الأخبار |
وفد وزاري لبناني خلال لقائه الرئيس الأسد: مستعدون لفتح المطارات والموانئ لاستقبال المساعدات التي ترد إلى سورية  مساعدات صينية طارئة إلى سورية  بعد خطاب بايدن... الصين تؤكد أنها «ستدافع بحزم» عن مصالحها  الرئيس الجزائري يستدعي سفير بلاده لدى فرنسا بشكل فوري للتشاور  نداء عاجل من شيخ الأزهر لإنقاذ سورية وتركيا  العالم يهتز.. عشرات الهزات الأرضية في يوم واحد  الأمم المتحدة تمهّد لاتفاق جديد في اليمن  الدمشقيون يهبّون لـ«الفزعة»: كلّنا «قلب واحد»  رئيس «أطلسي» للتشيك: كارِهو الصين يزدادون واحداً  300 ألف بئر معظمها مخالف.. “صحوة” حكومية لمعالجة وضع الآبار العشوائية ومهلة شهرين للترخيص  رسائل تضامن ودعم لسورية من قادة دول عربية وأجنبية  مخلوف يوضح أولويات خطة الإغاثة وآليات توزيع المساعدات  طائراتان إماراتية وهندية تصلان إلى مطار دمشق محملتان بالمساعدات لمتضرري الزلزال  ارتفاع عدد ضحايا الزلزال في البلاد إلى 1622 وفاة و3649 مصاباً … سفارات سورية تدعو للتبرع للتخفيف من معاناة المتضررين  من يملك العلم يحكم العالم.. بقلم: هديل محي الدين علي  النادي الدولي للإعلام الرياضي يتضامن مع سورية بعد كارثة الزلزال     

أخبار سورية

2022-11-29 03:32:29  |  الأرشيف

الغنوشي أمام القضاء مجدداً للتحقيق معه بإرسال إرهابيين إلى سورية

مثل رئيس حركة «النهضة» الإخوانية في تونس راشد الغنوشي مجدداً أمس أمام السلطات المختصة بمكافحة الإرهاب، لمواصلة استجوابه في قضية إرساله إرهابيين من بلاده للقتال في سورية.
 
ونقل موقع إذاعة «مونت كارلو» الفرنسية، عن محامي الدفاع عن الغنوشي المدعو «المختار الجماعي» قوله: «مثل رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي مجدداً الإثنين 28 تشرين الثاني عام 2022 أمام قاضي التحقيق المتخصص بقضايا الإرهاب لاستجوابه في قضية تتعلق بتهمة «تسفير جهاديين» من تونس إلى سورية والعراق». وقال محامي الدفاع: إن «الغنوشي وصل إلى وحدة التحقيق بالعاصمة تونس».
 
ويواجه الغنوشي اتهامات بوجود دور له ولـــ«حركة النهضة» في تسفير آلاف التونسيين لسورية والعراق للانضمام إلى التنظيمات الإرهابية والقتال معها.
 
والتحقيقات مع الغنوشي في هذا الملف الذي يحظى باهتمام الرأي العام في تونس، بدأت منذ أيلول الماضي، حيث قرر القضاء إبقاءه في حالة إطلاق سراح وعلى ذمة الأبحاث وتأجيل الاستماع إليه إلى يوم أمس.
 
وفي 18 أيلول الماضي نقلت وكالة «رويترز» عن مسؤولين في الحركة، أن الشرطة التونسية استدعت الغنوشي والقيادي في «النهضة» ورئيس الحكومة السابق علي العريض، لاستجوابهم في الـ19 من الشهر ذاته، بسبب إرسال «مقاتلين» إلى سورية، وهو ما أكده الغنوشي، لكنه ادعى أنه «ليس على علم بالسبب».
 
وحينها أشارت الوكالة إلى أن التحقيق معهما يتمحور حول قضية «إرسال مقاتلين إلى بؤر التوتر»، بما في ذلك سورية ويجري من قبل «الوحدة الوطنية لجرائم الإرهاب والجرائم المنظمة الماسة بسلامة التراب الوطني»، وذلك لمعرفة أقوالهم فيما يتعلق بقضية «التسفير إلى بؤر التوتر» كما تعرف في الإعلام التونسي.
 
وحركة «النهضة» التي يتزعمها الغنوشي هي إحدى جماعات تنظيم «الإخوان المسلمين» الإرهابي المدعوم من مشيخة قطر والإدارة التركية الحالية التي سهلت عملية تدفق الإرهابيين إلى سورية عبر الحدود ومن بينهم عشرات التونسيين.
 
وسبق، أن زارت وفود شعبية تونسية سورية، وأعربت عن الأسف لتورط عدد من أبنائهم في القتال إلى جانب التنظيمات الإرهابية المدعومة من الخارج.
عدد القراءات : 4262

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل تؤدي الصواريخ الأمريكية وأسلحة الناتو المقدمة لأوكرانيا إلى اندلاع حرب عالمية ثالثة؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3573
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2023