الأخبار |
أول رحلة خارجية للرئيس الصيني منذ بداية «كوفيد»: هل يلتقي بايدن؟  واشنطن: سنواصل التحليق والإبحار في مضيق تايوان بشكل اعتيادي  ترامب: جميع الوثائق التي تم العثور عليها في منزلي لم تكن سرية  الدفاع الروسية: قوات كييف تتحصن في المباني السكنية بخاروكوف ونيكولاييف  ليبيا.. هزة أرضية بقوة 5.9 درجة تضرب مدينة بنغازي  الصين تزيح أميركا عن عرش البحوث العلمية  النفوذ الأميركي في العالم يهتز.. ماذا بقي من عالم القطب الأوحد؟  حالات غش غريبة يشهدها السوريون في المطاعم رغم الغلاء الشديد في أسعارها  أوروبا في انتظار الكارثة: ألمانيا تخسر «أسطوريّتها»  طريق البحث عن البدائل: شرق المتوسّط ليس خياراً  سيول تردّ على تهديد شقيقة زعيم كوريا الشمالية  تعافي الكوكب آخر الهمّ... أوروبا لأفريقيا: نريد «وقوداً قذراً»  «ستارت 4» ضرورة عالمية.. بقلم: د. أيمن سمير  وظيفة في شركة أمريكية تتطلب نوماً عميقاً  بلدة أميركية تحمل اسم دولة عربية.. فما قصتها؟  تفاصيل وفاة اليوتيوبر الشهيرة لينا الهاني في حادث سير  سلطات زابوروجيه: قصف المحطة الكهروذرية سيتوقف بعد طرد جيش أوكرانيا من مارغانيتس ونيكوبول  بكين: صراع الولايات المتحدة ضد الصين لن ينتهي على خير  رسميا.. تغيير موعد انطلاق مونديال قطر  ما هو أدنى مبلغ يحتاجه المواطن السوري لشراء عقار في منطقة متواضعة؟     

أخبار سورية

2021-12-07 06:10:55  |  الأرشيف

«الإدارة الذاتية» الكردية تفرض مناهجها على مدارس منبج!

رفض أهالي مدينة منبج بريف حلب الشرقي والمدرسون، قرار «الإدارة الذاتية» الكردية الموالية لواشنطن، اعتماد المناهج الخاصة بها في مدارس المدينة، لأنه ينسف مناهج الحكومة السورية الشرعية، إضافة إلى وجود شكاوى من المناهج الصادرة عن تلك «الإدارة» في المناطق التي فرضت فيها.
وأكد المدرس، محمد أبو غانم، أن القرار قوبل «بالرفض من أهالي المدينة، كون الأمر أتى بطريقة الصدمة بالدرجة الأولى، فهو ينسف المناهج الموجودة»، كما أن «هناك شكاوى من المناهج الصادرة عن «الإدارة الذاتية» في المناطق التي فرضت فيها سواء في الحسكة أم القامشلي»، وذلك وفق ما ذكرت مواقع إلكترونية داعمة لـ«المعارضات».
وأوضح غانم، أن خطوة وضع مناهج جديدة بحاجة لدراسات طويلة قد تدوم لعدة سنوات، وبحاجة لمختصين في مجال التربية، عدا عن أنه يجب أن يكون هناك مدرسون مختصون يدربون المعلمين على إعطاء هذه المناهج للطلاب وهذه الخطوات لم يتم إجراء أي منها، بمناهج «الإدارة الذاتية» التي تسيطر عليها ميليشيات قوات سورية- الديمقراطية».
بدوره، بين ما يسمى «عضو مكتب منبج الإعلامي» حامد العلي، أن عشرات المدارس في مدينة منبج وريفها تتبع لمديرية التربية في حلب، وبقية المدارس تسيطر عليها ميليشيات «قسد».
ولفت إلى أن «الإدارة الذاتية»، عمدت إلى تغييب اللغة العربية في التدريس منذ وقت طويل بمنبج، وفرضت تدريس مادة «البيولوجيا»، وتحاول تمرير مناهجها وإفساد الطلاب.
وفي وقت سابق أمس أقرّت «الإدارة الذاتية»، اعتماد المناهج الخاصة بها في مدارس مدينة منبج.
وبرّرت ما تسمى «لجنة التربية والتعليم» في منبج وريفها والتابعة لـ«الإدارة الذاتية»، قرارها بـ«كسر» ما سمته «نمطية التدريس» المتمثلة في الحفظ والاستذكار.
وزعمت كوثر دكو من ما يسمى «الرئاسة المشتركة لهيئة التربية والتعليم» التابعة لـ«الإدارة الذاتية»، أن تدريس هذه المناهج خطوة جديدة في توحيد مناهج «الإدارة الذاتية»، وقالت: «هذه الخطوة ستوحّد النظام التعليمي والعمل الإداري التربوي على مستوى شمال وشرق سورية».
ولم يحدّد القرار الوقت الذي سيتم اعتماد مناهج «الإدارة الذاتية» فيه ضمن مدارس المدينة وريفها، ويرجّح اعتماده في بداية العام الدراسي المقبل 2022-2023، وفق المصادر.
ويقدر عدد المدارس في منطقة منبج بنحو 190 مدرسة، وقد سيطرت ميليشيات «قسد» عليها عام 2016, وبعد سيطرة تلك «الإدارة» المدعومة من الاحتلال الأميركي، منذ عدة سنوات على مناطق شاسعة في شمال وشمال شرق البلاد، مستغلة الحرب الإرهابية التي تشن على سورية، قامت بالاستيلاء على عدد كبير من المدارس التي تدرّس مناهج وزارة التربية في الحكومة السورية الشرعية، وتحويلها إلى قواعد لميليشياتها، كما أغلقت عدداً كبيراً من المدارس.
وفرضت تلك «الإدارة» منذ العام 2015، مناهج باللغة الكردية في مدارس التعليم الأساسي والثانوية العامة، وأجبرت الأهالي على إرسال أولادهم إليها، على الرغم من عدم وجود اعتراف دولي بما تمنحه من شهادات، وذلك وسط رفض كبير من أهالي وسكان تلك المناطق، والذين يفضلون مناهج الدولة السورية المعترف بها عالمياً.
وفي الثامن عشر من أيلول الماضي خرج عشرات الطلاب في مدينة عين العرب شرق حلب، بتظاهرة طالبوا خلالها ميليشيات « قسد»، بالسماح بافتتاح دورات خاصة لمناهج التعليم المعتمدة من قبل الحكومة السورية، على حين فرقت الميليشيات بالقوة التظاهرة واعتقلت عدداً من الطلاب.
عدد القراءات : 4025
التصويت
هل يسعى الغرب لفرض حرب في أوكرانيا ؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3567
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022