الأخبار |
الشرطة الإسرائيلية تعتقل سيدة فلسطينية بالقدس بزعم تنفيذ اعتداء طعن  وزيرة سورية سابقة: على الحكومة مصارحة الناس بدلا من الوعود التي لا تنفذ  زوجة مرشح رئاسي أمريكي تكشف عن تعرضها لاعتداء جنسي من قبل طبيب عندما كانت حاملا  مرض "غامض" يقتل 5 أشخاص في الكونغو  كيف يمكنك تحديث إصدار ويندوز مجانا؟  رغم أزمة الروهينغا.. الصين توقع اتفاقيات ضخمة مع ميانمار  ترامب: يجب على آية الله الإيراني أن "ينتبه بشدة إلى كلماته"  كيف كان يعمل توماس أديسون؟.. بقلم: مهرة الشحي  مقتل 4 أشخاص بإطلاق نار في ولاية يوتا الأمريكية  ما أهمية ريف حلب الغربي للجيش السوري؟  هل تنجح أوروبا فيما فشلت فيه سابقاً؟ إيران وليبيا أقوى اختبار على ذلك  هدنة إدلب في انتظار «مؤتمر برلين»!  تحشيد عسكري في مختلف الجبهات: السعودية تعيد ترتيب الأوراق  الاتفاق النووي: في انتظار إعلان الوفاة.. بقلم: حسن حيدر  سيناريوات ما بعد تفعيل الأوروبيين «آلية الزناد»  العواصف والفيضانات تغلق الطرق في مناطق ضربتها الحرائق بأستراليا  كم ستبلغ تعويضات أسر ضحايا الطائرة الأوكرانية؟  المزة 86 تطالب بتعبيد الشوارع والصيانة: «عالوعد ياكمون»  طهران تنتقد «اجتماع لندن» بشأن الطائرة الأوكرانية     

أخبار سورية

2019-12-09 04:15:12  |  الأرشيف

استقالة صحفي في «نيوزويك»… لرفضها نشر تحقيق يكشف تزوير تقرير «حظر الكيميائي» حول سورية

فضيحة جديدة تلاحق الإعلام الأميركي المشارك في الحرب العدوانية ضد سورية تمثلت بإعلان الصحفي طارق حداد استقالته من مجلة «نيوزويك» الأميركية بعد رفضها نشر تحقيقه الذي يوثق تفاصيل التلاعب والتزوير اللذين تما عبر مسح منظمة حظر انتشار الأسلحة الكيميائية أجزاء مهمة من تقارير خبرائها الدوليين في سورية.
وأوضح الصحفي حداد في تغريدة له على موقع «تويتر» أنه استقال من منصبه في مجلة «نيوزويك» الأميركية بسبب التحقيق الذي كتبه ورفض رؤساء التحرير نشره ويحوي تفاصيل غير ملائمة للحكومة الأميركية متعلقة بتقرير مراقب الأسلحة الكيميائية عن الهجوم المزعوم عام 2018 في سورية.
وقال حداد: «لقد قدمت استقالتي البارحة من «نيوزويك» بعد أن رفضت محاولاتي لنشر أخبار جديرة بالاهتمام حول تقرير المنظمة الذي تم تسريبه من دون سبب وجيه».
وأضاف: «لقد جمعت أدلة على كيفية قيامهم بوضع القصة إضافة إلى أدلة من قضية أخرى تمت فيها إزالة معلومات غير ملائمة للحكومة الأميركية رغم أنها كانت صحيحة في الواقع»، لافتاً إلى أنه يخطط لنشر هذه التفاصيل بالكامل بعد فترة وجيزة.
وتابع: «ومع ذلك بعد أن طلبت من رؤساء التحرير أن يعلقوا على تحقيقي كما هي الممارسة الصحفية تلقيت رسالة بريد إلكتروني تذكرني ببنود السرية في عقدي… بمعنى أنني تعرضت للتهديد بإجراء قانوني».
وأوضح حداد، أنه «يسعى للحصول على مشورة قانونية بشأن كيفية المتابعة وما إذا كان يحق له الحصول على نوع من الحماية بسبب السلوك الاحتيالي المحتمل.. وعلى الأقل سأنشر الأدلة التي لدي من دون الكشف عن المعلومات السرية».
تأتي هذه الفضيحة بعد الكشف عن بريد إلكتروني مسرب كشف أن منظمة حظر الأسلحة الكيميائية تلاعبت بتقرير حول هجوم كيميائي مزعوم في دوما بريف دمشق في نيسان عام 2018 لاتهام الجيش العربي السوري به وتبرير العدوان الأميركي البريطاني الفرنسي ضد سورية آنذاك.
ونشرت صحيفة «ديلي ميل» مؤخراً البريد الإلكتروني الذي يكشف أن الأدلة التي جمعت في دوما وتم فحصها من علماء غير سياسيين لا تدعم نسخة التقرير الذي تبنته المنظمة رسمياً وأن هذا الأمر أدى إلى قيام المنظمة بإعادة صياغة التقرير إلى الحد الذي تم فيه تحريف استنتاجاته بشأن الهجوم الكيميائي المزعوم في دوما.
وأكدت صحيفة «أميركان هيرالد تريبيون» الأميركية ما كشفت عنه «ديلي ميل»، مشددة على أن هذا البريد يفضح الطبيعة المخادعة لتقرير المنظمة حول الهجوم المزعوم.
واستقالة الصحفي حداد هذه تأتي بعد أن قامت مجلة «نيوزويك» الأميركية بفصل صحفية من عملها وتدعى جيسيكا كوونغ بعد كتابتها تقريراً انتقدت فيه تصرفات الرئيس الأميركي دونالد ترامب وسياساته.
عدد القراءات : 3309

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل يتجاوز لبنان عقبة تشكيل الحكومة ومخاوف الانهيار الاقتصادي والانفلات الأمني؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3507
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020