الأخبار |
الاحتلال يتوغل جنوب قطاع غزة ويستهدف الصيادين  السلطات الكندية تدين امرأة لارتكابها جرائم إرهابية  موسكو: اجتماع أستانا المقبل حول سورية في النصف الثاني من شباط  وسائل إعلام: قتلى في انفجار يستهدف مكتبا لـ"جبهة النصرة" في إدلب  روسيا: المبعوث الأممي إلى سورية يزور موسكو يوم 21 يناير الجاري  بدء عمليات تفريغ ناقلة غاز تحمل على متنها 2200 طن من الغاز السائل في بانياس  ارتفاع حصيلة ضحايا تفجير بوغوتا إلى أكثر من 20 قتيلا  أنقرة تشدد على ضرورة منع الجيش السوري من دخول منبج  أردوغان بصدد بحث إعلان منطقة آمنة شمال شرقي سورية مع بوتين  الرئاسة التركية: لن نتوقف حتى القضاء على الإرهاب على حدودنا مع سورية  مقتل ثلاثة يمنيين بقصف لمرتزقة العدوان السعودي في الحديدة  الجزائر تحدد موعد إجراء الانتخابات الرئاسية المقبلة  يحمل رسالة لترامب... مبعوث زعيم كوريا الشمالية يصل واشنطن  واشنطن تكشف مسوّغات رفضها العروض الروسية لتبديد الشكوك الأمريكية بصواريخ 9М729  واشنطن تكشف مسوّغات رفضها العروض الروسية لتبديد الشكوك الأمريكية بصواريخ 9М729  محاولات صينية للالتفاف على العقوبات الأمريكية ضد إيران  استشهاد 20 مدنيا بينهم أطفال ونساء جراء عدوان طيران التحالف الدولي على بلدة الباغوز تحتاني شرق دير الزور  باسيل في اجتماع وزراء الخارجية العرب ببيروت: سورية هي الفجوة الأكبر في مؤتمرنا ونشعر بثقل غيابها  رئاسة مجلس الوزراء تصدر لوائح جديدة لتعيين 195 من ذوي الشهداء العسكريين     

شعوب وعادات

2018-11-02 05:32:04  |  الأرشيف

لا تُهملي رُسُومات طفلكِ.. فهي دليلكِ إلى أعماقه!

يميل العديد من الأطفال للرسم على الورق، أو دفتر الرسم، وعادة ما يثني الأهل على تلك الرسومات، حتى لو كانت عبارة عن أشياء غير مفهومة، أو غير مكتملة.
 
ففي بعض الأحيان، يجد الطفل الورق، أو اللوح ملاذًا له في التنفيس عن رغباته، أو أفعاله، أو صداقته، أو غيرته، أو حزنه، وغيرها العديد من الأحاسيس، التي لا يستطيع التعبير عنها بالكلمات.
وبهذا الخصوص، تقدّم الاختصاصية التربوية، والنفسية، الدكتورة أسماء طوقان لكِ معلومات، ونصائح حول أهمية متابعة رسومات الأطفال، كونها رسائل "للأبوين" لا يجب إهمالها:
تقول الاختصاصية طوقان، "يمكننا التعبير عمّا في داخلنا، وذلك من خلال التعبير اللّفظيّ، أو بوسائل أخرى غير مباشرة، ولكن هذه القدرات عند الراشدين فقط".
أما الأطفال، فلديهم صعوبة في التعبير عمّا في داخلهم، أو يخافون قول الحقيقة، أو يخجلون، أو لا يدركون ما الذي سبب لهم اضطراب في شخصيتهم، وعندما يسألهم الأهل، أو المدرس، أو الاختصاصيّ، عن سبب قيامهم بالتّصرّفات المزعجة، أو السلوكيات الخاطئة، يجيبون بلا أعلم، أو ينكروا أفعالهم، أو يكتفون بالصمت، وعدم الإجابة، وهذه من بعض الصعوبات، التي نواجهها مع الأطفال.
وتضيف طوقان "لكن يمكننا من خلال رسومات الأطفال، وتحليلها معرفة ماذا يكبت الطفل في داخله من مشاعر، وأحاسيس، وخبرات مؤلمة، لأنّه يقوم بتفريغها باللاوعي، فمن خلال الرسم، والألوان، يمكننا معرفة ذلك، والتوصّل إلى معاناة الطفل تدريجيا".
وهنا، تشير طوقان، إلى عدد من الأمور، التي يجب ملاحظتها، أثناء قيام الطفل بالرسم، مثل طريقة مسكه للقلم، وقوّة ضغطه عليه، وموقع الرسمة بالنسبة للورقة، وحجم الرسمة بالنسبة لحجم للورقة، وسلوك الطفل أثناء الرسم، وتعابير وجهه أثناء الرسم، وتكرار استخدام الممحاة، والألوان، التي يستخدمها، ودلالات الأشكال، التي يرسمها الطفل، والتغيّر المباشر، والمفاجئ في الرسومات.
لذا، يجب دائمًا مراقبة رسومات الأطفال، فإذا لاحظتْ الأم انعكاسًا في رسومات الطفل، أو اختلاف طريقة رسمه بصورة مفاجئة، فإنّ هذا دليل على تعرّض الطفل لمشكلة مباشرة أدّت إلى اختلاف مشاعره.
وختامًا، تؤكّد الاختصاصية طوقان، أنّ رسومات الطفل، هي الوسيلة الأفضل للتواصل معه، ومعرفة كل ما يدور في خاطره، لذلك يجب متابعتها باستمرار، ومحاولة مشاركة الطفل في الرسم، ليتمّ مساعدته وتوجيهه بالصورة الأمثل، حيث تحمل رسومات الأطفال دلالات نفسية.
ولعلّ من الأفضل أنْ تستعين الأمّ، أو المدرسة بشخص مختصّ في تحليل رسومات الأطفال وعرضها على مختصّ نفسيّ، في حال ملاحظة أيّ تغيير سيء، في رسومات الطفل.
 
عدد القراءات : 3464

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3466
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019