دمشق    20 / 09 / 2018
صحيفة عبرية: الهجوم على اللاذقية فشل وخلق لنا أزمة دبلوماسية مع دولة عظمى  السيدة أسماء الأسد تستقبل أصحاب مشاريع متميزة للاطلاع على ما قدموه عن قرب وبحث سبل دعمهم  موسكو: الطيارون الإسرائيليون تصرفوا بدون مهنية على أقل تقدير  الجيش اللبناني يعتقل مطلوبا متورطا في تفجير السفارة الإيرانية ببيروت  الخارجية العراقية ترد على تدخلات السفيرين البريطاني والإيراني  العدل تعد مشروع قانون بشأن "العفو "  إيران: التهديد النووي الإسرائيلي خطر على السلم والأمن الدوليين  السيد نصر الله: أوهام “إسرائيل” في المنطقة فشلت بسبب صمود محور المقاومة  سجن مهاجر سوري 5 سنوات لاشتباكه مع الشرطة المجرية  إيقاف دكتور في جامعة دمشق بسبب تحرشه بطالبة  ترامب أصبح وحيدا.. مولر ينتزع أكبر نصر في التحقيقات الروسية  حلم أردوغان يتبخر.. بقلم: سامح عبد الله  الأمم المتحدة تستعد لإرسال نحو 600 شاحنة مساعدات إنسانية إلى سوريا  دراسة: عنصر كيميائي في دخان السجائر قد يضر بالإبصار  بمشاركة 14 دولة.. مهرجان خطوات السينمائي الدولي الاثنين القادم  موسكو ستتخذ الخطوات اللازمة لمواجهة أي تهديدات تستهدف قواتها  إيغلاند: روسيا وتركيا أبلغتا الأمم المتحدة حول مستجدات اتفاق إدلب  "المحار" يعالج السرطان دون آثار جانبية!  ترامب يتوعد منتجي النفط في الشرق الأوسط ويطالبهم بخفض الأسعار  الكوريتان تنويان إعلان انتهاء الحرب هذا العام وكيم يبعث رسالة جديدة لترامب  

تحليل وآراء

2018-02-14 03:55:12  |  الأرشيف

بالحبِّ نحيا.. بقلم: ميساء العجي

هل يحتاج الحب الى يوم الى لغة الى ثقافة هذا السؤال محير للجميع لأنه بالواقع هو لا يحتاج لسؤال إنما هو نفسه إجابة تدل على ذاتها على معناها على قيمها وقيمتها فهل هناك أسمى من الحب،
هو شعور جميل جدا وكلنا منذ ولادتنا فإننا نعيش في بيئة تحب بعضها البعض هي الأب والأم والأخوة لذلك نحن مهيؤون فطريا كي نحب ونتلقى الحب من أسرتنا‏
فاذا لم نعش هذا الشعور داخل اسرتنا وننل من حبهم ما يكفينا ويقوينا ويجعلنا اناسا اسوياء فانه لابد ان تتسلل الى داخلنا مشاعر بديلة كعدم الثقة بأنفسنا وتخلخل ميزان حياتنا فنجد صعوبة بمنح الحب الذي لا نمتلكه لأي أحد ولا نستطيع تلقيه من أي كان ..‏
لذلك فإن الحب هو ليس مجرد شعور إنما سلوك يتضمن العطاء والتضحية ويظهر له الجانب الايجابي من خلال الرعاية والاهتمام والاحترام كذلك المسؤولية تجاه من نحب أي أن يكون هنا ك تناغم وتفاهم وتضحية وعطاء‏
فمن يحب شخصا ما يعطيه من فرحه من حزنه من علمه من فهمه من شغفه من كل ما فيه ومن كل ما لديه بذلك هو يعزز شعور الاخر بالحياة ويعزز شعورنا نحن بالحياة لذلك علينا جميعا ان نعيش الحب وان نمنحه لأغلى اناس على قلوبنا لأنه بالحب تحيا النفوس وبدونه تموت ،علينا ان نعلم اولادنا معنى الحب الحقيقي الذي يتضمن معنى العطاء التضحية لا نجعلهم ينجرون وراء الاكاذيب والاغراءات التي لا طعم لها ولا معنى علينا ، فينعكس ذلك سلبيا علينا وعليهم ان نجعل منهم اشخاصا حقيقين يعيشون الواقع كما هو لا ينغمسون في الخيال البعيد الغامض والمخيف‏
لذلك علينا ان نعيش جميعنا في كل لحظة وفي كل يوم نحياه معنى الحب ولا نترك له يوما واحدا في السنة يضيع منا في زحمة الحياة يجب ان نكون مهيئين له دائما وباستمرار نعيشه ونمنحه للآخرين فبدون الحب لامعنى لحياتنا‏
 
عدد القراءات : 3756

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider