دمشق    20 / 02 / 2017
الفارس أحمد حمشو يفوز بمسابقة الجائزة الكبرى لفئة النجمتين ببطولة العين الدولية لقفز الحواجز  القيادة العامة للجيش تدعو المواطنين للعودة إلى بيوتهم بعد إعادة الأمن والاستقرار إلى بلدات وقرى في ريف حلب الشرقي  الإعلان رسميا عن مجاعة في مناطق بجنوب السودان  طائرة خفيفة تسقط فوق منطقة سكنية في ولاية نيو جيرسي  "إعلان تونس الوزاري" لدعم التسوية السياسية في ليبيا  ترامب للسويديين: فهمتوني خطأ!  تخفيض مخصصات المحروقات ينذر بشلل اقتصاد سورية  وزير الدفاع الأمريكي يصل إلى بغداد  رفع رسوم الهوية الشخصية السورية  وفاة فيتالي تشوركين مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة  الوحدة يفتتح مشاركته ببطولة كأس الاتحاد الآسيوي لكرة القدم بالفوز على الحد البحريني  مجلس الشعب يناقش أداء وزارة الأوقاف.. السيد: وضع نحو 80 مقرراً مطوراً للتعليم الديني  الأمم المتحدة تصمت لوفاة تشوركين  وسائل إعلام نرويجية تتحدث عن إشعاع نووي شرق أوروبا  تقرير: مبيعات الأسلحة تسجل رقما قياسيا منذ نهاية الحرب الباردة  ديمستورا لن تُصبح أميرًا.. ورحيلك غير مأسوفٍ عليه.. بقلم: المهندس ميشيل كلاغاصي  السورية للتجارة تضع لمساتها الأخيرة على نظامها الداخلي وتسعى إلى حل التشابكات المالية للمؤسسات المدمجة  مهلة أخيرة للمكتتبين أو المتخصصين المتأخرين عن سداد الأقساط الشهرية في جميع مشاريع مؤسسة الإسكان لغاية حزيران القادم  هل يبدأ الجيش السوري معركة الغوطة... من القابون؟  داعش يشن هجوماً واسعاً في درعا  

الصحف العبرية

2014-10-12 13:19:20  |  الأرشيف

هآرتس: إلى أين وجهة حزب الله الآن؟

ذكرت صحيفة "هآرتس"  أن لإسرائيل الآن عدة مخاوف إقليمية قريبة جداً من الحدود . فيوم الثلاثاء الماضي أصيب جنديان من وحدة نزع الألغام التابعة لسلاح الهندسة في الجيش الاسرائيلي على إثر انفجار عبوتين ناسفتين فجرهما "حزب الله" في مزارع شبعا.
وأضافت الصحيفة،إاذا كان "حزب الله" في الماضي امتنع عن تحمل المسؤولية المباشرة عن مثل هذه العمليات واعترف بمسؤوليته فقط بعد عدة أسابيع، لكن في هذه المرة كان اعلان المسؤولية فورياً، عندما أعلن أن هذه العملية هي انتقام لمقتل عنصر الهندسة الذي حاول تفكيك جهاز التنصت الإسرائيلي في جنوب لبنان بـ 5 ايلول/سبتمبر الماضي.
 وأشارت "هآرتس" الى أن التغيير في سياسة "حزب الله" كما فهم في الإستخبارات العسكرية الإسرائيلية (أمان) عرضته الصحيفة نفسها  في شهر نيسان/ آبريل الماضي.
وأضافت،  لقد تبنى "حزب الله" سياسة تدفيع الثمن على أي اعتداء اسرائيلي على السيادة اللبنانية، وأيضا بعد الحوادث الأخيرة فإن الراي السائد في اسرائيل يشير إلى أن الحزب لا يريد أكثر من رد موضعي. فالحزب (بحسب الصحيفة)" مشغول في مساندة (الرئيس السوري) بشار الأسد في الحرب الأهلية في سوريا وفي تقديم الإستشارات العسكرية للشيعة في العراق، لذلك هو لا يبحث عن مواجهة جديدة مع اسرائيل".
واستدركت بالقول،  وفقا للتقرير المتعلق بما حدث في مزارع شبعا ، يتبين أنه تم تفجير عبوتين ناسفتين مستقلتين عن بعضهما البعض وأن هذه الحادثة لو انتهت بشكل كارثي لكان من الممكن أن تودي بحياة ستة او سبعة جنود وبالتالي انجرار اسرائيل على الأقل إلى يوم قتالي مع "حزب الله" على الحدود.
وتساءلت "هآرتس" "هل ثقة "حزب الله" بنفسه أعلى مما قدرته الإستخبارات الاسرائيلية؟ إن قراءة مسبقة لنوايا الخصم هي الجزء الأصعب في العمل الإستخباري. فمن الصعب أن ننسى أيضاً أنه في المعركة الأخيرة في قطاع غزة، لم تحسن اسرائيل دائماً قراءة وجهة حركة حماس". 
عدد القراءات : 6619

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider