الأخبار |
مصرع أكثر من 56 شخصا جراء حريق في بنغلاديش  أردوغان: خطواتنا أزعجت من لديهم "حسابات قذرة" في المنطقة  الهند تقرر قطع المياه عن باكستان  أمين منظمة "الأمن والتعاون في أوروبا": أولويتنا هي الحل السلمي في أوكرانيا  مجلس الشعب يتابع مناقشة مشروع القانون الخاص بالجمارك ويوافق على عدد من مواده  إصابة عشرات الفلسطينيين باعتداء الاحتلال على مخيم الفوار بالخليل  "إس-300" و"إس-400" كفيلتان بتدمير الطائرات الإسرائيلية "القاتلة"  لافروف: الإجراءات الأمريكية بشأن "معاهدة التخلص من الصواريخ" تقود إلى زعزعة الاستقرار  موسكو: انسحاب واشنطن من معاهدة الصواريخ يعرض أمن أوروبا للخطر  بولتون للجيش الفنزويلي: أنقذوا شعبكم  «سبوتنيك»: الجولاني مصاب ويعالجه النظام التركي بمشفى حكومي  جنبلاط: هل يتسع الوقت لاستدارة أخيرة؟.. بقلم: عبد المنعم علي عيسى  أردوغان يعرض على ترامب استقبال دواعش أوروبا في شمال سورية!  موسكو: واشنطن قد تستخدم استفزازات «كيميائية» للإبقاء على قواتها  سوريون ينتصرون على الإعاقة ويتابعون حياتهم  أدميرال: البحرية الروسية يمكنها إطلاق 40 صاروخ "تسيركون" دفعة واحدة على أهداف أمريكية  شميس لـ الأزمنة: جميع الأفكار التي يتم طرحها ببساطة هي من واقع المجتمع السوري.  إدلب بين فكي كماشة الجيش السوري... ماذا عن توقيت التحرير؟  بريطانيا: عدوى الاستقالات تنتقل إلى «المحافظين»     

تحليل وآراء

2017-05-30 02:33:12  |  الأرشيف

مهذبون ....ولكن!! الأخلاق تنبت كالنبات .. بقلم: أمينة العطوة

تكثر العبارات والمعايدات وبطاقات التهنئة بالشهر الكريم....تمد الأيادي البيضاء للنهوض بهؤلاء الفقراء في شهر الرحمة...منا من يصوم ويتصدق .. أو يصوم فقط أو يتصدّق فقط، وهناك من لا يصوم ولا يتصدّق لكنّ ابتسامته وفعله للخير وأخلاقه تكون أعظم صدقة، الأهم يا أحبائي أن ما تفعله برمضان من طاعة أو معصية هو لك وحدك بينك وبين ربك...ففي رمضان أو غيره نحن بحاجة إنسانيتك فقط.. فلا الفقر ينتهي فقره بانتهاء رمضان .. ولا المحتاج يكتفي من شهر رمضان مدى الحياة...ولا صور موائدكم العامرة ستسد رمق الجائع....من فضلكم بالشهر الكريم كونوا كرماء بحسن الخلق ..أفعل ما تشاء دون أن تبوح لنا وللمجتمع بأسرارك عبر وسائل التواصل الاجتماعي ...نحن برمضان وعلى مدار العام بحاجة إنسانيتك التي لا تنتمى لا لدين ولا لعرق ولا لطائفة...هي الإنسانية التي كرم الله بها كل بني آدم...
فالتهذيب يكون أولا بينك وبين الله ..ومن ثمة هو التهذيب في طريقة التعاطي مع هذا الشهر الكريم دون جرح مشاعر أو كسر خواطر أو التشهير بحجة الإشارة للعطاء....التهذيب صفة لا تنفصل عن الإنسان بمكان أو زمان...هي صفة جبلنا عليها في سوريتنا الحبيبة تحديداً
ولكم التحية والإكرام...
قد يحوزُ الإِنسانُ علماً وفَهْماً … وهو في الوقتِ ذو نِفاقٍ مرائي
ربَّ أخلاقٍ صانَها من فسادٍ … خوفُ أصحابِها من النقاد
وإِذا لم يكنْ هنالكَ نقدٌ                     … عمَّ سوءُ الأخلاقِ أهلَ البلادِ

 

عدد القراءات : 4175
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3473
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019