الأخبار |
الاتحاد الأوروبي يدعم تنفيذ «اتفاق إدلب»  كندا تعتزم توطين مجموعة من «الخوذ البيضاء»  12 عائلة من «الركبان» وصلت الرقة ! .. وتعزيزات عسكرية إلى تلول الصفا … محافظ السويداء: تحرير 6 من المخطوفين وفي القريب العاجل الباقون  كمشة عدس.. بقلم: سامر يحيى  لغة الجسد.. بقلم: د. ندى الجندي  حتمية فشل خطة معهد الأمن القومي الإسرائيلي.. بقلم: تحسين الحلبي  كل يوم يدفع السوريون 9 ملايين ل.س لشراء الحظ  هل تستعدّ النخبة الأميركية لشنّ هجوم نووي على روسيا والصين؟  ترامب يضع “المعاهدة النووية” بمهبّ الريح.. هل يراوده حلم الأحادية القطبية؟  بعد يوم من إعلان السعودية... لأول مرة ترامب يتحدث عن مكان جثة خاشقجي  مظاهرات داعمة للاتحاد الأوروبي في لندن  هل باتت رقبة ابن سلمان بين أيدي إردوغان؟  في اليوم الأول للانتخابات الأفغانية... عشرات القتلى والجرحى خلال 100 اعتداء  الفلتان أمني يعصف بها.. والجثامين المنتشلة وصلت إلى نحو 1300 … بعد عام على خروج داعش… الدمار سيد المشهد في الرقة  قيادة العمليات المشتركة العراقية: جهودنا باتجاه الحدود السورية حققت أهدافها  موسكو والدوحة: لا بديل للتسوية السياسية في سورية  مجموعات مسلحة سحبت أسلحتها الثقيلة من غربي حلب تنفيذاً لاتفاق سوتشي  سورية تطالب مجلس الأمن بتحمل مسؤولياته في منع اعتداءات “التحالف الدولي” ومعاقبة المعتدين     

تحليل وآراء

2018-05-31 09:38:31  |  الأرشيف

التضليل ثم العدوان .. المشهد الأميركي في سورية

منذ اليوم الأول الذي تسلمت فيه إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب مقاليد السلطة في واشنطن فإنّها سارت على درب سياسة إدارة أوباما العدائية ضد سورية، ونهجت سياسة عدوانية واضحة لكلّ متابع للشأن السوري ولسياسات أميركا الاستعمارية في العالم.

واتخذت سياسة ترامب حيال سورية في الآونة الأخيرة منحىً خطيراً وتصعيديّاً، والسبب واضح للقاصي والداني ويتلخص بانزعاج أميركا من خطوات الجيش السوري الثابتة في القضاء على الإرهاب، والتي دارت عجلاتها بسرعة كبيرة خلال الشهرين الأخيرين بعد دحر الإرهاب من الغوطتين الشرقية والغربية وتطهير أحياء اليرموك والحجر الأسود وبقية أحياء جنوب دمشق من داعش المتطرف وأخواته.‏

والخطير الجديد لإطالة أمد الحرب في سورية، والاستمرار في تنفيذ الأجندات الاستعمارية في المنطقة، ونسف الحلول السياسية التي لا تتوافق مع الأطماع الأميركية، يتمثل في التسريبات التي تؤكّد اتجاه الاستخبارات الأميركيّة وأدواتها كداعش وقسد الإرهابيتين لفبركة مسرحية كيماوي باهتة تنقذ واشنطن من ورطاتها وتتخذها ذريعة لعدوان جديد يشبع نهم غريزتها العدوانية.‏

وهذا الأمر الذي تعدّه الولايات المتحدة وإرهابيوها عبر جلب بعض العائلات من مناطق تسيطر عليها قسد إلى القاعدة الأميركية في حقل الجفرة النفطي ليتم تدريبهم على القيام بتمثيلية توحي بأنّهم تعرضوا للقصف بقذائف مدفعيّة مزوّدة بمواد كيميائية من قبل الجيش السوري بات الورقة الوحيدة التي بحوزة إدارة ترامب العدوانية كي تكون ذريعة لاستمرار احتلالها لأجزاء من الأراضي السورية، وعدم الانسحاب من المناطق التي غزتها وكأنّها تعتمد مبدأ غوبلز النازي الذي يقول اكذب ثم اكذب حتى يصدقك الآخرون.‏

هكذا تضلل أميركا العالم، وهكذا تعتدي عبر العدوان المباشرعلى أكثر من موقع سوري، وكأنّ عنوان المشهد الأميركي في سورية هو التضليل، ثم العدوان بعده مرة بشكل منفرد ومرة عبر عدوان ثلاثي بمشاركة بريطانيا وفرنسا، ومرة ثالثة عبر تكليف الكيان الإسرائيلي بالمهمة.‏

وكلّ ذلك لقلب الموازين في سورية لمصلحة أجندات شركات أميركا الجشعة واستخباراتها، ولمصلحة أجندات الكيان الإسرائيلي الخاصة بنشـر الفوضى الهدامة في طول المنطقة وعرضها، وتقسيمها وتفتيتها على أسس طائفيّة وعرقيّة ليبقى هذا الكيان هو المسيطر على مقدراتها وخرائطها.‏

عدد القراءات : 3520

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
تسليم روسيا لسورية منظومة "إس-300" هل هو:
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3377
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2018