دمشق    23 / 09 / 2017
تصعيد خطابي بين كيم وترامب: بيونغ يانغ تهدّد بتجربة «هيدروجينية» جديدة  العالم كله ضد اسرائيل.. بقلم: جهاد الخازن  مصر: وفاة محمد مهدي عاكف المرشد العام السابق للإخوان المسلمين في سجنه  خطط سرية تركية للرد على استفتاء إقليم كردستان  الاردن يرد على الضغط الاقتصادي الخليجي بفتح المعابر مع سورية والعراق  النصرة تقتل 4 نساء بدم بارد بريف درعا.. و السبب ؟  سوريون يرفعون الصوت ..نريد الزواج المدني  موسم الهجرة الى خليج البنغال الأميركيون يحشدون والسعوديون ينفّذون وكردستان حصان طروادة...!  دير الزور تغلي على صفيح من نار .... ومعسكرات داعش تتساقط  مدريد تتأهب للتصدي لاستفتاء كاتالونيا بإرسال تعزيزات أمنية إلى الإقليم  قتلى وجرحى أثناء زيارة البشير إلى دارفور  لافروف يؤكد للجعفري الدعم الروسي لوحدة أراضي العراق  إنزال أمريكي لدعم "قسد" في دير الزور  المعلم: من الغباء الرد على ترامب  تفاصيل مقتل “معارِضة” سورية وابنتها في إسطنبول  برزاني يطالب سكان كردستان بالتصويت الاثنين على استفتاء الانفصال عن العراق  سلو: تحرير الرقة خلال أسبوع أو أسبوعين  البرزاني يرمي كرة النار: نتفاوض بعد الاستفتاء  بشرى سارة!!!.. محافظة دمشق تحدد بدل استحقاق الدفن بقبر ذي طابقين بـ150 ألف ليرة  الانقراض الجماعي السادس يطرق أبواب الأرض!  

شاعرات وشعراء

2016-12-17 16:28:00  |  الأرشيف

الشاعرة هيام منور توقع مجموعتها يا سيد الضوء بدار الأسد للثقافة والفنون

وقعت الشاعرة الإعلامية هيام منور مجموعتها الشعرية يا سيد الضوء خلال أمسية شعرية استضافتها القاعة متعددة الاستعمالات في دار الأسد للثقافة والفنون بدمشق.

وبدأت الأمسية بوصلة من الأغاني التراثية الفلسطينية أدتها فرقة صدى القدس للأغنية الملتزمة من أغنية وين على رام الله ثم بمواويل عتابا وأغنية ظريف الطول لتختتم وصلتها بالأغنية الوطنية بكتب اسمك يا بلادي ليتابع الحضور بعدها فيلما تسجيليا تضمن صورا عن مراحل مختلفة في حياة الشاعرة منور إضافة إلى سيرتها الأدبية والإعلامية وأقوال الأدباء والنقاد فيها.

وألقت منور عددا من قصائدها الحديثة والقديمة التي توزعت بين الوجداني والوطني وغلب عليها العاطفة والغنائية وبساطة التعبير والمباشرة والإكثار من الانزياح فعبرت في قصيدة عن انتمائها لفلسطين واعتزازها بسورية وعن الترابط بين كلا البلدين حيث قالت..

“أنا فلسطينية سورية بنت البلد.. حبيبتي القدس لها قلبي وفا بما وعد.. إن كان جذري في الجليل ففي الشآم لديه مد.. يا شام يا عنقود ضوء كلما ذاب انعقد”.
وعادت منور لتؤكد انتماءها الفلسطيني بصورة مباشرة معتبرة أنه حب يسكن دواخلها ويجعلها تهوى الإنسانية جمعاء فقالت “أنا الغريبة في ذاتي وتسكنني..كل المدائن عشق في شراييني لا تخش وردي فلن يدميك عوسجه..ما دام يطلع من جرحي الفلسطيني”.

وفي قصيدة غزلية استخدمت منور عاطفة الأنثى لتنسج عبرها بنيان الأبيات التي جاءت على شكل خطاب رقيق مباشر تدعو حبيبها إلى الرفق بمشاعرها فقالت منور.. “لا تتكبر حبيبي علي ولا تتكبر.. فمهما قسوت ومهما اقتربت فإني بحبك أزهو وأكبر..ألا تتذكر..هناك التقينا بين تلك الظلال..جبالا ومعبر..غزالا وعنبر”.

وفي نهاية الأمسية التي حضرها حشد من الشخصيات الأدبية والفكرية قدم تجمع سورية الأم درعا تكريميا وشهادة تقدير للشاعرة منور.

ومجموعة يا سيد الضوء من إصدار دار الشرق للطباعة والنشر والتوزيع وتقع في 157 صفحة من القطع المتوسط.

يشار إلى أن الشاعرة هيام منور خريجة ادب انكليزي من جامعة دمشق.. عملت في الإعلام المحلي والعربي لسنوات طويلة.. أقامت أمسيات شعرية بدول عربية واجنبية وكرمتها عدد من المؤسسات الثقافية السورية والعربية.. صدر لها مجموعتان شعريتان هما “يا وردة هزت الذاكرة” و”يا سيد الضوء”.

عدد القراءات : 807

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider