دمشق    22 / 11 / 2017
بوتين يطلع ترامب على نتائج لقائه الأسد  مندوب روسيا في الأمم المتحدة: 10 ألف "داعشي" يحاربون في أفغانستان  نتنياهو: لم ألتق حتى الآن بسادات فلسطيني يرغب بإنهاء الصراع  ماكرون يوصي بضرورة الحفاظ على استقرار لبنان  الحريري غداً في لبنان  عون يبحث في اتصال هاتفي مع السيسي التطورات الراهنة في لبنان  لافروف يبحث مع تيلرسون الوضع في سورية والنزاع الأوكراني  لافروف: الولايات المتحدة الأمريكية تدعي محاربة الإرهابيين  تغييرات بالجملة تطال جسم التجارة الداخلية في حلب  حمدان: إجراءات صارمة بحق محاسبين في مختلف الإدارات بسبب الفساد  خميس يطلب من الوزراء تقييم المديرين العامين المكلفين بإدارة المؤسسات  مخلوف: حضرنا ملف إجراء انتخابات محلية  خربوطلي يبحث مع نظيره العراقي الخطوط الأساسية من أجل نقل الطاقة الكهربائية بين البلدين  تعميم بخصوص إنهاء خدمة العاملين المتخلفين عن أداء الخدمة الإلزامية أو الاحتياطية  المصلحة العامة  سعد الحريري يصل إلى بيروت ويتوجه إلى ضريح والده  أردوغان: قمة سوتشي مصيرية لمستقبل سورية والمنطقة  تركيا تطالب ألمانيا بتسليم "منسق محاولة الانقلاب"  الأمم المتحدة تدعو كردستان إلى احترام قرار المحكمة العليا العراقية  

تحليل وآراء

2016-07-22 22:03:22  |  الأرشيف

تعاون أمريكي ـ روسي وتقدم للجيش براً .. ماذا يحدث؟.. بقلم: علي مخلوف

 
تزداد حرارة الملف الميداني السوري مع ازدياد درجات الحرارة الحارقة، وعلى الرغم من انشغال الإعلام العالمي والإقليمي بما يحدث في تركيا، إلا أن نجم الجيش العربي السوري لم يخف عن تلك الوسائل، ولا سيما بعد التقدم الكبير في حلب، حيث تمت السيطرة على طريق الكاستيلو، وفشل المسلحون في آخر محاولاتهم التي سموها معركة تحرير حلب الكبرى عن استعادة السيطرة على الطريق على الرغم من حشدهم لعشرين ألفاً من المقاتلين، فيما تبقى أحياء حلب الشرقية الواقعة تحت سيطرة الجماعات الإرهابية وعائلاتهم ضمن الطوق الذي ضربه الجيش السوري عليها.
وبسبب تقدم الجيش ارتفعت أصوات المعارضة من الخارج، زاعمةً أنه يقوم بمحاصرة المدنيين، علماً بأن تلك الأحياء تحولت منذ زمن إلى مصادر للموت المرسل إلى أحياء أخرى في حلب، ولاسيما في الآونة الأخيرة، على مايبدو فإن عواء مسلحي الأحياء الشرقية يعود لحراجة الموقف الذي هم فيه الآن، حلب قاب قوسين من التحرير، وإن حدث ذلك فعلاً فإن نصف مشكلة سوريةولاسيما من الناحية السياسية ستُحل، كيف يمكن لمعارضة مهزومة ودول إقليمية داعمة فشلت في أهدافها أن تفرض شروطها وهي بحالة انكسار، هذا يرتبط أيضاً مع تقارير تحدثت عن وجود قرار أمريكي بتعاون أمني وعسكري مع روسيا، لا بل كان لافتاً حديث بعض الوسائل عن أن وزير الخارجية جون كيري أبلغ نظيره الروسي سيرغي لافروف بأن واشنطن ستمنح الروس معلومات عن بنك الأهداف الأمريكية في سورية، وستقدم الدعم اللوجستي للروس، بحيث تقوم الطائرات الروسية والسورية باستهداف داعش والنصرة.
بالتالي هي يمكن اعتبار أن هناك بداية لتعاون أمريكي مع سورية عبر الروس وإن كان بطريقة غير مباشرة؟ وهل ما يحدث في حلب الآن من تقدم للجيش السوري براً وتحليق مكثف للطيران الروسي والأمريكي هناك هو نتيجة حتمية لذلك التعاون؟ هل هذا ما يفسر قيام الإعلام الخليجي ووسائل المعارضة الإعلامية وعلى مواقع التواصل الاجتماعي باتهام الحلف الدولي ارتكاب مجازر في منبج؟ أليست هي المرة الأولى التي تقوم بها المعارضة باتهام أمريكا داعمتها بارتكاب مجازر؟






عدد القراءات : 4420

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider