دمشق    12 / 12 / 2017
بوتين في حميميم: إعلان نصر من سورية  الجزائر: رفض تدريس «الأمازيغية» يُحرك تظاهرات طلابية  أهمية إحكام عزلة قرار ترامب.. بقلم: منير شفيق  لماذا اختار بوتين قاعِدةَ حميميم الجَويّة للاحتفال بالنّصر واستقبال الأسد؟.. بقلم: عبد الباري عطوان  طفح الكيل؛ السعودية تسقط في عيون الشارع العربي  بلومبيرغ: السعودية ترفع أسار الوقود 80% خلال أيام  ترامب يدعو إلى تشديد إجراءات الهجرة بعد تفجير منهاتن  مساهل: داعش يرسل عناصره إلى ليبيا وسائر منطقة الساحل والصحراء  مجلة: واشنطن مرغمة على القبول ببقاء الأسد حتى 2021  البنتاغون يسمح للمتحولين جنسيا بالخدمة في الجيش  أنقرة لم تعد ترى في دمشق خطرا  أنقرة لا تستبعد عملية ضد الأكراد شمال سورية لكن بالتنسيق مع روسيا  إصابة 43 زائرا إيرانيا جراء حريق بالنجف  الأمن الروسي يفكك خلية خططت لأعمال إرهابية في فترة رأس السنة والانتخابات الرئاسية  تقرير: 7 تهديدات تنتظر الولايات المتحدة العام المقبل!  وفد المعارضة: لم نضع شروطاً مسبقة للتفاوض مع الحكومة السورية  زاخاروفا: جميع موظفي السفارة الروسية في اليمن غادروا البلاد  بونداريف: الجيش السوري قادر على درء أي مخاطر محتملة تجاه بلده  حماس تعلن بدء الانتفاضة الفلسطينية الثالثة  العريضي: جنيف هو المسار الأساسي للعملية السياسية حول سورية  

شاعرات وشعراء

2017-07-20 15:20:44  |  الأرشيف

منارات الصمت.. نصوص نثرية باكورة إصدارات منار القطيني

“منارات الصمت” مجموعة من النصوص النثرية باكورة أعمال منار القطيني وصل أغلبها لمستوى الشعر تعبر فيها عن انعكاسات نفسية واجتماعية عاشتها مع كثيرات من النساء وصاغتها في نصوص تدل على أدب نسائي واعد.

وفي مجموعتها تعبر القطيني عن حالة اجتماعية تدل على انتماء وطني يبدأ من حب البيت ليصبح أكثر انتشارا حيث تناولت في نص جاء بشكل حواري مرارة السفر والغربة فقالت في نص بعنوان “الرحيل”.. “قالت له من سيحمي بيتنا.. قال لها.. الحصان الذي تركه لنا بعد رحيله..قالت.. إن مات الفارس.. أسرجت الخيل.. وركب الرحيل الديار.. ثم صمتت”.

وبدلالة شعرية تعبر عن حاله إنسانية تربط الشاعرة بين خصب الطبيعة ومعاناة المرأة العاقر كما ورد في قصيدة السنديانة حيث قالت..

تلك السنديانة حزينة.. أيكون لأنها عاقر لم تنجبك من رحمها.. غصن يشبه البقاء.. ملقح بمخالب خريف دون اشتهاء.

وفي نص بعنوان “نبوءة الياسمين” تذهب لتؤكد ضرورة أن تأخذ علاقة الرجل والمرأة شكلا راقيا متكئة في ذلك على النسيج التعبيري استوحته من حكاية الخلق فقالت..

أشهد بحواء وأول بدء اللهفة.. أشهد بآدم وآخر تفاحة في الجنة.. أشهد بالهبوط.

المجموعة من إصدارات مؤسسة سوريانا للإنتاج الإعلامي تقع في 109 صفحات من القطع المتوسط وتأتي على شكل النثر الحديث الذي ابتعد عن الضبابية والغموض.

محمد خالد الخضر

عدد القراءات : 555

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider