دمشق    19 / 09 / 2018
«طفل يموت كل خمس ثوان»  أَقنِعَةُ إِدلب!.. بقلم: عقيل سعيد محفوض  توافق كردي على تسنم برهم صالح منصب الرئاسة العراقية  كوريا الشمالية تعد بتفكيك المواقع النووية والصاروخية  الكوريتان تقرران وقف التدريب وتحليق الطائرات العسكرية على طول المنطقة العازلة  عددهم لا يزال قليلاً .. تدمر تستقبل الزوار السوريين والأجانب من جديد  الجيش يواصل دك الإرهابيين بإدلب ومحيطها وهدوء حذر في مناطق سيطرة المسلحين  أصحاب المواد وعاملون في الألبان في الأمن الجنائي .. لغز في تعطيل كاميرات المراقبة وتلاعب في القيود  20 حالة «عقم» يومياً.. 30 عملية استئصال رحم أسبوعياً ونسبة الأورام مرتفعة.. والإجهاض ممنوع  مقترحات «مداد» لإعادة هيكلة الاقتصاد والإدارة للحدّ من الفساد والهدر … قوى فاسدة وجماعات ضغط ومصالح وأصحاب أيديولوجيات يعوقون الهيكلة  هل تسعى "اسرائيل" في عدوانها للانتقام من اتفاق إدلب؟  "عاجزون عن البكاء".. الجوع يهدد مليون طفل إضافي في اليمن  نتائج قمة الكوريتين الثالثة تبهر ترامب  وسائل إعلام إسرائيلية عن تحطم "إيل - 20": يجب أن نتحمل المسؤولية علنا عما حصل  ماذا يعني ميدانيا واستراتيجيا الاتفاق الروسي – التركي حول إدلب؟  اتفاق بوتين أردوغان... إدلب على طريق حلب .. بقلم: حسن حردان  خسارة روسية لا تلغي التفاهمات  توسّع أميركيّ في الشرق السوريّ  الكيان الصهيوني يعترف بمسؤوليته بالهجوم على سورية  

مال واعمال

2018-01-11 04:45:50  |  الأرشيف

الليرة تتحسن.. والدولار يلامس 450 ليرة هبوطاً بسبب زيادة العرض

شهدت الليرة السورية أمس تحسناً ملحوظاً في سوق الصرف، إذ خسر دولار السوق السوداء أمس نحو 17 ليرة سورية، إثر زيادة ملحوظة في العرض، مسجلاً بذلك تراجعاً بنحو 3.6 بالمئة في دمشق، وذلك بحسب تأكيدات مصادر في السوق، إذ تراوحت أسعار الصرف أمس بين 455 و459 ليرة سورية، بينما كان يتداول أمس الأول على سعر وسطي 472 ليرة للدولار، بينما شهد السعر انخفاضاً قرب 450 ليرة في بعض المحافظات التي كان السعر قد لامس فيها مستوى 470 ليرة للدولار، وذلك وسط استقرار في سعر الصرف الرسمي، إذ يحافظ مصرف سورية المركزي على سعر 434 ليرة للدولار لتسليم الحوالات، من دون أن يحرك السعر كاستجابة للتغيرات في السوق السوداء.
لا توجد أسباب واضحة لهذا التغير المفاجئ في سعر الصرف، إذ عزت مصادر السوق ذلك إلى تحسن الليرة بعد زوال المخاوف حيال بعض ما يجري على الساحة السياسية الإقليمية، وخاصة أن الطلب والعرض التجاري يشكل السمة الغالبة للسوق، والتجار يتابعون الظروف السياسية المحلية والإقليمية ويعتمدون عليها في خيارات البيع أو الشراء.
بينما يذهب آخرون إلى أن عمليات المضاربة واضحة في السوق، واصفين ما يجري بعملية سريعة لجني الأرباح، بعد ارتفاع الدولار فوق 470 ليرة، وعدم ارتفاعه أكثر قرب 500 كما كان متوقعاً، ومن ثم بدأت عمليات بيع كبيرة لمن اشترى خلال الفترة الماضية، قرب 450 ليرة، وتدعيماً لهذا الرأي، فقد تحدثت مصادر في السوق عن أن هناك عرضاً وصل إلى ما بين 3 إلى 4 ملايين دولار في بعض شركات الصرافة، لكن هناك حذراً من الشراء خوفاً من انعكاس اتجاه السوق.

عدد القراءات : 3789

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
alazmenah.com - All rights reserved 2018
Powered by SyrianMonster - Web services Provider