دمشق    12 / 12 / 2017
إستراتيجية طهران لمواجهة ترامب مطعمة بحوار مع السعوديين  استشارات قانونية لوضع نسخة جديدة من قانون العاملين الأساسي كجزء من «الإصلاح الإداري»!  على ذمّة «الكهرباء»: نحو 90 بالمئة من تدفئة السوريين على الكهرباء!  بوتين في حميميم: إعلان نصر من سورية  الجزائر: رفض تدريس «الأمازيغية» يُحرك تظاهرات طلابية  أهمية إحكام عزلة قرار ترامب.. بقلم: منير شفيق  لماذا اختار بوتين قاعِدةَ حميميم الجَويّة للاحتفال بالنّصر واستقبال الأسد؟.. بقلم: عبد الباري عطوان  طفح الكيل؛ السعودية تسقط في عيون الشارع العربي  بلومبيرغ: السعودية ترفع أسار الوقود 80% خلال أيام  ترامب يدعو إلى تشديد إجراءات الهجرة بعد تفجير منهاتن  مساهل: داعش يرسل عناصره إلى ليبيا وسائر منطقة الساحل والصحراء  مجلة: واشنطن مرغمة على القبول ببقاء الأسد حتى 2021  البنتاغون يسمح للمتحولين جنسيا بالخدمة في الجيش  أنقرة لم تعد ترى في دمشق خطرا  أنقرة لا تستبعد عملية ضد الأكراد شمال سورية لكن بالتنسيق مع روسيا  إصابة 43 زائرا إيرانيا جراء حريق بالنجف  الأمن الروسي يفكك خلية خططت لأعمال إرهابية في فترة رأس السنة والانتخابات الرئاسية  تقرير: 7 تهديدات تنتظر الولايات المتحدة العام المقبل!  وفد المعارضة: لم نضع شروطاً مسبقة للتفاوض مع الحكومة السورية  

أخبار عربية ودولية

2017-10-12 13:23:12  |  الأرشيف

نجل أحد رفاق الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي يقاضي حلف الناتو!

نجل أحد رفاق الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي يقاضي حلف الناتو!
 

تنظر محكمة الاستئناف في بروكسل اليوم في قضية ضد حلف الناتو رفعها نجل الخويلدي الحميدي، وزير الداخلية الليبي الأسبق وأحد أهم المقربين من الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي.

وكانت طائرات الناتو في 20 يونيو/حزيران 2011 استهدفت مجمعا سكنيا يعود لعائلة الخويلدي الحميدي في مدينة صرمان غرب العاصمة الليبية طرابلس ما تسبب بمقتل 13 شخصا وإصابة 6 آخرين.

وكان من بين الضحايا زوجة خالد الخويلدي الحميدي وطفلان له وأقارب آخرون معظمهم من الأطفال والنساء.

وكانت محكمة في بروكسل رفضت عام 2012 القضية الأصلية التي رفعها خالد الحميدي الذي مصرا ومطالبا بإعادة النظر في القضية.

وكان مايك راكن المتحدث باسم عملية حلف الناتو في ليبيا قد أعلن في 21 يونيو/حزيران 2011 أن الهجوم  في صرمان كان ضد هدف اختير بدقة بعد عمليات مراقبة واستطلاع وجمع معلومات، ويتمثل في مركز اتصالات. وزعم أن قنابل دقيقة استخدمت في الهجوم لتجنب وقوع ضحايا بين المدنيين.

عدد القراءات : 3459

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2017
Powered by SyrianMonster - Web services Provider