دمشق    23 / 06 / 2017
المقداد: نجري اتصالات حول تفاصيل مناطق تخفيف التوتر ولن نسمح بتمرير ما يمكن لأعداء سورية الاستفادة منه  طلائع الجيش التركي تصل الدوحة  دير شبيغل: الاستخبارات الألمانية تجسست على البيت الأبيض  عودة اقتصادية لمناطق ريف دمشق «الثائرة»  فضائح ماكرون تظهر: رحلة باهظة إلى لاس فيغاس من خزينة الدولة  مع اقتراب النصر السوري: الاستحقاقات القادمة!  الجيش التركي يحشد قواته على الحدود مع السورية و هذا ما يستهدفه  يحدث الان في دمشق.. دوريات امنية مشتركة تبدأ بإيقاف المخالفين لتوجيهات الرئيس الاسد  قريباً.. إقالات حكومية من العيار الثقيل  هل قُتل الخليفة؟ دلالات ما بعد مصرع البغدادي.. بقلم: رفعت سيد أحمد  هل يقع الأكراد في الفخ الأمريكي؟ وهل هذا مصيرهم؟  هل تستطيع واشنطن وقف التعاون العراقي ــ السوري؟  وزارة الداخلية: لن يُسمح بالتساهل أو التسامح في تنفيذ توجيهات الرئيس الأسد.. الإدارة المحلية تدعو المحافظين إلى إيلاء الأهمية القصوى لتطبيق القانون  بينس لكوريا الشمالية: صبرنا قد نفد  قطر تعفي اللبنانيين من تأشيرة الدخول المسبقة  حلف شمال الأطلسي يتدرب على "حرب نووية" حقيقية ضد روسيا  هدف الحملة على قطر تغيير نظام الحكم  هذا هو تأثير الخلاف بين رعاة الارهابيين على الميدان السوري  الجيش السوري يوسع نفوذه بريف حمص الشرقي  114 ألف سوري يغادرون تركيا  

حوادث وكوارث طبيعية

2017-05-12 23:51:47  |  الأرشيف

رجل شرب بوله لمدة 6 سنوات.. وهذا ما حدث له !

كشف البريطاني ديف مير، البالغ من العمر 54 عاماً، أن شرب بوله يعطيه شعوراً بالانتعاش والصحة أكثر من أي وقت مضى، مشيراً إلى أنه فقد عشرات الكيلوغرامات بواسطة شرب البول. ويستخدم ديف بوله كمرطب لجسده ويعيش معظم أيامه على تناول عصير فاكهة الغريب فروت وكوبين من البول، وقد داوم على هذين الشرابين لمدة 30 يوماً دون تناول أي طعام أو شراب آخر؛ وجاء ذلك بحسب صحيفة "ديلي ستار".


وأوضح ديف أنه "المنتج الأمثل لمكافحة الشيخوخة"، كما أنه يبقيه في حالة جيدة. وخلال 6 سنوات، فقد ديف ما يقارب 100 كيلو غرام من وزنه، وقال: "إن نظام غذاء البول يعزز الجهاز المناعي، وقد تمكن في علاجه من داء الربو مدى الحياة"، وأضاف: "أن البول يقلل احتياجنا من المواد الأساسية في الطعام لأنه يحتوي على كل شيء يحتاجه الإنسان".


وتابع: "معظم الناس يعتقدون أنه منتج من الفضلات، ولكنه ليس كذلك، إنه أنظف من الماء"، مشيراً إلى أنه بدأ شرب البول في العام 2011 بعد أن بدأ الحديث عن العلاج البولي. وذكر ديف، أنه كان يعمل مبرمج كمبيوتر، وقد عانى الكثير من نظامه الغذائي السابق، معبراً أنه كان صعباً عليه في البداية شرب البول بمفرده؛ إذ كان يقوم بمزجه مع بعض العصائر، لكنه شرع في شرب البول دون أي إضافات ولاحظ تغيرات كبيرة خلال أيام. وختم قائلاً: "لقد جعلتُ أمي تقدم على شرب البول أيضاً".

عدد القراءات : 4702

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider