دمشق    22 / 04 / 2018
مسؤول برلماني روسي: جهودنا كان لها الفضل في انفراج الأزمة الكورية  إخراج 28 حافلة من الرحيبة وجيرود والناصرية تقل مئات الإرهابيين وعائلاتهم تمهيدا لنقلهم إلى جرابلس  الخارجية الروسية: سلوك واشنطن لم يحدث حتى خلال الحرب الباردة  اغتيال عالم طاقة فلسطيني في ماليزيا.. و"حماس" تتهم الموساد الإسرائيلي  قائد الجيش الإيراني يهدد بزوال إسرائيل في ذلك الموعد  طهران تهدد واشنطن برد غير متوقع إذا تخلت عن الاتفاق النووي  الصليب الأحمر: تداعيات الحرب اليمنية غير المباشرة أكثر فتكا بالبشر من المعارك  بعد أن كرمها الموريكس دور منى واصف للأزمنة : شكراً لكل من روج شائعة موتي.  موسكو ترحب بقرار بيونغ يانغ وقف التجارب النووية والصاروخية  الهند تقر عقوبة الإعدام لمغتصبي الفتيات تحت سن 12 عاما  بينها 75 دبابة.. "جيش الإسلام" الإرهابي يسلم السلطات السورية ترسانة ضخمة في القلمون الشرقي  موسكو: ننتظر من خبراء "حظر الكيميائي" تحقيقا نزيها في حادث هجوم دوما المزعوم  دي ميستورا يدعو دمشق إلى المزيد من التعاون مع الأمم المتحدة  الإدارة الأمريكية تلغي مصطلح "الأراضي المحتلة" في فلسطين  تواصل إخراج المسلحين من القلمون الشرقي وبعثة الكيماوي تأخذ عينات من دوما  الخارجية الروسية: مناهضو تطور العلاقات الروسية الأمريكية يدمرون بتهور أسس التفاعل  حسن نصر الله: حملنا السلاح حين تخلت الدولة عن أرضها وشعبها  روحاني: مستعدون لتوظيف جميع إمكانياتنا لإعادة إعمار سورية  بوتين يبحث مع شويغو وغيراسيموف الوضع في سورية  

الصحف العبرية

2014-04-09 18:36:01  |  الأرشيف

في كواليس منزل نتنياهو.. شتائم وساديّة

في إطار جديد مسلسل الفضائح التي تطال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وزوجته سارة، كشفت صحيفة “يديعوت أحرونوت” الإسرائيلية النقاب عن دعوى تقدّم بها أحد العاملين السابقين في منزل نتنياهو، يصف فيها الحال المزرية واللاأخلاقية التي يتصرفان بها مع العاملين.
فقد تقدّم العامل السابق في منزل نتنياهو، غي الياهو، بدعوى قضائية ضده وزوجته سارة، بسبب المعاملة المهينة والساديّة، وظروف العمل القاسية التي كان يتعرّض لها. وفي تفاصيل الدعوى، فإنّ “سارة” التي تنتابها نوبات غضب شديدة كانت تصبّ غضبها هذا على العاملين، عبر الصراخ وتوجيه شتائم، حتّى وصل الأمر إلى تمني العاملين أن يخلد نتنياهو وزوجته إلى النوم كي يرتاحوا قليلاً. لكنّهما يُرهقانهم سواء في الليل أم في النهار، فقد تلقّى الياهو إتصالاً في منتصف الليل من غرفة الزوجين فقط ليطلبا منه أن يقول لهما: “تصبحان على خير” ويتمنّى لهما “ليلة سعيدة”.
وقال الياهو الذي عمل في منزل نتنياهو بين عامي 2011 و2012، إن زوجة نتنياهو كانت تطلب منه القيام بمهام كثيرة وتزيد عن وظيفته الأساسية كعامل صيانة، مشيرًا إلى أنّها لطالما كانت تنتقده وتنزعج منه وتصفه بأنّه غير أنيق، وتحرجه وتقلّده بازدراء وسخرية.
ويُضيف بأنّ نوبات سارة العصبية كانت لا تنتهي، إذ إنّه بعدما نفذ طلبها وقدّم لها الوجبة الغذائية التي تريد، غيّرت رأيها واتهمته بأنّه يسبب لها زيادة الدهون في جسمها.
وبحسب الدعوى فإن العبارات البذيئة والشتائم كانت من روتينيات منزل نتنياهو، مشيرةً إلى أنّ عددًا من الحوادث الصغيرة تطوّر إلى نوبات غضب شديدة انتهت بشكلٍ قاسٍ، مثل رمي الأطباق التي لم يضعها العمال في مكانها على الأرض، وإجبار الزوجين للعاملين على العمل لمدّة 19 ساعة خلال اليوم الواحد أحيانًا، ممّا يتسبب بالإرهاق.

عدد القراءات : 4267

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider