دمشق    22 / 06 / 2018
سيناء 2018" مستمرة.. الجيش المصري يعلن تصفية 32 إرهابياً  المحكمة الاتحادية العراقية: إعادة فرز الأصوات يدويا لا يتعارض مع الدستور  العراق متفائلة وواثقة من توصل "أوبك+" إلى اتفاق  البرلمان الأوكراني يصادق على قانون رئاسي يعزز سعي الانضمام إلى الناتو  لافروف: تقارب موسكو وواشنطن خير للعالم أجمع  بعد فراغ قرابة عامين … معاون وزير جديد لشؤون الإيرادات العامة في «المالية»  إيران ترسل حاملة مروحيات ومدمرة إلى مضيق باب المندب  الأوقاف: السلطات السعودية تحرم السوريين من أداء فريضة الحج للسنة السابعة  الأمين العام للأمم المتحدة: اللجنة الدستورية السورية تتشكل قريبا  رئيس كوريا الجنوبية: بيونغ يانغ تقوم بإجراءات حقيقية لنزع السلاح النووي  أنقرة: المقاتلون الأكراد سينسحبون من منبج مطلع يوليو/تموز المقبل  التعليم العالي توافق على تسوية أوضاع طلاب الجامعات والمعاهد المحررين من المناطق المحاصرة  وزيرة الدفاع الفرنسية: مواقف ترامب تثير الشك  غارة اسرائيلية تستهدف مطلقي "الحارقات" جنوب قطاع غزة  "أوبك" تقترب من اتفاق على زيادة إنتاج النفط  ميركل: لن نشارك في إعادة إعمار سورية والعراق ما لم يتحقق فيهما الحل السياسي  مونديال 2018: التعادل يحكم موقعة الدنمارك وأستراليا  مونديال 2018: فرنسا تتأهل وتنهي مغامرة بيرو بعرض ضعيف  سورية تشارك باجتماع الجمعية البرلمانية للبحر المتوسط ومفوضية حقوق الإنسان  

أخبار عربية ودولية

2017-10-12 13:23:12  |  الأرشيف

نجل أحد رفاق الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي يقاضي حلف الناتو!

نجل أحد رفاق الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي يقاضي حلف الناتو!
 

تنظر محكمة الاستئناف في بروكسل اليوم في قضية ضد حلف الناتو رفعها نجل الخويلدي الحميدي، وزير الداخلية الليبي الأسبق وأحد أهم المقربين من الزعيم الليبي الراحل معمر القذافي.

وكانت طائرات الناتو في 20 يونيو/حزيران 2011 استهدفت مجمعا سكنيا يعود لعائلة الخويلدي الحميدي في مدينة صرمان غرب العاصمة الليبية طرابلس ما تسبب بمقتل 13 شخصا وإصابة 6 آخرين.

وكان من بين الضحايا زوجة خالد الخويلدي الحميدي وطفلان له وأقارب آخرون معظمهم من الأطفال والنساء.

وكانت محكمة في بروكسل رفضت عام 2012 القضية الأصلية التي رفعها خالد الحميدي الذي مصرا ومطالبا بإعادة النظر في القضية.

وكان مايك راكن المتحدث باسم عملية حلف الناتو في ليبيا قد أعلن في 21 يونيو/حزيران 2011 أن الهجوم  في صرمان كان ضد هدف اختير بدقة بعد عمليات مراقبة واستطلاع وجمع معلومات، ويتمثل في مركز اتصالات. وزعم أن قنابل دقيقة استخدمت في الهجوم لتجنب وقوع ضحايا بين المدنيين.

عدد القراءات : 3509
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider