الأخبار |
التصعيد سيد الموقف شرق الفرات وفي «خفض التصعيد» … أردوغان يراهن على اجتماعه ببوتين للخروج من «المأزق» السوري!  طهران ودمشق وبغداد.. بقلم: تحسين الحلبي  بعد حادثة الاعتداء الإرهابي عليه … خط الغاز العربي المغذي لـمحطتي دير علي وتشرين يعود للعمل  سوريون يفضلون شراء عقارات وتركها فارغة كنوع من المدخرات … الأقساط الشهرية في الجمعيات السكنية فلكية  قمة أميركية مرتقبة لـ"مواجهة العالم" بشأن دحر كورونا  ارتفاع حالات الإصابة بكورونا في السويداء … مدير الصحة: ارتفاع في عدد الحالات المثبتة إصابتها بفيروس كورونا والتي راجعت المشفى الوطني الشهر الحالي  عمر السومة يكشف سر إصابته المتكررة بشكل غريب  «كورونا»: الإصابات تتجاوز الـ227 مليون... فكم بلغ إجمالي الوفيات؟  القوات الإسرائيلية تعتقل آخر أسيرين فلسطينيين من بين الـ6 الفارين من سجن جلبوع  التنمر آفة صحية وعاطفية واجتماعية.. بقلم: د. محمد أحمد عبد الرحمن  فرنسا تتهم الولايات المتحدة وأستراليا بالكذب وتعلن عن "أزمة خطيرة"  العلاقات السعودية الأميركية: نحو انعطاف استراتيجي؟  أكثر من 10 آلاف مهاجر هايتي يحتشدون جنوب الولايات المتحدة طلبا للجوء  خيار “التحول الرقمي” يواجه كوادر غير مهيأة وضعف تمويل وبيئة قانونية معطلة  مشاورات أمريكية لرفع جزء من عقوبات قيصر عن سورية  وفاة الرئيس الجزائري السابق عبدالعزيز بوتفليقة  رئيس تركمانستان يبحث مع نظيره الإيراني قضايا التعاون الثنائي  البنتاغون: روسيا تمتلك قوات مسلحة قوية للغاية  رحلة التميز.. بقلم: د. ولاء الشحي  حديقة حيوانات واشنطن.. أسود ونمور أصيبت بفيروس كورونا تتعافى     

أخبار سورية

2021-08-04 00:27:54  |  الأرشيف

لبنانيون يستولون على مساعداتهم … كندا تدعم اللاجئين السوريين في الأردن بأكثر من 3 ملايين دولار!

اقر مواطن لبناني، أمس، بقيامه وقيام رفاقه بطرد لاجئين سوريين من أمام إحدى الجمعيات الخيرية، والاستيلاء على المساعدات، على حين قدمت الحكومة الكندية 3.2 ملايين دولار أميركي، لدعم جهود البرنامج الرامية إلى دعم اللاجئين السوريين في الأردن.
ويرى مراقبون، أن قرار الحكومة الكندية يأتي في إطار سياسية الدول المعادية لسورية التي تعمل على تسييس قضية عودة اللاجئين بهدف عرقلة عودتهم إلى وطنهم، وذلك بغرض تحقيق مآرب سياسية تتعارض مع أهداف ومقاصد ميثاق الأمم المتحدة ومع المصلحة الوطنية للدولة السورية.
وحسب هؤلاء المراقبين، فإن على تلك الدول أن تساعد هؤلاء اللاجئين في العودة وأن تقدم دعمها المالي لحكومة دولتهم بهدف مساعدتهم، لا أن تدعم البلدان المضيفة لهم بهدف الإبقاء عليهم لديها.
وأعلن برنامج الأغذية العالمي التابع للأمم المتحدة في الأردن عن مساهمة الحكومة الكندية بمبلغ 3.2 ملايين دولار أميركي، لدعم جهود البرنامج الرامية إلى دعم اللاجئين السوريين في الأردن، حسب مواقع الكترونية معارضة.
وأشار «البرنامج» في بيان إلى أن المساهمة الكندية جاءت في الوقت المناسب، وساعدت في تفادي قطع المساعدات الغذائية عن نحو 110 آلاف لاجئ سوري في الأردن.
وقال الممثل والمدير القُطري لـ«البرنامج» في الأردن ألبيرتو كورييا مينديز: «ما تزال حالة تمويل البرنامج حرجة، حيث نحتاج بشكل عاجل إلى مبلغ إضافي قدره 53 مليون دولار أميركي للحفاظ على المساعدات الغذائية لنصف مليون لاجئ خلال الأشهر المقبلة حتى نهاية هذا العام».
وأشار مينديز إلى أن الأوقات العصيبة تتطلب إجراءات صعبة، يتعين اتخاذ بعض الخيارات لتحديد أولويات التمويل الحالي وتقديم المساعدة الغذائية لمن هم في أمس الحاجة إليها، مؤكداً أن هذه الخيارات مؤلمة، وهذه العائلات لا يمكنها توفير طعام يومها من دون المساعدات الغذائية المقدمة من البرنامج.
بدورها أعربت سفيرة كندا لدى الأردن دونيكا بوتي التزام بلادها بدعم جهود برنامج الأغذية العالمي لتقديم المساعدة الغذائية والاحتياجات الإنسانية الأخرى في الأردن.
وأكدت أن الحكومة الكندية ساهمت منذ بداية العام الجاري بتمويل قيمته 12.6 مليون دولار أميركي لدعم استجابة برنامج الأغذية العالمي لأزمة اللاجئين السوريين في الأردن.
وأعلن برنامج الأغذية العالمي في بداية حزيران الماضي أن 21 ألف لاجئ سوري في الأردن لن يتلقوا مساعداتهم الغذائية الشهرية اعتباراً من شهر تموز بسبب نقص التمويل.
ويتلقى اللاجئون السوريون المقيمون في مخيمي الزعتري والأزرق، إضافة إلى الأسر الشديدة الاحتياج من المقيمين خارج المخيمات، مبلغ 23 ديناراً أردنياً (نحو 32 دولاراً) لكل شخص شهرياً، على حين يتلقى اللاجئون المقيمون خارج المخيمات والمصنفون بأنهم متوسطو الحاجة مساعدة شهرية بقيمة 15 ديناراً أردنياً (نحو 21 دولاراً) للشخص الواحد.
على خط مواز، انتشر تسجيل مصور على مواقع التواصل الاجتماعي، لمواطن لبناني يعترف بطرد لاجئين سوريين من أمام إحدى الجمعيات الخيرية في لبنان، حسبما ذكرت مواقع الكترونية معارضة.
وظهر الشاب الذي لم يعرف اسمه، خلال التسجيل، أمام جمعية برج حمود بالقرب من كنيسة مار يوسف في ضواحي بيروت، وأكد نزوله برفقه شبان لبنانيين إلى أمام الجمعية وطرد السوريين أثناء تلقيهم المساعدات من الجمعية.
وأكّد موقع «ميديا بارت» الإخباري الفرنسي في وقت سابق، أن 9 من كل 10 لاجئين سوريين تقريباً في لبنان يعيشون تحت خط الفقر المدقع بسبب الأزمة الاقتصادية التي تمر بها البلاد، وكذلك بسبب انهيار قيمة المساعدات المالية.
عدد القراءات : 1844

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3553
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021