دمشق    21 / 10 / 2017
أردوغان بقناع جديد..بقلم: محمود الشاعر  مقتل وإصابة عدد من رجال الشرطة المصرية في عمق صحراء طريق الواحات  ليبيا ما بعد القذافي.. الدولة المفقودة  بوتين وأردوغان يبحثان الأزمة السورية  «داعش» يحتضر ويهدد.. بقلم: يونس السيد  سقوط صواريخ في الحي الدبلوماسي وسط كابل  الموز والبطاطا اللبنانية إلى الأسواق السورية  دراسة: 3 ملايين أمريكي يحملون سلاحا معبأ يوميا  الجيش السوري يعلق على الاعتداء الاسرائيلي  القيادة العامة للجيش: العدو الإسرائيلي يعتدي على موقع عسكري بالتنسيق مع المجموعات الإرهابية في ريف القنيطرة  توقيع مذكرة تفاهم بين الجيشين الإيراني والسوري  إصابة 4 أشخاص بعملية طعن في ميونيخ  أزمةُ كوردستان ؛ خيانةٌ أم تواطؤ ؟!  بعد 3 أسابيع من احتلال داعش لها..القريتين تحت سيطرة الجيش السوري وحلفائه  الكونغرس سُيصيغ خطة لكسب صلاحيات جديدة فيما يخص الاتفاق النووي  انطلاق خط الشحن البحري مع روسيا بداية الشهر القادم  الخارجية: الاعتداء الإسرائيلي في ريف القنيطرة محاولة يائسة لدعم المجموعات الإرهابية  البحرين تحتل المركز الأول عربياً في عدد السجناء  علماء فلك : "مطر من الشهب" ليلة السبت!  

الأخبار الرياضيــة

2017-03-18 22:56:01  |  الأرشيف

موناكو المنتشي يخشى مصير البرشا … كلاسيكو زعامة في باريس



مازالت المنافسة في الدوري الفرنسي قائمة بين ثلاثة أندية يتصدرها موناكو الأقوى هجوماً في الدوريات الخمسة الكبرى وبفارق ثلاث نقاط عن البطل سان جيرمان وخمس نقاط عن نيس (قبل مباراته أمس) ويخوض موناكو بمعنويات التأهل إلى ربع نهائي الشامبيونزليغ مباراة لا تخلو من صعوبة مع مضيفه كان الساعي للابتعاد عن منطقة الهبوط على حين يخوض الباريسي الذي لم يبق أمامه سوى الساحة المحلية لقاء قمة مع ضيفه ليون في كلاسيكو زعيمي الألفية الجديدة.

مثال قريب
كما أن عودة البرشا أمام سان جيرمان أضحت مثالاً فإن سقوطه بعدها بأيام محلياً يخشى البعض تكراره فهاهو متصدر الدوري الفرنسي موناكو تخطى مطباً كبيراً بالشامبيونز فبلغت معنويات لاعبيه عنان السماء ويعود إلى الدوري الفرنسي ليلاقي كان أحد القريبين من مناطق الهبوط وعليه فإن محبي فريق الإمارة يخشون هذا اللقاء فالتهديد مازال قائماً من بطل المواسم الأربعة الفائتة والذي لن يتنازل عن ألقابه بسهولة خاصة عقب خروجه من البطولة الأوروبية.
موناكو خسر 14 نقطة خارج ملعبه من 19 نقطة فقدها حتى الآن ولم يهزم في 11 جولة فائتة، على حين كان الذي لا يبتعد أكثر من أربع نقاط عن أول مثلث القاع فقد حقق 7 انتصارات وتعادلين مقابل 5 هزائم بأرضه، وسبق لكان الفوز على موناكو آخر مرة عام 2013 فتواجها بعدها 5 مرات انتهت منها 3 بالتعادل ومرتين لمصلحة الأخير ثانيتهما في الذهاب بنتيجة 2/1.

قمة الزعامتين
هما زعيما الألفية الثالثة بلا جدال فليون سيطر على 7 ألقاب في الدوري الفرنسي قبل أن يسيطر سان جيرمان على مقدرات البطولات الفرنسية طوال المواسم الخمسة الأخيرة حاصداً الأخضر واليابس وإذا كان ليون بعيداً كل البعد عن مسألة التفكير باللقب فإن الباريسي يدافع عن لقبه بكل ما أوتي من قوة خاصة بعد خروجه من المعمعة الأوروبية ليتفرغ لألقابه المحلية.
ومنذ فوز ليون الأخير في العاصمة قبل 10 سنوات تفوق الباريسي في لقاءات الفريقين وفلم يخسر سوى 3 مرات اثنتان منهما بالدوري والثالثة بالكأس، ويحسب لسان جيرمان أنه أحد فريقين لم يخسرا في ملعبيهما لكنه خسر هناك 10 نقاط مقابل 12 نقطة خارج أرضه وهو الذي لم يهزم في 11 مباراة أخيرة، على حين ليون لم يحصد سوى 17 نقطة خارج أرضه من 50 في رصيده.

مباريات اليوم
كان × موناكو (4.00)، ديجون × سانت إيتيان (6.00)، سان جيرمان × ليون (10.00).
 
عدد القراءات : 3538

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider