الأخبار |
الحكومة البريطانية تمنح اللجوء لمئة من إرهابيي "الخوذ البيضاء" وعائلاتهم  "داعش" الإرهابي يحاول إنشاء مركز دعم جديد له في آسيا الوسطى  الأمم المتحدة تحذر من حدوث مجاعة في اليمن  بيسكوف: إرسال "إس-300" ليس موجه ضد أطراف ثالثة  ماي تنّصب نفسها محامية ضد شيطان الأسلحة الكيميائية وتدعو لمحاسبة روسيا وسورية  موسكو: نشر الدرع الصاروخية في رومانيا وبولندا يهدد معاهدة الصواريخ متوسطة وقصيرة المدى  ولايتي:اعتداء الأهواز دليل على فشل سياسات أميركا وحلفائها  مقتل عسكري لبناني في اشتباك مع مسلحين في الهرمل  الجيش يسيطر على مناطق واسعة وحاكمة في عمق الجروف الصخرية بتلول الصفا في بادية السويداء  وصول أولى مجموعات وسائل الحرب الإلكترونية إلى قاعدة حميميم  إسرائيل: الجيش سيواصل التصدي لإيران في سورية  ريال مدريد ينضم إلى صراع التعاقد مع فقير  عودة دفعة جديدة من أهالي أرياف حلب وإدلب وحماة عبر ممر أبو الضهور إلى قراهم المطهرة من الإرهاب  ميركل: أوروبا لا تفهم موقف لندن من تعاونها مع بروكسل بعد "بريكست"  من منبر الجمعية العامة.. ترامب يناشد زعماء العالم عزل إيران ويتوعدها بعقوبات جديدة  نتنياهو ورئيس "الموساد" في الولايات المتحدة لبحث الأزمة مع روسيا  العراق.. مسلحون يغتالون ناشطة حقوقية وسط البصرة في وضح النهار  منظومة "باستيون" الصاروخية تشارك في مناورات القطب الشمالي للمرة الأولى  خفايا قاعدة التنف .. ماحقيقة الانسحاب الاميركي منها؟!  "العمال البريطاني" يناقش اقتراحا بشأن تصويت ثان حول الخروج من الاتحاد الأوروبي     

تحليل وآراء

2016-11-02 03:44:56  |  الأرشيف

جمهورية مريام كلينك.. بقلم: سامي كليب

الشبه بين مريام كلينك ولبنان كبير. هي جميلة ولبنان كذلك برغم ما أصابه من تشوهات. هي عفوية ولبنان كذلك، ولكثرة عفويته فتح أبوابه لكل الطامعين. هي سريعة البديهة في بعض الإجابات ومهضومة في أخرى وساذجة في بعضها الثالث، واللبناني كذلك، فهو «حربوق» لكنه لكثرة إيمانه بـ «حربقته» ترك ساسته يغالون في سحقه حتى طمروه بالنفايات. هنا تشبه النفايات، تلك الشائعات التي تلاحق مريام كلينك وتشغل الناس وقد تكون مجرد شائعات. اسألوا محاميتها، تعرفون.
عارضة الأزياء الجميلة التي على صفحتها متابعون يفوقون ما عند نصف الحكومة والبرلمان في لبنان، قد تطمح يوماً ما للنيابة. هذا حقها الطبيعي. لعلها لو فازت فستزيد نسبة الفرح في برلمان كئيب كاد يقدّم للعالم يوم انتخاب ميشال عون رئيساً، أكبر عرض هزلي له.
حين وضع أحد النواب اسم مريام كلينك ضحك كثيرون، وتعاطى آخرون بخفة. هذا هو المعيب. مريام كلينك هي قبل كل شيء إنسانة عرفت كيف تنجح برغم كل الضجيج المثار حول سلوكها، وهو ضجيج قد يستند كثيراً إلى خيالات أناس مرضى لا إلى واقع حسناء ربما تحب الحيوانات أكثر من الرجال. وهي محقة بهذا الحب إذا ما انطلقنا من مبدأ الوفاء.
لبنان بكامله تحول إلى عارض أزياء بامتياز. أريد له أن يتحول الى ساحة للفرجة العربية، أريد له كذلك أن يصبح مقصداً لسياحةٍ تنشد الدعارة قبل العمارة. حوله ساسته إلى ما يشبه الخمّارات التي يقصدها كل طامح وغاز ومحتلّ ووصيّ فصارت السياسة فيه كبنات الهوى يملن صوب من يدفع أكثر.
مع انتخاب ميشال عون رئيساً، فتحت أبواب الأمل على مصراعيها بالنسبة لكثير من اللبنانيين، لكن الأمل الحقيقي يبدأ حين يتم نفض الغبار عن مؤسسات أغرقها الفساد كما أغرقت النفايات شوارع لبنان، والأمل الحقيقي يبدأ حين يولد جيل جديد من السياسيين الذين يقدمون الانتماء الوطني على كل انتماء طائفي أو مذهبي أو مناطقي أو عشائري أو إقطاعي أو حزبي، والأمل الحقيقي يبدأ حين يشعر اللبناني فعلاً بأنه يعيش في دولة قانون ومؤسسات. والأمل الحقيقي يبدأ حين نحترم المرأة ونراها في البرلمان وفي كل المناصب العليا، وكلنا أمل أن يُقدم الجنرال عون الذي عاش بين زوجة وفيّة وبنات ناضلن الى جانبه وعانين الحرمان والغربة والنفي، على أن يعزّز الحضور النسائي في المؤسسات.
مريام كلينك هي نتاج مجتمع لبناني، وليست هي من أنتج المجتمع، وفي العالم شبيهات أقلّ منها جمالاً تزوجن كبار المسؤولين كما حصل مع الرئيس الفرنسي السابق نيكولا ساركوزي، لا بل لو عُرض على اللبناني أن يعيش في جمهورية فاسدين أو في جمهورية مريام كلينك، فلا شك بأن كثيرين قد يفضلون جمهورية الجمال والهضامة لا جمهورية الفساد التي قتلتهم بالنفايات والأمراض.
عدد القراءات : 5200
التصويت
هل تنهي سيطرة الجيش السوري على إدلب الحرب على سورية؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3325
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018