دمشق    22 / 04 / 2018
مسؤول برلماني روسي: جهودنا كان لها الفضل في انفراج الأزمة الكورية  إخراج 28 حافلة من الرحيبة وجيرود والناصرية تقل مئات الإرهابيين وعائلاتهم تمهيدا لنقلهم إلى جرابلس  الخارجية الروسية: سلوك واشنطن لم يحدث حتى خلال الحرب الباردة  اغتيال عالم طاقة فلسطيني في ماليزيا.. و"حماس" تتهم الموساد الإسرائيلي  قائد الجيش الإيراني يهدد بزوال إسرائيل في ذلك الموعد  طهران تهدد واشنطن برد غير متوقع إذا تخلت عن الاتفاق النووي  الصليب الأحمر: تداعيات الحرب اليمنية غير المباشرة أكثر فتكا بالبشر من المعارك  بعد أن كرمها الموريكس دور منى واصف للأزمنة : شكراً لكل من روج شائعة موتي.  موسكو ترحب بقرار بيونغ يانغ وقف التجارب النووية والصاروخية  الهند تقر عقوبة الإعدام لمغتصبي الفتيات تحت سن 12 عاما  بينها 75 دبابة.. "جيش الإسلام" الإرهابي يسلم السلطات السورية ترسانة ضخمة في القلمون الشرقي  موسكو: ننتظر من خبراء "حظر الكيميائي" تحقيقا نزيها في حادث هجوم دوما المزعوم  دي ميستورا يدعو دمشق إلى المزيد من التعاون مع الأمم المتحدة  الإدارة الأمريكية تلغي مصطلح "الأراضي المحتلة" في فلسطين  تواصل إخراج المسلحين من القلمون الشرقي وبعثة الكيماوي تأخذ عينات من دوما  الخارجية الروسية: مناهضو تطور العلاقات الروسية الأمريكية يدمرون بتهور أسس التفاعل  حسن نصر الله: حملنا السلاح حين تخلت الدولة عن أرضها وشعبها  روحاني: مستعدون لتوظيف جميع إمكانياتنا لإعادة إعمار سورية  بوتين يبحث مع شويغو وغيراسيموف الوضع في سورية  

آدم وحواء

2017-12-14 06:30:15  |  الأرشيف

هل يستفيد الإنطوائيون من ألعاب الفيديو؟

ربما سيمكن لنوعية الألعاب الإلكترونية التي تعتمد أفكارها على تقنيات الواقع المعزز أن تساعد الأشخاص الذين يعانون من نواقص اجتماعية في تفاعلاتهم مع المحيطين بهم نتيجة لانعزالهم وإنطواء شخصياتهم ورغبتهم في الابتعاد عن الآخرين.
وهذا هو ما شدد عليه باحثون من جامعة بريتش كولومبيا الأمريكية، إذ أوضحوا أن تقنيات الواقع المعزز Augmented reality تساعد الأشخاص على مغادرة منازلهم والتفاعل مع الناس، وهو ما يضمن تخليصهم من انطوائهم بشكل كبير.
ونوه الباحثون في السياق نفسه، بحسب ما أوردت عنهم صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، إلى أن الأفراد ذوي الشخصيات المنفتحة عادة ما يكونون أكثر نجاحاً في مثل هذه الألعاب المسلية مقارنة بغيرهم من الإنطوائيين، ولهذا قد يتم تصميم الألعاب المستقبلية بحيث يمكنها تعزيز شخصيات الأفراد الانطوائيين من صغار السن.
ونقلت الصحيفة عن أدري خاليس، الباحث الرئيسي بتلك الدراسة، قوله: “لألعاب الفيديو الكثير من الجوانب الإجتماعية، ولهذا يتعين على كل من يلعبها أن يكون متميزاً على صعيد الكفاءة الاجتماعية لكي يبلي بلاء حسناً عند ممارستها. وهو ما أظهر لنا جدوى تلك الألعاب فيما يتعلق بدورها في تعزيز تفاعلات الأشخاص بعدما قمنا بتحليل شخصيات 101 من محبي لعبة بوكيمون جو بين سن “18 و28 عاماً”، واتضح لنا تفوق الأشخاص المنفتحين في تلك اللعبة بصورة لافتة عن الآخرين الإنطوائيين”.
 

عدد القراءات : 3578

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider