الأخبار |
إردوغان: استفزازات اليونان لعبة خطرة عليها.. وستدفع الثمن  ارتفاع عدد ضحايا غرق السفينة في بنغلاديش إلى 50  محافظة دمشق لم تبرّ بوعدها.. واقع النقل من سيء إلى أسوأ!!  حماقة حارس تمكن 145 سجينة من الفرار من سجن للنساء في هايتي  استفتاءات الضمّ تكتمل: روسيا «تصحّح» حدودها  الضفة ثكنةً عسكرية: العدو يتحسّب لـ«الانفجار»  واشنطن تستنفر جهودها: بدء العدّ العكْسي لانتهاء الهدنة في اليمن  النظام التركي يحذر «الائتلاف»: إذا كنتم لا تريدون أن تتوقفوا عن اللعب سنتحدث مع غيركم!  ربيع أوروبا «القارس».. بقلم: هديل علي  تأخير في صدور التعرفة الطبية ولا نعلم الأسباب رغم ضرورتها لضبط التعرفات العشوائية  اليابان.. استنفار رسمي عشية تشييع رئيس الوزراء شينزو آبي  داعش تهدد الأهالي الممتنعين عن دفع الإتاوات في مناطق سيطرة «قسد» بريف دير الزور  القضاء يشرف على توثيق حالات الضحايا … تسليم جثامين 45 ضحية لذويها بعد التعرف عليها 30 منهم من الجنسية السورية  "فراتيلي ديتاليا".. ماذا يعني وصول يمين الوسط إلى السلطة في إيطاليا بعد الانتخابات البرلمانية؟  أين السينما العربية اليوم؟  "جيروزاليم بوست" الإسرائيلية تختار زيلينسكي اليهودي "الأكثر نفوذا في العالم"  خطف ملكة جمال مصرية وهتك عرضها!  القدس: مئات المستوطنين يقتحمون الأقصى  13 قتيلاً على الأقل بينهم 7 أطفال بإطلاق النار في مدرسة روسية     

أخبار عربية ودولية

2022-05-14 14:00:07  |  الأرشيف

بايدن لزعماء «آسيان»: باقون في المنطقة لعقود... وهذا عهد جديد في العلاقات

أعلن الرئيس الأميركي، جو بايدن، أمس، أن أول قمة تُعقد في واشنطن مع زعماء رابطة دول جنوب شرق آسيا (آسيان)، تمثّل بداية عهد جديد في العلاقات بين الولايات المتحدة والرابطة التي تضم عشر دول.
وتابع بايدن، في كلمة خلال اليوم الثاني من اجتماع استمر يومين، أنه «سيتم كتابة قدر كبير من تاريخ عالمنا في الخمسين عاماً القادمة في دول آسيان».
وتمثّل هذه القمة أول مرة يجتمع فيها زعماء «آسيان» كمجموعة في واشنطن، وأول اجتماع لهم يستضيفه رئيس أميركي منذ عام 2016.
وتأمل إدارة بايدن أن تكشف أن واشنطن لا تزال تركز على منطقة المحيطَين الهندي والهادي، وعلى التحدّي طويل الأمد مع الصين، بالرغم من الأزمة في أوكرانيا.
وأردف بايدن: «إننا نُطلق عهداً جديداً في العلاقات بين الولايات المتحدة وآسيان».
من جهتها، أبلغت نائبة الرئيس الأميركي، كاملا هاريس، في وقت سابق، زعماء «آسيان» أن الولايات المتحدة ستبقى في المنطقة لأجيال، مشدّدةً على ضرورة الحفاظ على حرية البحار، والتي تزعم واشنطن أن الصين تمسّ بها.
وتابعت: «الولايات المتحدة وآسيان تشتركان في الرؤية إزاء هذه المنطقة، وسنعمل معاً على الحماية من التهديدات للقواعد والأعراف الدولية».
وكان بايدن قد افتتح القمة، الخميس، بعشاء للزعماء في البيت الأبيض، وتعهّدت إدارته بإنفاق 150 مليون دولار للمساعدة في تحسين البنية التحتية، وأمن دول «آسيان»، واستعدادها لمواجهة جائحة «كورونا»، وعلى مشروعات أخرى في «آسيان».
ولكن هذا الإنفاق الأميركي يتضاءل مقارنةً بإنفاق الصين، التي تعهّدت، في تشرين الثاني وحده، بتقديم 1.5 مليار دولار، كمساعدات إنمائية لـ«آسيان»، على مدى ثلاث سنوات، لمكافحة فيروس «كورونا» وتعزيز التعافي الاقتصادي، فيما يقرّ المسؤولون الأميركيون بضرورة أن تعزز واشنطن مساعداتها.
وستشمل الالتزامات الأميركية الجديدة نشر سفينة تابعة لقوات خفر السواحل الأميركية في المنطقة، للمساعدة في مواجهة ما وصفته واشنطن ودول المنطقة بـ«الصيد غير القانوني» الذي تقوم به الصين.
 
عدد القراءات : 4774

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل يسعى الغرب لفرض حرب في أوكرانيا ؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3569
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022