دمشق    19 / 11 / 2017
النيل يلفظ أنفاسه، والسيسي يحذِّر  الوهابيّة الفاشلة.. بقلم: نور نعمة  نجاة محمد بن سلمان من اغتيال  وكيل وزارة الدفاع في الامارات: علاقتنا باسرائيل تشبه (الأخوة)  السعودية تمنح المنطق القطري ذريعة التفوّق.. بقلم: روزانا رمال  البيت الأبيض: ترامب وماكرون يتفقان على محاربة إيران  مقتل 19 شخصا وإصابة 8 آخرين في حريق جنوبي بكين  قطر تعلن أنها "مستعدة جيدا" لمواجهة تحرك عسكري محتمل من قبل دول المقاطعة  اجتماع طارئ لوزراء الخارجية العرب في القاهرة  مظاهرات في باريس احتجاجا على الإتجار بالبشر في ليبيا  دوتيرتي: آسف.. لا ترامب ولا غيره يستطيع إيقافي  تشكيلة المعارضة السورية المشاركة في "الرياض2"  ارتقاء شهداء وأضرار مادية جراء قصف المجموعات المسلحة مطحنة الوليد في ريف حمص بقذيفتين صاروخيتين  ميركل تخوض معركة تشكيل ائتلاف حكومي ينقذ زعامتها  زلزال يضرب قرب سواحل كاليدونيا الجديدة بالمحيط الهادئ  إقليم كردستان العراق يوافق على شروط الحكومة الاتحادية للتفاوض والمحكمة الاتحادية تنظر بدستورية استفتاء الإقليم  مشروع قرار جديد حول سورية في مجلس الأمن  تحرير مدينة البوكمال بالكامل من قبل الجيش العربي السوري وحلفائه  الولايات المتحدة تتخلى عن فصائل لـ"الجيش السوري الحر" بعد فشلها  

صحتك وحياتك

2017-07-17 06:37:40  |  الأرشيف

أسباب الإجهاض المتكرر.. وطرق علاجه

يعد الإجهاض المتكرر إحدى المشكلات الكبرى التي تواجه السيدات في سن الحمل والإنجاب، خاصة في الدول النامية، ويجب السعي لمعرفة أسبابه بعد حدوثه أول مرة.

قال الدكتور شريف عبدالحميد، أستاذ النساء والتوليد والعقم، إنه جرى اكتشاف أجسام مضادة لأوعية المشيمة تتسبب في ضيقها، ما يؤثر على الحمل وينتهي بالإجهاض المتكرر للجنين وسبب تكوين هذه الأجسام المضادة هو خلل في جهاز المناعة عند السيدات الحوامل حيث يعمل جهاز المناعة ضد أوعية المشيمة، وقبل اكتشاف هذا السبب كانت هذه الحالات تعد من الأسباب التي لا يمكن علاجها أو تشخيصها.

وأضاف عبدالحميد لـ”فوشيا” أن طرق علاج هذه الأجسام، بعد إجراء الكثير من الأبحاث هي استخدام العقاقير التي تسبب سيولة في الدم ولا تقلل من فاعلية تجلطه، وهي المثلى في علاج هذه الحالات، إذ تعمل على إذابة الجلطات الميكروسكوبية الموجودة على جدار أوعية المشيمة والتي تحرم الجنين من دخول الدم بكميات مناسبة، ويوجد العديد من المركبات بالأسواق مثل عقار الأسبرين ومشتقاته.

واستطرد بأن استخدام جرعات من الأسبرين بجرعة مقاربة من جرعات الأطفال قد تساعد في زيادة كمية الدم المتدفق إلى المشيمة عن طريق تقليل عدد صفائح الدم والتصاقها بالأوعية الميكروسكوبية للمشيمة، ووجد أن استخدام مضادات الأكسدة مثل بعض الفيتامينات أو العناصر النادرة قد يساعد أيضًا في علاج مثل تلك الحالات.

وأشار أستاذ النساء والتوليد والعقم إلى أنه توجد بعض الأبحاث التي تشير إلى كفاءة الكورتيزون أثناء الحمل في تقليل هذه الأجسام المضادة، وكذلك تم استخدام بعض العقاقير التي تعمل على توسيع شرايين الجسم كعلاج مساعد لهذه الحالات.
 

عدد القراءات : 3588

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider