دمشق    22 / 02 / 2018
معركة الغوطة الشرقية.. ثلاثة بواحد.. بقلم: موفق محمد  أسلحة أميركية تباع عبر الإنترنت في شمال سورية!  الهوية المؤسساتية والإصلاح الإداري.. بقلم: سامر يحيى  استعدادات وحشود الجيش تتواصل.. وانحسار للمارة والحركة في العاصمة … ساعة الصفر لمعركة الغوطة تقترب و«النشابية» قد تكون باكورتها  مشروع قرار أممي في مجلس الأمن حول الغوطة.. وأنباء عن وساطة مصرية  «با يا دا» يعاود حملة التجنيد لشبان الرقة  سورية تردع «إسرائيل» جنوباً وتحبط سيناريو أميركياً ـ تركياً شمالاً  مسابقة لـ«العدل» تقدم إليها 850 امرأة من أصل 900  مجلس الأمن يناقش اليوم مشروع قرار لوقف النار في الغوطة الشرقية  مقتل نحو 40 مسلحا من طالبان غربي أفغانستان  موقع بريطاني: لماذا ترسل باكستان 1000 جندي إلى السعودية  مجلس الأمن يناقش اليوم مشروع قرار لوقف النار في الغوطة الشرقية  أهالي عفرين يحتشدون في الساحة الرئيسية تأكيدا على انتمائهم للوطن وترحيبا بانخراط القوات الشعبية في مواجهة عدوان النظام التركي  استشهاد طفل وإصابة 6 في اعتداء جديد للمجموعات المسلحة بالقذائف على أحياء سكنية في دمشق وريفها  الجيش السوري سيدخل تل رفعت خلال ساعات باتفاق مع "حماية الشعب" الكردية  لافروف: موسكو عرضت على المقاتلين الخروج من الغوطة الشرقية لكن "النصرة" رفضت  استطلاع للرأي: أكثر من 66% من الروس سيصوتون لصالح بوتين  الرئيس الأسد يبحث مع مبعوث الكرملين تطبيق مخرجات مؤتمر سوتشي  إسرائيليون يشاركون في بطولة رياضية مدرسية بقطر  

تحليل وآراء

2018-02-14 03:55:12  |  الأرشيف

بالحبِّ نحيا.. بقلم: ميساء العجي

هل يحتاج الحب الى يوم الى لغة الى ثقافة هذا السؤال محير للجميع لأنه بالواقع هو لا يحتاج لسؤال إنما هو نفسه إجابة تدل على ذاتها على معناها على قيمها وقيمتها فهل هناك أسمى من الحب،
هو شعور جميل جدا وكلنا منذ ولادتنا فإننا نعيش في بيئة تحب بعضها البعض هي الأب والأم والأخوة لذلك نحن مهيؤون فطريا كي نحب ونتلقى الحب من أسرتنا‏
فاذا لم نعش هذا الشعور داخل اسرتنا وننل من حبهم ما يكفينا ويقوينا ويجعلنا اناسا اسوياء فانه لابد ان تتسلل الى داخلنا مشاعر بديلة كعدم الثقة بأنفسنا وتخلخل ميزان حياتنا فنجد صعوبة بمنح الحب الذي لا نمتلكه لأي أحد ولا نستطيع تلقيه من أي كان ..‏
لذلك فإن الحب هو ليس مجرد شعور إنما سلوك يتضمن العطاء والتضحية ويظهر له الجانب الايجابي من خلال الرعاية والاهتمام والاحترام كذلك المسؤولية تجاه من نحب أي أن يكون هنا ك تناغم وتفاهم وتضحية وعطاء‏
فمن يحب شخصا ما يعطيه من فرحه من حزنه من علمه من فهمه من شغفه من كل ما فيه ومن كل ما لديه بذلك هو يعزز شعور الاخر بالحياة ويعزز شعورنا نحن بالحياة لذلك علينا جميعا ان نعيش الحب وان نمنحه لأغلى اناس على قلوبنا لأنه بالحب تحيا النفوس وبدونه تموت ،علينا ان نعلم اولادنا معنى الحب الحقيقي الذي يتضمن معنى العطاء التضحية لا نجعلهم ينجرون وراء الاكاذيب والاغراءات التي لا طعم لها ولا معنى علينا ، فينعكس ذلك سلبيا علينا وعليهم ان نجعل منهم اشخاصا حقيقين يعيشون الواقع كما هو لا ينغمسون في الخيال البعيد الغامض والمخيف‏
لذلك علينا ان نعيش جميعنا في كل لحظة وفي كل يوم نحياه معنى الحب ولا نترك له يوما واحدا في السنة يضيع منا في زحمة الحياة يجب ان نكون مهيئين له دائما وباستمرار نعيشه ونمنحه للآخرين فبدون الحب لامعنى لحياتنا‏
 
عدد القراءات : 3453

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider