دمشق    23 / 01 / 2018
دوتيرتي: ارموني بالرصاص إن صرت ديكتاتورا  أكراد يتظاهرون في لبنان احتجاجاً على العدوان  «غصن الزيتون» التركي اليابس.. بقلم: عبد المنعم علي عيسى  أردوغان.. «غصن الزيتون» أم «سيف الإرهاب»  الدولار يتجاوز 470 ليرة في «السوداء».. و«مداد»: زيادة في الطلب … «المركزي» يتراجع عن قروض السيارات ويقرّ بأولوية القروض السكنية  1٫5 مليار ليرة صرفت خلال عام … بسبب الفساد.. كل سنة مكتب تنفيذي جديد لجرمانا  الأمم المتحدة: نزوح أكثر من 126 ألف نسمة عن عفرين  95 موقوفا لا يزالون في "الريتز"  مجلس الأمن ينهي جلسته حول عفرين من دون إصدار أي قرارات رسمية  70 مليون شخص يعانون في 10 أزمات إنسانية يتجاهلها العالم  سوريا الديموقراطية تعلن مقتل أكثر من 50 جندياً تركياً في الشهباء وعفرين  مقتل 113 مسلحاً بينهم دواعش وإصابة العشرات في أفغانستان  اعتقال 42 تركياً بسبب تعليقاتهم على الإنترنت على عملية عفرين  روسيا تدعو هيئة المفاوضات السورية برئاسة الحريري للمشاركة في سوتشي  هجوم معاكس للقوات الكردية وهروب الفصائل المدعومة تركياً من برصايا  فرنسا تدعو أنقرة لضبط النفس في عملياتها ضد الأكراد  بنس: أبلغنا قادة مصر والأردن أن باب أمريكا مفتوح للفلسطينيين...وآن الأوان لتعديل الاتفاق النووي مع إيران  ولايتي: المحاولات الأميركية الخبيثة لتقسيم دول المنطقة فشلت فشلاً ذريعا  إلقاء القبض على المرشح الرئاسي المحتمل سامي عنان في القاهرة  هادي يجري مشاورات حول تعديلات في الحكومة اليمنية..ويوجه رسالة غير مسبوقة إلى الإمارات  

شاعرات وشعراء

2017-12-10 08:57:49  |  الأرشيف

الشاعران فواز خيو وعبير عز الدين في لقاء شعري بثقافي جرمانا

تقاسم الشاعران فواز خيو وعبير عز الدين اللقاء الشعري الذي استضافه المركز الثقافي العربي في جرمانا تحت عنوان “ما تقوله الروح.. ما يقوله الشعر”.

وجاءت قصائد الشاعرة عز الدين لتنقل الهم الوجودي للنساء في إطار الحرية المتاحة لهن ضمن المجتمع الذي يحاصر المرأة فقدمت قصائد مستخدمة فيها شاعرية وجمالا عاليين محملة بمفردات رقيقة ومنها قصيدة “سيد الحلم” التي جاء فيها: “للذكرى صهوة جرح.. وسرج أحزان..وإني أتقن مهارة التذكر بعد الجراح والمنام..أنفض الحنين عن الليالي.. واعري دجاها إذ هدل اليمام”.

بدوره ألقى الشاعر خيو عددا من قصائده ونثره الشعريين بصور تعتمد على المفارقة والإدهاش محملا إياها أفكارا باتجاهات عدة مع الإصرار على التوازن بين الفكر والشعر فقال في أحد نصوصه التي يتغزل فيها بدمشق كأنها محبوبته: “لا روح فيها..حتى الغيوم تشردت مذعورة.. لا شيء يحميها سوى حب يبدد.. خوفها الأزلي منا..أنا غارق بي انتشليني من حنيني..واغسلي وجهي من الحزن..العريق وعانقيني”.

عدد القراءات : 1233

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider