الأخبار |
أدلة جديدة تشير إلى أن الأرض كانت مائلة منذ 84 مليون عام  حاخام اسرائيلي يتجوّل في أرض الحرميْن!  طرابلس تستضيف اليوم مؤتمرا دوليا حول دعم استقرار ليبيا  موسكو وطهران تدينان التفجير الإرهابي: لن يقوض عزيمة سورية في مكافحة الإرهاب  إيران تكشف عن شرطها للعودة لمباحثات فيينا  الصين.. 3 قتلى وعشرات الجرحى بانفجار في مطعم  شهد برمدا تعلن خطوبتها من لاعب منتخب سورية أحمد صالح  الإقبال على «اللقاح» ضعيف وخجول بينما الفيروس قوي وجريء … حسابا: الإشغال في دمشق وريفها واللاذقية 100 بالمئة وحلب وطرطوس في الطريق  مدير مشفى: مراجعة الأطباء أفضل من تلقي العلاج بالمنزل … فيروس كورونا يتفشى بحماة.. والجهات الصحية: الوضع خطير وينذر بكارثة  جلسة تصوير غريبة في البحر الميت .. 200 رجل وامرأة عراة كما خلقهم الله- بالصور  العلاقات الأمريكية الصينية وتأثيرها في مستقبل العالم.. بقلم: فريدريك كيمب  تراجع النفط وسط جهود الصين لاحتواء أزمة الفحم  طي ملف المحافظة يقترب أكثر … انضمام ثلاث بلدات وقرى جديدة بريف درعا الشرقي إلى التسوية  «الدستورية الألمانية» تثبت أحكاماً بحق إرهابيين ارتكبوا جرائم ضد الجيش في الرقة  فقدان عدد من المضادات الحيوية والأدوية من الصيدليات يخلق سوقاً سوداء للدواء الوطني …رئيس مجلس الدواء: الصناعة الدوائية في خطر  ارتباك في البحوث حول سياسات أميركا.. بقلم: دينا دخل اللـه  بريطانيا تتسلم 3 من أطفال دواعشها وأوكرانيا تنفذ رابع عملية إجلاء  «حلفاء سورية ينفّذون وعدهم: قاعدة التنف الأميركية تحت النار!  «الطاقة الأميركية»: انخفاض مخزونات النفط والوقود     

أخبار سورية

2021-09-27 02:12:25  |  الأرشيف

أوساط سياسية تحدثت عن تفاهمات معمقة وموسعة بين دمشق وعمان … وزير الخارجية المصري: ضرورة استعادة سورية موقعها كطرف فاعل في الإطار العربي

أكد وزير الخارجية المصري، سامح شكري، أمس، ضرورة استكشاف الخطوات اللازمة للحفاظ على مقدرات الشعب السوري والخروج من الأزمة واستعادة سورية موقعها كطرف فاعل في الإطار العربي، في حين تحدثت أوساط سياسية مطلعة عن تفاهمات معمقة وموسعة وقابلة للتطور بين سورية والأردن جرت على هامش زيارة نائب القائد العام للجيش والقوات المسلحة، نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الدفاع العماد علي أيوب إلى عمان مؤخراً.
وفي مداخلة هاتفية عبر فضائية «ON»، بيّن شكري، أنه التقى وزير الخارجية والمغتربين، فيصل المقداد، على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة للتباحث حول سبل الخروج من الأزمة السورية كون الشعب السوري وسورية عزيزة على مصر وما تعرض له الشعب من أضرار وقتل وتشريد خلال العشر سنوات الماضية أمر يؤلم كل عربي، وذلك حسبما ذكرت مواقع إلكترونية معارضة.
وقال شكري: «بعد أن هدأت المعارك العسكرية يجب أن يكون لنا دور في التواصل بغية استكشاف الخطوات اللازمة للحفاظ على مقدرات الشعب السوري والخروج من هذه الأزمة واستعادة سورية موقعها كطرف فاعل في الإطار العربي».
وذكر المقداد، أول من أمس، أنه التقى كثيراً من وزراء الخارجية العرب، مضيفاً إنه تحدّث إلى شكري عن إمكانية فتح قنوات اتصالات، ووضع الماضي خلفنا، حسبما ذكرت قناة «الميادين».
على خط موازٍ، تحدثت أوساط سياسية مطلعة عن تفاهمات معمقة وموسعة وقابلة للتطور بين سورية والأردن جرت على هامش زيارة العماد أيوب إلى عمان مؤخراً، في الوقت الذي رفعت فيه وزارة الخارجية الأردنية من وتيرة العمل على توجيه رسائل ووثائق تطلب استثناء الأردن من حزمة التشريعات والقرارات الأممية والأميركية التي تحاصر سورية، وذلك حسبما ذكرت صحيفة «رأي اليوم» الإلكترونية.
وأشارت الأوساط إلى أن اللقاء الذي جمع في عمان أيوب ورئيس هيئة الأركان المشتركة للقوات المسلحة الأردنية اللواء يوسف الحنيطي نتج عنه تطوران الأول له علاقة بتفاهمات حدودية أمنية الطابع وبتأسيس مسار ثنائي عسكري يضبط إيقاع العمليات حصرياً جنوب ســورية وشمال الأردن، والثاني له علاقة بالانتقال إلى عملية سياسية ودبلوماسية وأخرى فنية تسمح بتصدير الكهرباء الأردنية إلى لبنان وإعادة افتتاح معبر «نصيب – جابر» الحدودي الكبير بين البلدين.
وأكدت أوساط غربية وجود نمو كبير في مستوى التواصل الأردني – السوري في الآونة الأخيرة، ورجحت أن عمان حصلت على الإسناد الدبلوماسي المناسب من قبل الإدارة الأميركية الحالية في ثلاثة محاور هي استئناف جزء من الصادرات الأردنية إلى سورية وتدشين أطقم صيانة لخطوط النقل الكهربائي والسماح للأردن بالتنسيق مع دمشق بخصوص حصته من مياه حوض اليرموك الذي تحتاج خزاناته المائية إلى بروتوكولات صيانة وتفاهمات وآلات بسبب تضررها جراء الحرب.
ويعني ذلك، حسب الموقع، أن الاتصالات تزداد تأثيراً بين عمان ودمشق وأن الجانب الأردني قد ينجح في أقلمة وتدويل بعض المعطيات ومن بينها تفاهمـات أمنيــة مستقلة على حدوده وعودة سورية إلى شغل مقعدها في الجامعة العربية والتخفيف من حدة تطبيقات قانون القيصر وتحديداً على لبنان والأردن.
عدد القراءات : 3534

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل ستمنع إسرائيل أي اتفاق محتمل بين طهران وواشنطن بشأن الملف النووي؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3555
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021