دمشق    24 / 04 / 2017
الجيش السوري يفصل القابون عن منطقة بساتين برزة بالكامل !!  دمشق تنتصر... والجيش يخوض المعركة الأخيرة لتحرير القابون  مجزرة طرد بانتظار العاملين بقناتي العربية وسكاي نيوز!  مرسوم رئاسي بإعفاء المدينين للشركة السورية للاتصالات .. رقم 17 لعام 2017 وهذه التفاصيل  الرئيس الأسد يتلقى برقيتي تهنئة من رئيسي فنزويلا وأرمينيا بمناسبة عيد الجلاء  روسيا تخشى من وقوع مسرحيات تحاكي استخدام الكيميائي بريف دمشق قريباً.. لافروف: ماضون قدما بحل الأزمة في سورية  خروج 115 من المسلحين وبعض أفراد عائلاتهم من حي الوعر بحمص…المحافظ: الحي سيكون خالياً من المظاهر المسلحة في 13 الشهر القادم  مصادر: عمليات عسكرية أمريكية بريطانية أردنية وشيكة جنوب سورية  صحافة فرنسا :"انفجار كبير"و"قفزة في المجهول"  ظاهرة الانتحار ولعبة الشيطان "المكسيكي" تواصلان تهديد الأمن القومي الليبي  الماويون في الهند يشنون هجوما دمويا على قوات الأمن  “نواف الفارس” يشتم “رياض حجاب” ويتهمه بالغباء  السفارات السورية توقف تمديد الجوزات في الأردن وتركيا  وزير الدفاع الأمريكي: حان الوقت لاستعمال القسوة مع قطر‎ لوقف دعم الإخوان  من التقسيم إلى إسقاط الأسد ودعم المعارضة المُسلحّة.. ما مأل الاهداف الاسرائيلية في سورية ؟  المشاركون في أعمال مؤتمر حق المواطن في الإعلام: أهمية تكيف أدوات الإعلام التقليدي مع التغيير الحاصل ومواكبته  مرسوم يقضي بإسناد وظيفة معاون وزير الصحة لشؤون الصيدلة والدواء للدكتور حبيب عيسى عبود.  واشنطن تفرض عقوبات جديدة على سوريا  ديمة ناصيف خرجت عن الموضوع فأعادتها أنسام السيد بحزم !  لوبان تهاجم ماكرون: هو مرشح "ضعيف" محاط بـ"جبهة جمهورية متعفنة"  

شاعرات وشعراء

2016-06-12 16:10:33  |  الأرشيف

نسائم برية لوليد سليمان.. مجموعة نصوص شعرية بأسلوب الومضة

“نسائم برية” عنوان مجموعة من النصوص الشعرية للشاعر وليد سليمان يذهب فيها إلى مقاربات معرفية وفكرية بنزعة إنسانية ضمن معمارية فنية تشكلت بأسلوب الومضة الشعرية والبناء الحداثوي من حيث الصورة والإيحاء الدال مع توافر الجرس الموسيقي في أغلب النصوص.
وفي المجموعة يحاكي سليمان في نصه الذي حمل عنوان “تعريف ساذج للشعر” حالة الإلهام المفجرة للنص وتداعيات الانفعال المصاحب للشاعر وما يفرزه من تجارب متباينة ومختلفة بحسب الحالة النفسية والحراك الذهني المتلازم معها فليس للشعر عند سليمان تعريف وتوصيف عام إنما هو خلاصة فكر وثقافة وإبحار في عالم الخيال الذي يكون النص فيقول:
“الشعر يا صديقي .. كقطرة الندى .. على مشارف العلوم .. والشعر يا صديقي .. ارتعاشة جميلة .. تقود للجنون .. والشعر من يحبه .. فليفتح الجيوب دائما .. للقحط والديون”.
ويبني سليمان في نصه “قصائد للدروب والينابيع” صورته الشعرية من لقطات للطبيعة الساحرة في القرى بدلالات شفيفة الإيحاء تنقل جغرافيا الطبيعة إلى مناخ خياله ما يضفي على النص طابعا رومنسيا ينزع إلى الجمال فيقول:
“على وقع خطو الظلال ننام .. على وقع خطو الطيوب .. نفيق على كل سفح تسيل غرابه .. على كل درب تسيل عذوبة .. نحتطب الزرقة من أدغال الأفق .. لا نلقي بالا للبرد .. فمواقدنا ملأى .. من أخشاب البرق”.
وعبر نصوص الومضة الشعرية في المجموعة يتجلى فيها بوح الشاعر النفسي الوجداني “الانفعال والاعتماد على انعكاس الحدث المشهدي وإشارات المنولوج الداخلي” فيقول في نصه “جنون”:
“تعبت كثيرا .. كثيرا تعبت .. صعدت بعيدا .. إلى عمق وجدي .. حفرت عميقا .. نبشت حنينا سحيقا .. وتهت”.
ويستعين وليد سليمان في نصوصه بالإسقاطات في سعي إلى فتح نوافذ جديدة لتجربته الشعرية برمزية متوائمة مع الموضوع الشعري فلا تخرجها إلى ضبابية موغلة كما في نصه “استراحات”:
“آخر السطر .. لاهثة .. تستريح النقطة .. في آخر السطر .. مع أنها لم تشارك .. في سباق .. أيتها القدرات .. من بإمكانه .. أن يضبط حرارة الأصابع .. في تلويحة .. الوداع”.
وينقب وليد سليمان في نصه “للسماوات زرقتها ولي زرقتي” في عوالم اللغة ومسارات المجاز باحثا عن لغة تترابط مع تداعيات إلهامه ليوقظ ما خفي من معان في تشكيل تصويري تمثيلي وانعكاسي يوظفه بجملته الشعرية فيقول:
“إنني أعلن استقالتي من الحياة .. جارا خريفي .. من أذنيه .. باتجاه الهاوية .. معلنا سقوط بيارقي الضالة ..ساهما .. في ثنايات المدى .. ابحث عن سر العطر”.
الشاعر وليد سليمان في مجموعته الشعرية نسائم برية الصادرة عن الهيئة العامة السورية للكتاب والتي تقع في 180 صفحة من القطع المتوسط يبدو هاجسه الباحث عن كينونة شعرية مختلفة التزم فيها معايير النص الأدبي والشعري المتماسك البنية والذي يحرص على أن يكون مبتكرا جديد الطرح ولا توجد سابقة له.
كما يحرص سليمان أيضا على حضور الموسيقا كتفعيلة متناغمة و متلائمة مع السياق التعبيري للنصوص كون الموسيقا تلعب دورا في التحريض النفسي للمتلقي.


عدد القراءات : 1199

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider