للسماح للقطاع الخاص في سورية بإستيراد المحروقات  «العقل المُدبّر» لترامب يُقلق العالم بقيادته «الجمهوري» نحو «اليمين المتطرف»  مئات مليارات دول الخليج المودعة في بنوك أمريكا في مهبّ الريح  هل يتجاوز الاردن كمائن المناطق الآمنة وتداعياتها الخطيرة؟!  هل يلجأ نظام آل سعود الى طرد العمال المصريين؟!  أوباما وترامب.. من رحم النفاق وُلد الاثنان!!  الاتحاد الرياضي العام يصدر الجزء الثالث من سلسلة تاريخ الحركة الرياضية في سورية  موسكو تدين الهجمات على فروع أمنية في حمص وتدعو إلى معاقبة من يقف وراءها  

شعوب وعادات

2016-11-18 02:57:04  |  الأرشيف

5 حقائق "مرعبة" قد لا تعلمها عن الفنادق

شراشف بيضاء ناصعة، وخدمة غرف على مدار الساعة، وفطور شهي صباح كل يوم. فكرة الإقامة في فندق تبدو مثالية خلال العطلات. لكن، هل تعلم الجانب المظلم الذي لا تريدك الفنادق أن تعلمه؟

أولا: آلاف الوفيات تقع سنوياً في غُرف الفنادق.

وقد تتراوح أسباب تلك الوفيات ما بين الوفاة الطبيعية، والانتحار، وجرائم القتل. وفي بعض الحالات وُجدت الجثث مخبئة تحت الأسرة في الغرف.

ثانياً: لجوء التنظيمات الإرهابية ومافيات المخدرات عادة للاجتماع والعمل في غُرف الفنادق.

ثالثاً: جزء من حلقة الإتجار بالبشر.

الكثير من حوادث الاعتداء والعنف ضد بائعات الهوى تقع في الفنادق.

رابعاً: خطوط الهواتف

في بعض الأحيان تكون الهواتف في الفنادق مراقبة، وقد يستمع بعض الموظفين بسرية إلى اتصالاتك، لذا حاول تجنب استخدام الهاتف في الفندق، أو استخدام الهاتف فقط لمكالمة موظفي الفندق.

خامساً: موظفو الأمن ليسوا دائماً في صفك

في العام 2013، أضرم رجل أمن النار عمداً في أحد فنادق مانهاتن بهدف تقليل عدد نزلاء الفندق وتسهيل عمله.
عدد القراءات : 3662

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider