دمشق    19 / 02 / 2017
سيناريوهات العلاقات الروسية ـ الأمريكية تسويات أم حروب؟  برزة والقابون أمام خيارين لا ثالث لهما  بدء ظهور اضطرابات خلقية في الحسكة.. فتش عن قنابل اليورانيوم الأمريكي  مُعاقبة الإيرانيين أم مُعاقبة العرب؟.. بقلم: نبيه البرجي  عقدة «وفد المعارضة الواحد» إلى جنيف 4 تتواصل.. الأمم المتحدة غير متفائلة و«منصة موسكو» لن تشارك … روسيا تتجاوز التشويش على حل الأزمة السورية خلال «ميونيخ للأمن»  «الكتلة الوطنية»: دي ميستورا رد على اعتراضنا بأن لا مناقشة للدستور في جنيف  أزمة المشتقات النفطية إلى زوال  عامل «ملتزم» يمنع قاضياً من دخوله إلى مشتل بسيارته.. فيسجنه الأخير!  «غضب الفرات» بدأت مرحلة عزل الرقة عن دير الزور … «المرصد» أنقرة: داعش ما زال يسيطر على 90% من الباب  طلاب يذهبون للمدارس مع «بطانياتهم»  رغم تحذيرات واشنطن.. الحرس الثوري الإيراني يجري مناورات عسكرية  الولايات المتحدة ترسل ألف عسكري إلى بولندا  بوتفليقة يحذر الجزائريين من الانسياق وراء المؤامرات الأجنبية  قمة سرية جمعت زعيمي مصر والأردن وكيري ونتنياهو وبحثت "خطة سلام إقليمية"  "البنيان المرصوص" تتراجع في درعا.. وهذه دعوتها!  فرع جامعة دمشق بدرعا يؤجل امتحانات اليوم والغد إلى موعد لاحق بسبب الاعتداءات الإرهابية على مباني الجامعة والأحياء السكنية  استشهاد طفل نتيجة سقوط قذائف أطلقها إرهابيون على حي السحاري في مدينة درعا  ترامب: سنقيم مناطق آمنة في سورية بتمويل من الخليج  مكتب ميركل يرجح ترحيل عشرات آلاف الوافدين  

الأخبار الرياضيــة

2016-12-17 02:12:30  |  الأرشيف

قمة في تورينو و«دربي» في برشلونة وليفربول

سيكون ملعب «يوفنتوس ارينا» في تورينو اليوم مسرحا لقمة نارية بين «يوفنتوس» المتصدر وحامل اللقب في الاعوام الخمسة الاخيرة، ومطارده المباشر «روما» ضمن الاسبوع الـ17 من الدوري الإيطالي بكرة القدم.
ويأمل فريق «السيدة العجوز» في استغلال عاملي الارض والجمهور لتوسيع الفارق بينه وبين فريق العاصمة الى ثماني نقاط وقطع خطوة مهمة في سعيه الى تعزيز رقمه القياسي في عدد الالقاب.
وتلقى «يوفنتوس» خسارة مفاجئة قبل اسبوعين امام مضيفه «جنوى» (1 ـ 3)، بيد انه استعاد توازنه بالفوز على «اتالانتا» بالنتيجة نفسها وجاره «تورينو» بثلاثية نظيفة بالاضافة الى تغلبه على «دينامو زغرب» الكرواتي في الجولة الاخيرة من مجموعات دوري ابطال اوروبا.
واعترف قائد «يوفنتوس» حارس مرماه المخضرم جانلويجي بوفون بصعوبة مهمة فريقه، مؤكدا ان لـ «روما» حظوظا شبه متساوية.
وقال بوفون: «بالنسبة لي، أتفاجأ في كل مرة يتعثر فيها روما لانه منذ سنوات عدة فريق قوي جدا وتنافسي للغاية»، مضيفا: «لديهم مدرب رائع، ولاعبون رائعون ذوو خبرة. لا يحتاجون الى اي شيء من اجل المنافسة على لقب الدوري».
من جهته، يسعى فريق العاصمة الى تحقيق فوزه الاول على «يوفنتوس» في الدوري منذ كانون الثاني العام 2010، ويأمل في استغلال النقص الذي يعانيه منافسه، وتحديدا في خط الدفاع حيث يفتقد خدمات الثلاثي اندريا بارزاغلي وليوناردو بونوتشي وجورجيو كييليني.
وعلى غرار «يوفنتوس»، انتفض «روما» بقوة منذ خسارته امام «اتالانتا» ضمن الاسبوع الـ13 فحقق ثلاثة انتصارات متتالية آخرها على «ميلان» (1 ـ صفر)، الاثنين الفائت.
ويدرك «روما» اهمية النقاط الثلاث امام «يوفنتوس»، وبالتالي سيسعى الى الفوز عليه لاضافته الى قائمة ضحاياه من الكبار هذا الموسم وهو ما اكده المهاجم الارجنتيني دييغو بيروتي بقوله: «لقد فزنا على نابولي، إنتر وميلان»، مضيفا: «الفريق الذي يحقق هذه الانتصارات يستحق التتويج باللقب» في اشارة الى رهان نادي العاصمة للظفر باللقب الرابع في تاريخه والاول منذ الموسم 2000 ـ 2001.
لكن عندما يتعلق الامر بالفوز على «يوفنتوس» النادي الاكثر تتويجا محليا في إيطاليا (32 لقبا)، فان فريق العاصمة يخفق، اذ يعود فوزه الاخير على «السيدة العجوز» الى العام 2011 في مسابقة الكأس.
ويترقب «ميلان» القمة بين «يوفنتوس» و «روما» لتعزيز موقعه في المركز الثالث واستعادة التوازن عقب الخسارة امام «روما»، وذلك عندما يخوض النادي مباراة سهلة نسبيا على ارضه امام «اتالانتا» السادس.
ويمني «ميلان» النفس بفوز «روما» ليقلص الفارق عن «يوفنتوس» الى اربع نقاط وينعش آماله في المنافسة على اللقب.
ويتربص «نابولي» الرابع وشريكه «لاتسيو» (31 نقطة لكل منهما)، بفرق المقدمة عندما يستضيفان «تورينو» الثامن و «فيورنتينا» السابع على التوالي في اختبارين لا يخلوان من صعوبة.
وكان «فيورنتينا» مني بخسارته الاولى امام مضيفه «جنوى» منذ العام 2009 وبهدف وحيد في مباراة معلقة من الاسبوع الثالث.
واستكملت المباراة من حيث توقفت بسبب الامطار الغزيرة التي اغرقت ملعب «لويجي فيراريس»، اي في الدقيقة 27 و30 ثانية ومن حيث كانت الكرة عندما توقفت مع حارس المضيف ماتيا بيران.
ويدين «جنوى» بفوزه الاول على «فيورنتينا» في مبارياته الـ14 الاخيرة ضد «فيولا»، وتحديدا منذ ان تغلب عليه (2 ـ 1)، على ارض ملعبه ايضا في 28 تشرين الاول العام 2009، الى الصربي داركو لازيفيتش الذي سجل هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 37، مانحا فريقه فوزه السادس هذا الموسم.
إنكلترا
تتجه الانظار الى مباراة القمة بين «مانشستر سيتي» وضيفه «ارسنال» ضمن الأسبوع الـ17 من الدوري الإنكليزي.
ويسعى «تشلسي» المتصدر الى تحقيق فوزه الحادي عشر على التوالي حين يحل ضيفا على «كريستال بالاس» الـ16.
ويتصدر «تشلسي» الترتيب برصيد 40 نقطة، بفارق ست نقاط عن «ليفربول» و «ارسنال»، وسبع نقاط عن «مانشستر سيتي» الرابع.
وتأتي مباراة القمة في ظروف متناقضة لطرفيها، فـ «ارسنال» تلقى خسارة الثلاثاء امام «إيفرتون (1 ـ 2)، هي الاولى له في 14 مباراة، و «مانشستر سيتي» انتفض بعد سقوطه امام «ليستر سيتي» بتغلبه على «واتفورد» (2 ـ صفر).
