دمشق    17 / 10 / 2017
بغداد تُطوّق «الانفصاليين»  الجيش يحاصر «داعش» داخل دير الزور والرقة خالية من داعش  بعد تهديدات ترامب... سورية تحذّر: لا تلعبوا بالنار  «داعش» على خط «البند الأول من المصالحة»: إغلاق معبر رفح!  بعد داعش.. ستبدأ حروب كثيرة.. بقلم: نور نعمة  نفط كركوك وناره الأزلية  لماذا لم تُستشَر دمشق في «تفاهم إدلب»؟.. بقلم: جورج شاهين  1500 بركان على سطح الأرض.. ماذا لو انفجرت جميعها ومن سينجو؟  أنصار اسرائيل الاميركيون يجمعهم الكذب.. بقلم: جهاد الخازن  90 بالمئة من المدينة مدمر.. و«التحالف» مصر على استمرار مجازره … «قسد» تعظّم من تقدمها في الرقة بعد رحيل الدواعش!  توقف الاقتتال بين «الشامية» و«السلطان مراد»  أنباء عن استبعاد الجربا والمحاميد من الترشح لرئاسة «العليا للمفاوضات»  عون يدعو إلى عودة آمنة للاجئين السوريين  «النفط» : نحو نصف مليون أسرة حصلت على 73 مليون لتر مازوت للتدفئة  الشيخ الصباح يغادر الرياض وسط غضب كويتي.. والقمّة الخليجية في مهب الريح  شويغو: العملية العسكرية ضد الإرهابيين في سورية شارفت على نهايتها  الخارجية الأمريكية لا تستبعد إجراء محادثات مباشرة مع كوريا الشمالية  كازاخستان: الإعلان عن الموعد المحدد لانعقاد استانا-7 بشأن سورية في الوقت القريب  أنقرة: نؤيد تحركات الجيش العراقي في كركوك ومستعدون للتعاون ضد PKK هناك  

الأخبار الرياضيــة

2017-04-20 23:42:58  |  الأرشيف

برشلونة يودّع بـ «دم وعرق ودموع»

بطبيعة الحال، تصدّر خروج برشلونة من ربع نهائي دوري أبطال أوروبا أمام يوفنتوس الإيطالي عناوين الصحف الإسبانية بشقّيها الكاتالوني والمدريدي.
وعنونت صحيفة «سبورت» الكاتالونية: «وداع مشرّف»، مصحوباً بصورة للبرازيلي نيمار وهو يبكي حزناً على الخروج بعد أن خسر الفريق ذهاباً بثلاثية نظيفة، فيما انتهى الإياب بالتعادل السلبي.

وأشارت الصحيفة إلى أن «البرسا» حاول جاهداً لكي ينتفض على «اليوفي»، ولكن لم تكن أمامه خيارات، وهجومه كان غير فعال، فيما اختارت عنواناً فرعياً: «دم وعرق ودموع».
ورأت الصحيفة أن حدوث معجزتين في شهر واحد فقط كان أمراً يفوق الحد، في إشارة إلى الحلم بتحقيق معجزة تتمثل في انتفاضة جديدة بعد تلك التي حدثت أمام باريس سان جيرمان الفرنسي في دور الـ16 عندما فاز إياباً 6-1 بعد خسارته في الذهاب برباعية نظيفة. أما صحيفة «إل موندو ديبورتيفو»، فتطابق عنوانها مع «سبورت»، وأبرزت أهمية أن يركّز فريق المدرب لويس إنريكي على «الليغا» ويفكر في لقاء "الكلاسيكو" المقرر يوم الأحد المقبل أمام ريال مدريد. وعلى النقيض، رأت صحيفة «أس» المدريدية أن برشلونة «عجز عن تخطي جدار اليوفي»، وهو ما منعه من تحقيق الانتفاضة، مضيفة أن الفريق لم تحالفه الدقة في تصويب الكرات، وأنها كانت ليلة مشؤومة بالنسبة إلى مهاجم برشلونة، ليونيل ميسي، الذي سدد العديد من الكرات، لكنها رفضت معانقة الشباك. فيما رأت صحيفة «ماركا» أن «الكامب نو ودع الفريق كما لو كانت نهاية حقبة مجد»، مشيرة إلى عدم حدوث معجزة أخرى لبرشلونة.
من جهة أخرى، صعّد ليوناردو بونوتشي مدافع يوفنتوس موجهاً إنذاراً لخصوم فريقه. وقال بونوتشي للصحافيين: «الأمر ليس مَن لن يريد مواجهتنا، لأن الفرق الأخرى لا تريد مواجهتنا. يوفنتوس بثّ الرعب في قلوب الآخرين، والآن هدفنا هو التأهل للنهائي»، وأضاف: «أظهرنا قوة ووحدة. لدينا إيمان بأنفسنا، لأن تسجيل ثلاثة أهداف في مرمى برشلونة والحفاظ على شباكنا نظيفة يظهر أننا نملك فريقاً رائعاً. الآن علينا قطع خطوتين».
وتابع بونوتشي الذي اهتزت شباك فريقه مرتين فقط في عشر مباريات في دوري الأبطال: «هذه خطوة أخرى في نضج هذا الفريق، والآن كل منافس سيقلق من مواجهة يوفنتوس».

عدد القراءات : 203

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider