الأخبار |
«مسد» يطالب بالتكاتف لتحرير الأراضي من الاحتلال التركي ويتناسى الاحتلال الأميركي!  وسائل إعلام عراقية: سقوط صاروخين في المنطقة الخضراء وسط بغداد  اتفاقات الغاز المصرية: الأولوية للشركات الأجنبية  أول تعليق من الرئيس الصيني على انتشار فيروس كورونا الجديد  أزمة سياسية في النرويج على خلفية إعادة «داعشية» من سورية  في خطوة غير مسبوقة هل تتجه اللجنة إلى طلب استجوابه وحجب الثقة عنه؟ … «الخدمات» في مجلس الشعب تمهل وزير النقل 24 ساعة لتقديم ملفات لشراء طائرة وتأخر شركة أجنحة الشام عن سداد التزاماتها  مراهقة هندية تمتلك أطول شعر في العالم.. تعرفوا عليها  الجزائر تعلن استعدادها لاستضافة حوار الليبيين  القبض على عدد من الأشخاص يقومون بتصريف العملات الأجنبية وتحويل الأموال دون ترخيص  الاحتلال التركي يكثّف التغيير الديموغرافي في رأس العين.. ويشن حملة اعتقالات في تل أبيض  ليبيا ..برلين من «المؤتمر» إلى «المسار»: تجريب المُجرّب؟  ترامب في طريقه إلى المحكمة  «إعادة إحياء داعش»... تهويل إعلامي أم واقع ميداني؟.. بقلم: حسن زين الدين  «إصلاحات» بوتين أمام البرلمان: تنظيم الخلافة يدخل حيّز التنفيذ  ماكرون في الساحل الأفريقي: ضمور لمستعمرٍ قديم؟  اتصالات بين الاردن والناتو لنشر قوات عسكرية  بعد توقف الصين عن استقبالها... أين ترسل الولايات المتحدة نفاياتها  ثروة مليارديرات العالم تفوق ما يمتلكه 60% من سكان الأرض  تأثيرات أولية مبشّرة للمرسومين «3» و«4» … تحسن الليرة وحالة ترقب.. وتوقعات بانعكاس ذلك على الأسواق  دراسة تهمّ كل الموظفين.. رفع الحدّ الأدنى المعفى من ضريبة الدخل     

أخبار عربية ودولية

2019-12-15 19:52:37  |  الأرشيف

مصادر إعلامية: نشر بنود مذكرة "الاتفاق الأمني" بين أردوغان والسراج

الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ورئيس المجلس الرئاسي في طرابلس فايز السراج
 
 
من الذخيرة إلى الاستخبارات إلى نشر القوات التركية، يمتد الاتفاق الأمني الذي أبرمه الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، مع رئيس حكومة طرابلس الليبية، فائز السراج، بما يعطي أنقرة عمليا مدخلا واسعا للتدخل في الشأن الليبي.
 
وبحسب موقع "برس ترك"، فإن الاتفاق، الذي أبرمه أردوغان والسراج في أواخر نوفمبر الماضي، حمل اسم "مذكرة تفاهم للتعاون الأمني والعسكري بين حكومة جمهورية تركيا وحكومة الوفاق الوطني- دولة ليبيا".
 
وأثارت الاتفاقية التي كانت مرفقة مع أخرى تتعلق بترسيم الحدود البحرية موجة انتقادات حادة في المنطقة والعالم، وذلك لأنه بحسب "اتفاق الصخيرات" لا يمكن لحكومة السراج إبرام اتفاقيات دولية.
 
 
الجوانب العسكرية والأمنية
 
1. دعم إنشاء قوة الاستجابة السريعة، التي من ضمن مسؤولية الأمن والجيش في ليبيا، لنقل الخبرات والدعم التدريبي والاستشاري والتخطيطي والمعدات من الجانب التركي.
 
2. التدريب والتعليم الأمني والعسكري.
 
3. تقديم الخدمات التدريبية والاستشارية تتعلق بالتخطيط العسكري ونقل الخبرات واستخدام نشاطات التعليم والتدريب ونظم الأسلحة والمعدات في مجال نشاطات القوات البرية والبحرية والجوية الموجودة ضمن القوات المسلحة داخل حدود الطرفين وبدعوة من الطرف المستقبل.
 
4. تنفيذ المناورات المشتركة في مجال مكافحة الإرهاب، الهجرة غير الشرعية، أمن الحدود البرية، البحرية، والجوية، مكافحة المخدرات والترهيب، علميات التخلص من الذخائر المتفجرة والألغام، وتبادل المعلومات والخبرات بهذا الشأن.
 
5. توفير التدريب، المعلومات التقنية، الدعم، التطوير، الصيانة، التصليح، الاسترجاع، التخلص، ودعم تقديم المشورة وتحديد الآليات، والمعدات والأسلحة البرية والبحرية والجوية والمباني والعقارات (مراكز التدريب)، بشرط أن يحتفظ المالك بها.
6. المشاركة في التدريبات العسكرية أو المنارات المشتركة.
 
7. الصناعة الخاصة بالأمن والدفاع.
 
الجانب الاستخباري
 
1. تبادل المعلومات الاستخباراتية والتعاون العملياتي.
 
2. تبادل المعلومات والخبرات في مجالات البحث العلمي والتكنولوجي في مجال الدفاع والأمن.
 
3. الاتصالات والإلكترونيات وأنظمة المعلومات والدفاع الإلكتروني.
 
4. عند الطلب يتم إنشاء مكتب مشترك في ليبيا للتعاون في مجالات الأمن والدفاع (بعدد كاف من الخبراء والموظفين).
 
الجانب اللوجستي
 
1. التعاون في مختلف المجالات وتبادل الزيارات بين الطرفين.
 
2. التعاون اللوجستي والمنح والأنظمة اللوجستية.
 
3. الخدمات الطبية والصحية العسكرية.
 
4. تبادل الموظفين الضيوف والمستشارين والوحدات.
 
ويمثل الاتفاق الذي سيسمح لتركيا بمساندة الجيش والشرطة في ليبيا أحدث خطوة تركية في شرق المتوسط تثير التوتر مع اليونان ودول أخرى.
 
ونددت اليونان التي طردت السفير الليبي بسبب اتفاق الحدود البحرية بتنقيب تركي جديد عن الغاز قبالة ساحل جزيرة قبرص المقسمة.
 
وتنص الاتفاقية التي أرسلت إلى النواب الأتراك على أن طرابلس قد تطلب مركبات وعتادا وأسلحة لاستخدامها في العمليات البرية والبحرية والجوية. وتنص أيضا على تبادل جديد لمعلومات المخابرات.
 
والتقى جاويش أوغلو برئيس وزراء حكومة الوفاق الوطني الليبية المعترف بها دوليا فائز السراج في الدوحة أمس السبت وناقش معه التعاون في منطقة شرق المتوسط.
 
 
المصدر: سبوتنيك
عدد القراءات : 65
التصويت
هل سيحل مؤتمر برلين الأزمة في ليبيا
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3507
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020