الأخبار |
الاقتراب من اتفاق أمريكي باكستاني بخصوص أفغانستان.. بايدن أرسل بنوده في رسالة سرية لأعضاء بالكونغرس  النظام التركي يواصل التهديد بشن عدوان جديد.. ويدعي أن وجوده في إدلب «مهم»  من الجولان إلى موسكو: طفح الكيل!.. بقلم: أليف صباغ  الشبكة الاجتماعية الجديدة لترامب تكشف عمق الإنقسام السياسي  صاحب الجلالة “اتحاد الصحافيين”..!؟.. بقلم: وائل علي  البيض محجوب عن الموائد ومؤسسة الأعلاف متهمة بمحاباة التجار على حساب المستهلك  سورية.. تحولات جيواستراتيجية أعادت الرئيس الأسد إلى مقدمة المشهد  بالفيديو..مضيفات طيران يتجردن من ملابسهن في ساحات روما  كوريا الشمالية تتهم واشنطن بزيادة التوتر في المنطقة عبر "التحريض على استقلال تايوان"  عريس يعتدي على زوجته بالضرب حتى الموت في ليلة الدخلة.. والسبب؟  أسعار المدافئ تبدأ من 50 ألفاً.. و طنّ “الحطب” يصل لـ 350 ألف ليرة!  ماذا لو نشبت حرب نووية؟.. دراسة جديدة تكشف السيناريو المخيف  الفطر الأسود يضرب في سورية.. يفتك بالعين أولا ثم ينتقل للدماغ  الولايات المتحدة.. مقتل شخص وإصابة 7 بإطلاق نار في حفل قرب جامعة "فورت فالي"  رغم فشله في تجارب الأسواق الأخرى.. التوجه لـ”البصمة” كرادع لسوء استخدام التأمين الصحي  رئيس لجنة الاستيراد باتحاد غرف التجارة: «المركزي» سيقدم الدولار مسبقاً للمستوردين كي لا يحصلوا عليه من السوق السوداء  «التموين» ترفع سعر ليتر المازوت الصناعي والتجاري إلى 1700 ليرة … سالم: لا يوجد قرار رسمي برفع الغاز وبعض المعتمدين «لصوص» وأزمة الغاز من أوروبا  واشنطن تطلب توضيحاً بشأن قرار إردوغان طرد السفير الأميركي من تركيا  عرضٌ إسرائيلي لباريس: سنحظر التجسس على أرقام فرنسية مستقبلاً  «رويترز»: واشنطن تعتزم إجلاء طيارين أفغان فارين من طاجيكستان     

أخبار سورية

2021-09-22 02:46:29  |  الأرشيف

سورية دخلت الذروة الرابعة بعدد إصابات «كورونا» … مدير «المواساة» : 90 بالمئة معدل الزيادة ونسب الإشغال تقترب من مئة بالمئة

الوطن
فادي بك الشريف
كشف مدير الهيئة العامة لمشفى المواساة الجامعي بدمشق عصام الأمين في حديث خص به «الوطن» أن سورية دخلت فعليا بالذروة الرابعة بعدد إصابات كورونا، وخاصة مع الازدياد الكبير الواضح والتدريجي خلال الأسبوعين الماضيين في نسبة الزيادة إلى 90 بالمئة مقارنة مع الأعداد السابقة وحالة التسطح في منحنى الوباء.
وبيّن الأمين أن نسبة الإشغال في المشفى تقترب من مئة بالمئة، معتبراً أن الأرقام تقترب من الأرقام التي كنا نشهدها خلال الذروات السابقة، مع تأكيد على أن عدد المرضى باشتباه الإصابة بالفيروس خلال الشهر الجاري يقدر بـ78 حالة منهم من ثبت إصابتهم ومنهم من أظهرت نتيجة المسحة عدم إصابتهم بالفيروس.
وأشار المدير العام للمشفى إلى التوسع بعدد غرف العناية والأسرة وذلك للحد الأقصى للأعداد الموجودة لاستقبال الحالات وقبولهم ضمن الغرف مع متابعة وضعهم الصحي، مشيراً إلى ازدياد أعداد المراجعين لقسم الإسعاف بشكل متواتر مقارنة مع الفترة السابقة وذلك لاشتباه الإصابة وحملهم لأعراض كورونا، ليصار إلى قبولهم لإجراء المسحة وتلقي المعالجة اللازمة ريثما تصدر نتائج المسحة.
كما أشار الأمين إلى أن عدد المقبولين بإصابات كورونا في غرف الإسعاف والعناية وغرف العزل يقدر بـ60 مريضاً، مشيراً إلى أن نسبة الإشغال تقترب من مئة بالمئة، علماً أن هناك تشدداً بالإجراءات مع مراقبة واقع المنحنى واتخاذ الإجراءات اللازمة ضمن تنسيق بين وزارتي التعليم العالي والصحة.
وقال الأمين: الذروة الرابعة بدأت أول آب ثم ارتفعت أعداد الإصابات بشكل تدريجي بنسب 20 بالمئة ومنه لـ 40 بالمئة لتصل نسبة الزيادة إلى الـ 90، مضيفاً: في سورية لا يوجد ما يحدد نوع الفيروس أو الطفرة، علماً أن 80 بالمئة من الإصابات في العالم هي من «دلتا الهندي».
ولفت مدير المشفى إلى أن المراجعين للمشفى يحملون أعراضاً تنفسية تستدعي اللجوء للمشفى بما فيها ضيق النفس ونقص في الأكسجة، كما تترافق بعض الحالات مع قصور في الكلية وإصابات قلبية واختلاطات أخرى، مضيفاً: إن الحالات الشديدة والحرجة التي تقبل بالمشفى تقدر نسبتها بـ15 بالمئة من إصابات كورونا بشكل عام، ومن المرجع أن تكون أعداد الإصابات بفيروس كورونا التي هي من النوع الخفيف والمتوسط أكثر بـ5 أو 6 أضعاف الحالات التي تراجع المشافي وهي تعالج منزلياً عادة.
واعتبر الأمين أن شدة الأعراض تعتبر أخف في هذه الذروة عن الذروات الأخرى، كما أن حالات الوفاة أقل من الفترات الماضية وذلك في حال افترضنا أن الإصابات هي من نوع دلتا الهندي والذي يتميز بسرعة انتشاره، وبذلك تكون الزيادة هي بسبب زيادة نسب الإصابة ليس بسبب أن الفيروس «أشرس» وإنما عدد الحالات يكون أكثر، لكن أقل تأثيراً.
وشدد الأمين على ضرورة العودة إلى الإجراءات الوقائية الاحترازية وعلى رأسها ارتداء الكمامة والنظافة الشخصية وتعزيز المناعة، إضافة إلى عدم التردد بتلقي اللقاح لتأثيره الكبير والمهم وهو لا يمنع الإصابة ولكنه يجعل الإصابة من النمط الخفيف أو المتوسط ويقلل من نسب الوفيات، بما فيه التنسيق بين الجهات المعنية ومتابعة الواقع الصحي على صعيد الإجراءات المتخذة.
وكان الأمين أبدى تخوفه من ازدياد أعداد الإصابات خلال 3 الأشهر القادمة (الخريف- الشتاء) وذلك بسبب طبيعة فصل الشتاء الذي تزداد فيه نسبة احتمال العدوى، ولذلك كان لابد من تسريع الحصول على اللقاحات لأكبر عدد ممكن.
يشار إلى أن العالم شهد آلافاً من الطفرات أو التحورات التي كان 4 منها تحولات وتنوعات سيئة وسلبية، وهي: (ألفا البريطاني – بيتا الجنوب الإفريقي- غما البرازيلي – دلتا الهندي السريع الانتشار).
 
عدد القراءات : 3498

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3555
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021