الأخبار |
ماي تنجو من "سحب الثقة"  قناة عبرية تكشف النقاب عن تفاصيل جديدة حول "صفقة القرن"  وهاب: لو حضر الرئيس الأسد القمة الاقتصادية لتراكض الرؤساء للحضور  رونالدو يمنح كأس السوبر الايطالي ليوفنتوس على حساب ميلان  واشنطن تعلن وقف العمل بمعاهدة الصواريخ المتوسطة في الموعد المحدد  أردوغان يكشف العدد الحقيقي لقتلى الجيش الأمريكي بانفجار منبج  مايك بنس: بعد أن هزمنا "داعش" في سورية قواتنا تعود إلى الوطن  بايرن ميونخ يتخلى عن حلم الشتاء  مصدر ينفي الأنباء عن محاولة اغتيال بوتين في صربيا  الخارجية الفلسطينية تطالب المجتمع الدولي بوقف الاستيطان  بيسكوف يكشف عن أولويات بوتين  مسؤول أمريكي: مقتل 4 من جنودنا وإصابة 3 في انفجار منبج  المقداد: علاقات التعاون بين سورية واللجنة الدولية للصليب الأحمر عميقة وقوية  ماليزيا ترفض استضافة فعاليات يشارك فيها كيان الاحتلال الإسرائيلي  ارتفاع موج البحر يحدث أضرارا في كورنيش بانياس  قاسم يؤكد فشل المشروع الأمريكي في سورية  كأس آسيا 2019.. إيران تحتفظ بالصدارة بتعادل سلبي مع العراق  منتخب اليمن يودع كأس آسيا بهزيمة ثالثة أمام فيتنام  الخارجية الإيرانية: إطلاق القمر الصناعي لا يعد عملا عسكريا  ظريف: لقد أدرك العالم أن أمريكا باتت بمثابة "الملك العاري"     

تحليل وآراء

2018-11-06 04:13:46  |  الأرشيف

مهذبون ولكن...بقلم: أمينة العطوة

التهذيب سلوك إنساني يظهر ردود أفعالنا في المواقف الصعبة.... تلك التي تجعل إنسانيتنا على المحك...بعيداً عن التنظير والتقطير في قوالب مجمّلة للهروب من الموقف بطريقة دبلوماسية أودبلوماتيكية... فلو تجوّلت قليلاً في الشوارع العامة وقرب المدارس تحديداً لجذبك ذلك المنظر المؤذي للقلب قبل العين من خلال الأوساخ المترامية في كل مكان، وبالأخص قرب المؤسسة التربوية والتعليمية ألا وهي المدرسة.... هل هو سوء من العملية التربوية ؟؟؟ أم مسؤولية الأهل وسوء بالتربية..؟ ربما هو نقص توعوي من الإعلام وتطول قائمة التساؤلات لنفسر تلك الظاهرة التي لا تنتهي بالمدارس .. بل تمتدّ لمشهد مذهل من سائق سيارة فخمة عندما يمد يده من النافذة ليرمي بقايا أوساخه غير آبه بعامل النظافة، وهو يحني قامته على جنبات الطريق للم تلك القاذورات.....
ربما نفس السائق في محطته التالية يلتقي بعامل نظافة فيفتح محفظته ويأخذ ما تيسر ويضعها بيد عامل النظافة الممتن له والحاني لرأسه والشاكر له على ما أعطاه من نقود... ومن باب أولى ومن التهذيب أن لا ترمي أوساخك قبل أن تجود بمالك على هذا العامل الضعيف كن مكانه ولو لمرة واحدة وعش التجربة مع نفسك لتعرف أننا مهذبون ولكن ينقصنا تجربة حقيقية نكون فيها مكان الأخر لنحسن التهذيب والتصرف.
عاشت سورية بخير ...عزيزة على الذل.
 
عدد القراءات : 4323

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
إلى أين تتجه الأمور في فرنسا بعد احتجاجات السترات الصفراء؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3465
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2019