دمشق    18 / 06 / 2018
ليبيا.. احتراق مئات الآلاف من براميل النفط في ميناء راس لانوف!  عمليات خاصة ضد المافيا الإيطالية تسفر عن اعتقال أكثر من 100 شخص  بيانيتش يعلق على اقترابه من برشلونة  استشهاد فلسطيني برصاص الجيش الإسرائيلي على الشريط الحدودي شرق غزة  بعد البنتاغون...التحالف الدولي يعلق بشأن الهجوم على مواقع الجيش السوري  مقتل 3 أشخاص في محطة قطارات بلندن في ظروف غامضة  بروكسل تمدد التدابير التقييدية ضد شبه جزيرة القرم وسيفاستوبول لمدة عام آخر  موسكو ترحب بنية واشنطن وقف التدريبات مع كوريا الجنوبية  ميركل توافق على مبادرة الداخلية للوصول إلى خطة عامة حول سياسة المهاجرين  الرئيس الإيراني: الهجوم على مدينة الحديدة يؤدي إلى كارثة إنسانية .. والحصار المفروض على الدوحة غير عادل ويزيد من التوتر بين دول المنطقة  سورية وإيران تبحثان تطوير آليات التعاون الاقتصادي  أمير قطر يصدم "دول المقاطعة" بتصريحات جديدة عن إيران  مونديال 2018: السويد تحقق فوزها الأول على كوريا الجنوبية بهدف دون رد  أهداف ونتائج حرب ترامب التجارية ضد العالم  واشنطن تدخل على خط الهدنة في افغانستان.. مناورة تكتيكية أم تغيير استراتیجي؟  وزير إسرائيلي يعمل جاسوس لصالح إيران.. تفاصيل مذهلة في هذا التقرير !  سارق “يغزو” محلات المجوهرات ويسرق بالملايين منها في دمشق !  استنفار عام و مداهمات.. ماذا يحدث في الرقة ؟  ضبط شحنة مخدرات داعشية في سورية بقيمة 1.4 مليون دولار  

شاعرات وشعراء

2017-09-19 05:48:50  |  الأرشيف

أربعة وعشرون شابا وشابة يتنافسون في مسابقة حفظ الشعر

 

 24 شابا وشابة جمعهم حب الشعر العربي والتعلق برموزه ليشاركوا في مسابقة حفظ الشعر التي أقامتها الهيئة العامة السورية للكتاب اليوم بمكتبة الأسد الوطنية في دمشق في حفظ اثنتي عشرة قصيدة من الشعر العباسي للشعراء أبو تمام والبحتري والمتنبي والمعري.

لجنة تحكيم المسابقة التي ضمت محمود عبد الواحد مستشار وزير الثقافة والدكتور ثائر زين الدين مدير عام هيئة الكتاب والدكتور محمد قاسم مدير إحياء التراث الشعبي في الهيئة استمعت إلى المتسابقين ووجهت إليهم أسئلة لاستنباط مدى فهمهم لمعاني القصائد.

وقال الدكتور زين الدين في تصريح للصحفيين: “تأتي المسابقة ضمن خطة وزارة الثقافة في التمكين للغة العربية والعمل على بثها في نفوس فتياننا ولا سيما أن المشاركين ينتمون إلى المرحلة العمرية من 18 إلى 25عاما ويتمتعون بالقدرة على حفظ وإلقاء عدد من القصائد المهمة لكبار شعراء العصر العباسي”.

وأضاف مدير هيئة الكتاب “لم تكتف لجنة التحكيم في هذه المسابقة بالاستماع لإلقاء هؤلاء الفتيان وحسب بل عملت على توجيه أسئلة كثيرة لهم حول ما حفظوه وحول تمثلهم لهذه الأبيات وماذا فهموا منها إضافة إلى أسئلة في عمق اللغة العربية لاختبار قدراتهم اللغوية” مشيرا إلى أن معظم الطلاب كانوا من كلية الآداب قسم اللغة العربية وبعضهم كان من كلية الهندسة الأمر الذي أسعد لجنة التحكيم حسب قوله.

من جهته بين مدير إحياء التراث الشعبي في هيئة الكتاب أن اللجنة الفرعية للتمكين للغة العربية في وزارة الثقافة وضمن نشاطها الدؤوب للتمكين للغة الضاد استحدثت هذه المسابقة لحفظ الشعر واختارت أن تكون في هذا العام للشعر العباسي ولفئة عمرية محددة بينما ستكون في العام القادم من عصر آخر ولفئة عمرية جديدة.

وقال قاسم “أهمية هذه المسابقة بأن هذا المحفوظ الذي تخزنه الفئة التي يتسابق أفرادها هو مما يمكن للعربية في أنفسهم وبيانهم وفي طلق أدائهم وفي التعبير عن أغراض نفوسهم ومما لا شك فيه أن أهم لبنة في تمكين لغة المرء أن يحفظ نصوصها الفصاح”.

وسيتم إعلان أسماء الفائزين ضمن حفل يحدد لاحقاً لاستلام الجوائز التي أعلنتها الهيئة وهي.. 70000 ليرة سورية للفائز الأول و 60000 ليرة سورية للثاني و50000 ليرة للثالث مع خمسين عنوانا من مطبوعات هيئة الكتاب في علوم العربية وآدابها لكل فائز.

عدد القراءات : 1687

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider