الأخبار |
كيف وجدت "داعش" الإرهابية طريقها إلى غرب افريقيا؟!  نتنياهو عن زيارة تشاد: إسرائيل تتحول إلى قوة عالمية  قمة بيروت: تأكيد على تمويل مشاريع في الدول المضيفة للنازحين  ما هي جدّية تهديد ترامب بالانسحاب من الناتو؟  الهيئة العامة للكتاب: خطة لزيادة الإصدارات وتنويع الموضوعات  إسرائيل وتشاد تتفقان على استئناف العلاقات الدبلوماسية  مبادرة كويتية لصندوق استثمار عربي بـ200 مليون دولار  الإعلام التركي يروج للمنطقة الآمنة شمالي سورية  الناطق باسم القمة العربية الاقتصادية ينفي أنباء تكفل قطر بمصاريف التنظيم  قتيلان و22 مصابا بحريق في منتجع جنوب شرقي فرنسا  الدفاع الروسية: الجيش السوري صد هجوما جويا إسرائيليا على مطار دمشق  ضبط كميات كبيرة من الحبوب المخدرة والحشيش في مزرعة بريف حمص الغربي-فيديو  لأردن يودع كأس آسيا على يد فيتنام  الغرور «يقتل» المهاجم السوري.. ويقلق الأردنيين على التعمري  الطيران الحربي الروسي يدمر مقرات لـ"النصرة" جنوبي إدلب  مسيرة في موسكو ضد أي تنازل عن جزر الكوريل لليابان  الأونروا: وجودنا في القدس هو بقرار أممي دولي  رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله: إعلان أميركا انسحاب قواتها من سورية دليل على فشل مخططها  ريال مدريد يستهدف نجما جديدا من مانشستر سيتي  يوفنتوس يقتحم الصراع على صفقة فرنسية     

الانتهاكات الصهيونية للأراضي العربية المحتلة

2011-01-08 00:19:02  |  الأرشيف

الاحتلال يُعدم كهلاً فلسطينياً في فراشه

قتل جيش الاحتلال فلسطينياً ستينياً “بدم بارد” خلال عملية اعتقال في الضفة الغربية لناشطين من حركة “حماس” أفرجت عنهم السلطة الفلسطينية، التي حملتها الحركة مسؤولية هذه الجريمة إلى جانب “إسرائيل” .

وبحسب مصادر طبية فلسطينية وشهود فان عمر القواسمي (67 عاماً) استشهد، فجر أمس، في فراش نومه في مدينة الخليل برصاص الاحتلال . واتهم نجل القواسمي جيش الاحتلال بقتل والده “بدم بارد” . وقال رجائي القواسمي ل”فرانس برس” إن “الجنود اقتحموا البيت ودخلوا غرفة نوم والدي وهو نائم ثم أطلقوا 13 رصاصة على رأسه وواحدة على قلبه بدم بارد من دون التأكد من هويته” . وأضاف القواسمي “اعتقدوا أن والدي هو ابن عمتي وائل البيطار الذي يقطن في الطابق الأرضي من البناية ذاتها وأطلقوا عليه النار ومن ثم طلبوا هويته” . وتابع “أخذوا جثة والدي بعد ذلك وسلموها للهلال الأحمر بعد اعتقال وائل البيطار” .

ووائل البيطار واحد من ستة فلسطينيين ينتمون إلى “حماس” كانوا معتقلين لدى السلطة قبل أن تطلق سراحهم الخميس بعد وساطة قطرية بين الرئيس الفلسطيني محمود عباس والقيادي في “حماس” خالد مشعل .

أعرب جيش الاحتلال عن “أسفه”، حيث اعترف متحدث باسمه أن القواسمي “لم يكن هدفا ولم تكن له أي علاقة بأي نشاط إرهابي كان، لذلك نحن نعبر عن أسفنا” . ودفن القواسمي في الخليل بعد صلاة الجمعة في جنازة شارك فيها آلاف من أبناء المدينة .

وحملت “حماس” السلطة إلى جانب “اسرائيل” المسؤولية عن استشهاد القواسمي واعتقال عدد من عناصرها، معتبرة ما جرى تصعيداً “إسرائيلياً” خطيراً وتوعدت بالثأر و”لو بعد حين” .

 

عدد القراءات : 9523

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3467
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019