فبعد اربع مباريات من دون اي فوز، استعاد «مانشستر سيتي» باشراف المدرب الإسباني بيب غوارديولا ايقاعه في الوقت المناسب.
ويستمر غياب المهاجم الارجنتيني سيرخيو اغويرو عن «مانشستر سيتي» للايقاف بعد طرده امام «تشلسي»، ودفع غوارديولا بمواطنه نوليتو امام «واتفورد.»
وتلقى «مانشستر سيتي» ضربة اخرى ايضا باصابة لاعب الوسط الالماني إيلكاي غوندوغان امام «واتفورد» ستبعده عن الملاعب اشهرا.
في المقابل، فشل «ارسنال» في مواصلة الضغط على «تشلسي»، لا بل انه بات ثالثا بفارق الاهداف خلف «ليفربول» الذي يخوض اختبارا صعبا ايضا مع جاره ومضيفه «إيفرتون» الثامن الاثنين في ختام الاسبوع.
ويدرك الفرنسي ارسين فينغر مدرب «ارسنال» ان الخسارة امام «مانشستر سيتي» ستبعده اكثر في الترتيب، وقد يجد نفسه في المركز الرابع بفارق تسع نقاط عن «تشلسي» في حال واصل الاخير انتصاراته المتتالية.
وكانت الخسارة امام «إيفرتون» الاولى لـ «ارسنال» هذا الموسم منذ الاسبوع الافتتاحي حين سقط امام «ليفربول» (3 ـ 4).
كما كانت الخسارة الاولى له خارج ملعبه منذ 28 شباط الفائت، عندما خسر في «اولدترافورد» امام «مانشستر يونايتد» (2 ـ 3).
بدوره، يحل «تشلسي» ضيفا ثقيلا على جاره اللندني «كريستال بالاس» الـ16 الذي يبتعد عنه بفارق شاسع يبلغ 25 نقطة، في مباراة تبدو سهلة على فريق المدرب الإيطالي انطونيو كونتي لتحقيق الفوز الحادي عشر على التوالي.
وستكون المرة الاولى التي يحقق فيها «تشلسي» أحد عشر فوزا متتاليا في موسم واحد، بعد ان حقق ذلك خلال موسمين، نهاية الموسم 2008 ـ 2009 (5 انتصارات متتالية)، واوائل الموسم 2009 ـ 2010 (6 متتالية). ولم يخسر «تشلسي» منذ سقوطه امام «ارسنال» (صفر ـ 3)، يوم 24 ايلول الفائت.
ويتعين على الالماني يورغن كلوب مدرب «ليفربول» الحذر من «إيفرتون» لتجنب مصير «ارسنال» والعودة بفوز قد يجعله ينفرد بالمركز الثاني.
إسبانيا
في الأسبوع الـ16 من الدوري الإسباني، يتواجه حامل اللقب «برشلونة» وضيفه «إسبانيول» في «دربي» كاتالونيا يسعى فيها الاول الى الاستفادة من غياب «ريال مدريد» المتصدر لتقليص الفارق بينهما.
ويتصدر «ريال مدريد» برصيد 37 نقطة بفارق ست نقاط أمام «برشلونة» الثاني.
وتأجلت مباراة «ريال مدريد» مع «فالنسيا» لارتباطه بـ «مونديال» الاندية في اليابان، اذ يخوض غدا (الساعة 12.30 بتوقيت بيروت)، المباراة النهائية ضد «كاشيما أنتلرز» الياباني.
وربما تكون كفة «برشلونة» راجحة امام «إسبانيول» من الناحية الفنية، لكن مباريات الـ «دربي» تختلف عادة عن غيرها خاصة ان فوز «إسبانيول» التاسع برصيد 22 نقطة سيدخله في حسابات التأهل الى الكؤوس الاوروبية في الموسم المقبل.
ألمانيا
يستعد «بايرن ميونيخ»، بطل المواسم الاربعة الاخيرة، لمواجهة شريكه في الصدارة «آر بي لايبزيغ» بلقاء مضيفه «دارمشتات» ضمن الاسبوع الـ15 من الدوري الالماني.
ويملك كل من «بايرن ميونيخ» و «لايبزيغ»، مفاجأة الموسم والذي يشارك ضمن اندية النخبة للمرة الاولى في تاريخه، 33 نقــــطة، ويتقدم الاول بــفارق الاهداف، وهما يتواجهان الاربعاء المقبل.
وما يسهل سعي «بايرن ميونيخ» لتحقيق هدفه هو ان مهمة «لايبزيغ» ستكون صعبة عندما يستضيف «هرتا برلين» ثالث الترتيب (27 نقطة).
وكان اول سقوط لـ «لايبزيغ» الذي حير المراقبين والمدربين معا، امام «إنغولشتات» مفاجئا كون الاخير كان يقبع في المركز الاخير قبل ان يصعد بهذا الفوز الى المركز الـ17 قبل الاخير على حساب الفريق الذي رافقه من الدرجة الثانية.
فرنسا
في الأسبوع الـ18 من الدوري الفرنسي، يلعب المتصدر «نيس» على أرضه أمام «ديجون» المــتواضع، وتبرز مباراة قمة بين «موناكو» الثاني وضيفه «ليون» الرابع.
في المباراة الأولى، يبــــدو الفــــوز في متناول «نيس» (40 نقطـــــة)، مـــــفاجأة الموسم والفريق الوحيد الـــذي لم يخــــسر الا مــــرة واحــــدة (مقابل خـــــسارتين لمونـــاكو و3 لحامل اللقب باريس سان جرمان)، على حساب «ديجون» الـ17 (16 نقــــطة).
وفي الثانية، يلعب «موناكو» المباراة بمعنويات مرتفعة جدا بعد تأهله الى ربع نهائي كأس رابطة الاندية المحترفة بفوز كبير على «رين» خامس الدوري (7 ـ صفر).

عدد القراءات : 3683

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider