دمشق    21 / 08 / 2017
40 بالمئة من كهرباء دمشق لمناطق المخالفات و75 بالمئة منها استجرار غير مشروع و70 بالمئة من الذمم المالية غير مدفوعة  خميس لرجال أعمال عرب: مشاركتكم في المعرض تؤسس لعلاقات اقتصادية أوسع  وكالة أمريكية تكشف دور السعودية المزعوم في وصول عبد الله آل ثاني إلى حكم قطر  ترامب يعلن إرسال أربعة الآف جندي أمريكي إضافى إلى أفغانستان  كسوف الشمس يكلف الشركات الأمريكية نحو 700 مليون $  انتشال نحو 500 جثة بانهيار طيني في سيراليون  بريطانيا تدعو الاتحاد الأوروبي للمضي بشكل سلس في آلية الانسحاب  مفاجأة "الجزيرة" بالتعاطي مع خطاب الأسد؟  فضيحة أمنية.. هكذا نقل داعش معدات عسكرية من بريطانيا لضرب دول غربية  صدور نتائج امتحانات الدورة الثانية للشهادة الثانوية بفروعها المختلفة  الشرطة الفرنسية: سيارة تدهس حشدا في موقف للحافلات بمارسيليا ومقتل شخص  إجلاء 600 حاج إثر حريق بفندق في مكة  لبنان يعلن إحباطه تفجير طائرة إماراتية  الأمم المتحدة: فرار آلاف المدنيين من تلعفر  بوتين يعين نائب وزير الخارجية سفيرا لروسيا لدى واشنطن  كوريا الشمالية تحاول إغراق جارتها  هذا هو "أبو البراء".. وهكذا استسلم لحزب الله؟  استطلاع للرأي: سلوك ترامب محرج!  عملية عسكرية “تركية إيرانية” محتملة ضد “الأكراد”  برلماني: الجيش السوري مستمر في دحر الإرهاب  

أخبار سورية

2017-08-12 16:59:41  |  الأرشيف

تصفية 7 عناصر من منظمة "القبعات البيضاء" في إدلب

قُتل 7 عناصر من منظمة "القبعات البيضاء" عبر تصفيتهم بواسطة مسدسات كاتم صوت في مقرهم ببلدة سرمين شرق إدلب الواقعة تحت سيطرة "هيئة تحرير الشام".

 

وذكر الدفاع المدني التابع للمعارضة أن مجموعة مسلّحة مجهولة قامت فجر اليوم السبت بمهاجمة مركز الدفاع المدني في مدينة سرمين، حيث قامت بتصفية الفريق المناوب في المركز المكوّن من 7 عناصر وسرقة باصين صغيرين وخوذ بيضاء وأجهزة اتصالات لاسلكية.

 

ونشر ناشطون تسجيلاً مصوراً يظهر جثث عناصر القبعات البيضاء مضرّجة بالدماء، حيث تشير الصور إلى تصفيتهم وهم نائمون بواسطة مسدسات مزودة بكاتم صوت.

 

وتخضع بلدة سرمين بالكامل لسيطرة "هيئة تحرير الشام" بعد حلّ تنظيم "جند الأقصى" الذي انضم جزء كبير منه إلى صفوف الهيئة، والبقية توجهوا إلى مناطق سيطرة تنظيم "داعش".

 

وتدور حول منظمة القبعات البيضاء شبهات كثيرة حول ارتباطها بأجهزة استخبارات دولية، إلى جانب دعمها ومرافقتها للفصائل المسلحة، ومن بينها "هيئة تحرير الشام" المصنفة من التنظيمات الإرهابية في المعارك، لإسعاف جرحى الاشتباكات، ودفن جثث القتلى.
وكانت الصحفية البريطانية فانيسا بيلي قالت في وقت سابق إن منظمة "القبعات البيضاء"، التي تقول عن نفسها إنها محايدة ومستقلة قوامها متطوعون لا يحظون بأي تمويل أجنبي، تمثّل مصالح الدول الغربية التي تدعم جماعات المعارضة المسلحة في سوريا، وتتعاون مع الجماعات الإرهابية هناك.

 

وأضافت الصحفية البريطانية أن "تسجيلات فيديو وصوراً كثيرة تلتقط في هذه المناطق تؤكد أن هذه المنظمة تتعاون مع هؤلاء الإرهابيين"، مشيرة إلى أن "القبعات البيضاء" تقدّم الخدمات الطبية لهم، وتشارك في عمليات القتل والإعدامات الجماعية للمدنيين والجنود السوريين".

عدد القراءات : 3452

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider