دمشق    26 / 04 / 2018
ما الذي تريده أمريكا بدعوتها لإرسال قوة عربية لسورية؟  انسحابات وانشقاقات في ما يسمى"الائتلاف السوري" المعارض  استقالات جماعية من «الائتلاف» تطلق رصاصة الرحمة عليه  تحرُّك دي ميستورا: الالتفاف على نتائج العدوان الثلاثي  حبّ ـ حرب.. مَنْ سينتصر في النهاية؟ .. بقلم: نظام مارديني  لقاء وزاري لـ«ثلاثي أستانا»  لا كيميائي في «أبحاث برزة» وخبراء التقصي دخلوا دوما مجدداً … اجتماع للضامنة في موسكو السبت.. وفشل أوروبي في بروكسل لإحياء «جنيف»  موسكو أكدت أن استعادة السيطرة على مخيم اليرموك على وشك الانتهاء … الجيش يكثف عمليات الاقتحام في جنوب العاصمة ويتقدم على كافة المحاور  «روسيا إنسايدر»: الصواريخ الروسية تحوّل الأساطيل الأميركية إلى عديمة الجدوى  القلمون الشرقي خالٍ من الإرهاب والاحتفالات عمّت بلداته  في تركيا سيناريو استباقي.. بقلم: عبد المنعم علي عيسى  216 شركة جديدة تأسست خلال 3 أشهر ومنح 3662 سجلاً تجارياً  العبادي: زمن الطغيان ولى ولانريد اعادة حكم دكتاتوري  معركة حماة - إدلب تتجهز على نارٍ هادئة..  الجولاني يرضخ دون شروط بعد تصريحات أردوغان حول إدلب  هذه العادات ميزت 6 دول وجعلت مواطنيها أكثر صحة  الشرطة العسكرية الروسية تبدأ دورياتها في القلمون  البنتاغون: قوات خصومنا في سورية تستخدم وسائل الحرب الإلكترونية بكثافة ضدنا!  المارينز الأمريكي يعترف بضعفه أمام روسيا  

أخبار عربية ودولية

2017-04-21 01:17:49  |  الأرشيف

واشنطن تطلب تعهدات سعودية بخصوص اليمن

 تسعى الولايات المتحدة للحصول على تعهدات جديدة من السعودية بشأن المدنيين في اليمن، في الوقت الذي تبحث فيه الإدارة الأمريكية استئناف بيع ذخائر موجهة بدقة للرياض.
وقال مسؤولون أمريكيون، أمس الخميس، إن واشنطن تريد الحصول على تعهدات من الرياض بتحسين عمليات الاستهداف بحيث تقلل لأقصى درجة ممكنة من سقوط قتلى مدنيين في الحرب الدائرة باليمن.

ونقلت وكالة رويترز عن أحد المسؤولين قوله: "نريد من السعوديين أن يظهروا التزامهم باستخدام هذه الأشياء استخداما ملائما".

ومن بين الأشياء المطروحة أنظمة توجيه بقيمة 390 مليون دولار تقريبا، من إنتاج شركة ريثيون، من شأنها تحويل القذائف غير الموجهة التي تسقط بفعل الجاذبية إلى ذخائر موجهة من المفترض أن تكون أكثر دقة في ضرب الأهداف.

وكان من المتوقع الإعلان، الشهر الماضي، عن صفقة بيع أسلحة لكن اعتراض مشرعين أمريكيين، أغلبهم من الديمقراطيين وجماعات مدافعة عن حقوق الإنسان، زاد الأمر تعقيدا، بحسب المصدر ذاته.

وقتل ما يقرب من 4800 مدني باليمن منذ إنطلاق أحداث القتال في مارس/آذار 2015، وسقط معظمهم جراء ضربات نفذها التحالف، الذي تقوده السعودية، بحسب مفوضية الأمم المتحدة لحقوق الإنسان.

من جهته، امتنع ممثل للسفارة السعودية في واشنطن عن التعليق على المحادثات مع الولايات المتحدة بشأن الأسلحة الموجهة بدقة.

عدد القراءات : 3913

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider