دمشق    22 / 02 / 2018
لافروف: موسكو عرضت على المقاتلين الخروج من الغوطة الشرقية لكن "النصرة" رفضت  الرئيس الأسد يبحث مع مبعوث الكرملين تطبيق مخرجات مؤتمر سوتشي  إسرائيليون يشاركون في بطولة رياضية مدرسية بقطر  ضبط رسالة تحتوي على مسحوق أبيض موجهة إلى الأمير هاري وخطيبته  "القوات الشعبية السورية": وصلنا جنديرس لمناصرة إخوتنا وصد العدوان التركي...  مجلس الشعب يقر قانون تنظيم مهنة الهندسة الزراعية  بوغدانوف يبحث مع السفير السعودي الوضع في سورية واليمن والخليج  بوتين: عسكريونا يقاتلون في سورية ببسالة  عفرين والغوطة إنتصارات إستراتيجية على حساب ترامب وأردوغان.. بقلم: المهندس ميشيل كلاغاصي  مقتل 10 أشخاص على الأقل في انهيار عقار في القاهرة  البرلمان الهولندي يعترف بأن مذبحة الأرمن عام 1915 إبادة جماعية  البنتاغون: جميع ضرباتنا في سوريا ليست إلا للدفاع عن النفس  بوتين: روسيا أضحت في الطليعة من ناحية القدرة القتالية وضمان أمنها  الأمم المتحدة تحذر من كارثة إنسانية في غوطة دمشق الشرقية وإدلب  الخارجية: فرنسا غير مؤهلة للعب أي دور بالسلام في سورية طالما أنها تدعم الإرهاب ويديها غارقة في دم الشعب السوري  "داعش" يتبنى الهجوم الانتحاري في وسط ليبيا  "الشعوب الديمقراطي" التركي يدعو أنقرة لوقف عملية عفرين  الجيش يرد على مصادر إطلاق صواريخ غراد التي استهدفت قافلة عفرين الإغاثية  "بيلد"الألمانية تستخرج بطاقة عضوية لـ"كلبة" في حزب سياسي  المركز الروسي للمصالحة: إطلاق 83 قذيفة من الغوطة الشرقية على المناطق السكنية في دمشق  

مال واعمال

2017-03-18 23:34:24  |  الأرشيف

الحجز على أموال 80 مقترضا متعثرا بينهم أسماء كبيرة

في الوقت الذي أجبرت فيه عشرات المستأجرين لصالات مؤسسات التدخل الايجابي سابقا السورية للتجارة حاليا على تنفيذ قرارات الإخلاء في إعلان واضح ومباشر عن انتهاء زمن الآجارات البخسة لصالاتها هاهي الحكومة ترفع الكرت الاحمر في وجه رجال اعمال بعضهم يوصف بالحيتان في عالم المال و الاستثمار السوري ، كما إنّ تعامل الحكومة مع ملف القروض المتعثرة لن يكون رحلة تنتهي بفتح الملف لبع الوقت ومن ثم اغلاقه وتجميده بينما يمعن المقترضون في تهبهم من دفع قروض إنما هي ودائع المواطنين .. فقد اعلنت وزارة المالية عن إصدار قائمة سوداء عدد من المقترضين الكبار تضمنت الحجزالاحتياطي على الكبار المقترضين  المتعثرين في المصارف العامة وعملت على حجز أموالهم المنقولة وغير المنقولة وتجميد كافة الحسابات العائدة لهم، وذلك ريثما يتم  تحصيل أموال المصارف العامة المقترضة من قبلهم منذ سنوات طويلة ( التوفير – الزراعي التعاوني – العقاري – التجاري السوري – التسليف الشعبي- الصناعي) .
و قالت وزارة المالية السورية أنّ هذه الإجراءات تأتي استكمالاً لعمل لجنة التحقيق المركزية الخاصة بتدقيق ملفات القروض المتعثرة في المصارف العامة لاستعادة أموال هذه القروض بعد أن انتهت من دراسة ملفات أكبر عشرة مقترضين متعثرين ومتخلفين عن السداد في كل مصرف من هذه المصارف ليصل مجموع الكبار المتعثرين في المصارف العامة الستة إلى 60 متعثرا كبيرا– كمرحلة أولى - وبحجم أموال تقدر بــ( 80) مليار ليرة سورية، والتي تكتسب صفة الأموال العامة المسلوبة وحقا من حقوق المودعين في هذه المصارف. التي تسعى الحكومة لتحصيلها وإعادة ضخها في قنوات الإنتاج الوطني.
هذه هي البداية ولكن هذا كله لا يعني أنّ هناك مقترضين سيتم التعامل معهم في ضوؤ تأثرهم بالأزمة .. فكما يبدو ثمة خارطة بدأت تتكون لدى الجهات المعنية وتميز أو لنقل توصف حال المقترضين بين متعثر بسبب الأزمة و بين سارق للقرض أيضا بسبب الازمة .. والأيام القادمة ستشهد المزيد من الاجراءات من قبل الحكومة د كل من يحاول مس اموالها وممتلكاتها و التي هي أموال الشعب و بالتالي لابدذ من استثمارها بالشكل الأمثل و تحويلها الى مورد للخزينة
فماذا ستكشف الأيام القادمة و غن كنا نعتقد أنّه قد يكون من المفيد تقييم اللجان التي تقوم بالتدقيق في ملف القروض المتعثرة داحل المصارف و التأكد أنذ كافة اعضائها على قدر كاف من المسؤولية و المعرفة بحيث لا ينحاز احد عن الهدف الذي كلفوا بالعمل من اجله .
هامش : قسم مهم من المعاقبين من أصحاب القروض المتعثرة هم أسماء كبيرة و مهمة في الوسط الاقتصادي الخاص وبعضها أسماء صادمة ؟؟

سيرياستيبس

عدد القراءات : 3932

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider