دمشق    15 / 12 / 2017
لمن الأولوية للرقة أم لإدلب؟.. بقلم: محمود الصالح  مليون كيلو متر خسارة «اتصالات حلب» من الكوابل بسبب الإرهاب  لماذا التفاوض.. وحول ماذا؟  الجهات المختصة تحبط عملية إرهابية بسيارة مفخخة على طريق المتحلق الجنوبي على أطراف دمشق  طيران “التحالف الدولي” يرتكب مجزرة جديدة راح ضحيتها 23 مدنيا في قرية “الجرذي شرقي” بريف دير الزور  الإعلام على موعد مع بوتين في واحد من أهم مؤتمراته السنوية  موسكو: المعارضة السورية تشترط وترفض الشروط المسبقة في آن معا  طرد مساعدة ترامب المقالة من البيت الأبيض بعد محاولتها دخول شقة الرئيس  بوتين: لن نتوقف عن تطوير جيشنا وأسطولنا  بوتين: سنضمن أمننا دون الانخراط في سباق التسلح  بوتين: ساكاشفيلي عار على الشعبين الأوكراني والجورجي  العراق.. ظهور تنظيم إرهابي جديد في شمالي البلاد  الرئيس الصيني يشدد على عدم جواز نشوب حرب في شبه الجزيرة الكورية  البنتاغون: مقتل أكثر من 20 إرهابيا تابعا لـ"داعش" بالقرب من قاعدة "التنف" في سورية  في ذكرى قرار الضم المشؤوم.. أبناء القنيطرة والجولان يؤكدون أن القضاء على الإرهاب عنوان المرحلة القادمة  مجلس الاتحاد الروسي يبحث توسيع قاعدة الأسطول البحري في طرطوس  دي ميستورا يبلغ أعضاء مجلس الأمن الدولي بنتائج "جنيف 8"  الاتحاد البرلماني العربي يرفض قرار ترامب بشأن القدس  الاتحاد الأوروبي يقرر تمديد العقوبات ضد روسيا  "أنصار الله": لو حصلنا على صواريخ إيرانية لكانت للدفاع الجوي  

شعوب وعادات

2016-12-09 15:23:13  |  الأرشيف

ما اللغة التي تحدث بها البشر في العصور الحجرية؟

نشر الإخصائي في مجال اللغة أندرو بيرد، من جامعة كنتاكي نصاً بلغة، يُعتقد أنها إحدى اللغات التي تكلّمها الإنسان منذ 4 أو 6 آلاف سنة، وذلك عام 2013، وقد اعتمد الإخصائي في نصه على الآثار القديمة المتبقية من اللغة السنسكريتية، واللاتينية، واليونانية.

وكانت نتيجة مزيج الآثار القديمة المتبقية لهذه اللغات شبيهة بخليط من اللغة الصينية، واللغات المتداولة في شمال أوروبا، بحسب ما نشرته صحيفة ça m'intéresse الفرنسية.

لكن، تبين أن الإنسان تحدث هذه اللغات منذ العصر الحجري الحديث؛ إذ استعمل الإنسان البدائي إشارات وأصواتاً مصاحبة لها.

إشارات وأصوات لغة الإنسان البدائي

وقد رصد العلماء في بحوثهم منطقةً لإنتاج الكلام في دماغ الإنسان الماهر (هوموهابيلس، الذي عاش في الأرض منذ 25 مليون سنة)، وقد ظهرت إمكانات جسدية تفسر بعض الإشارات حول اللغة المستخدمة، مثل: بنزول الحنجرة إلى أسفل الحلق (بين الفقرتين الرابعة والسابعة).

وتجدر الإشارة إلى أن هذا العضو الصغير، المعروف بتفاحة آدم، هو الجزء الذي يحمل الحبال الصوتية ويسمح بتشكيل أصوات معقدة، وقد تم اكتشاف أن وجود الحنجرة في هذا المستوى من الجسم، قد ظهر في مرحلة متقدمة مع الإنسان المنتصب (هوموإريكتوس، الذي ظهر قبل نحو 1.6 مليون سنة).

وعموماً، يمكن اعتبار أن أولى الكلمات التي تم نطقها بفصاحة تعود إلى نحو 1.7 مليون سنة، وقد سلط الباحثون الضوء على أن منطقتين في الدماغ مرتبطتان بشكل خاص مع اللغة، توجدان أيضاً في دماغ القردة. وتشمل هاتان المنطقتان تحديداً؛ منطقة بروكا التي تسمح بالتعبير عن الكلام بوضوح، ومنطقة فيرنيك المسؤولة عن فهم الكلام المنطوق.

ويعود التطور الذي شهدته هاتان المنطقتان في الجسم، إلى التحويرات الجينية، وبروتين "فوكس بي 2"، والتي تعود إلى ما بين 100 و200 سنة، والتي كان لها دور أساسي في الانتقال من النطق بكلمات إلى تركيب جملة والتنسيق بين مختلف الكلمات.

لا دليل على اللغة

وبسبب غياب أدلة مباشرة، يستند العلماء إلى أدلة غير مباشرة؛ مثل زيادة نمو التبادل بين السكان الموجودين في المناطق النائية جغرافيّاً التي تعتمد وجوباً على اللغة، وتطور الابتكارات التكنولوجية التي لا يمكن أن تحدث إلا باستخدام لغة متطورة.
عدد القراءات : 4172

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider