الأخبار |
بين واشنطن وموسكو وبكين.. لقاح كورونا “على خط النزاع”  القطاع الصحّي بمواجهة «كورونا»: تراخٍ وإهمال... فوق الحصار  نحو انكماش بمقدار الثُّلُث: أكبر انهيار اقتصاديّ في تاريخ أميركا  رفضٌ جمهوري - ديموقراطي لاقتراح ترامب تأجيل الانتخابات  روسيا تستعد لحملة تلقيح كبرى  للإيمان ألف باب  مانشستر تستنفر بعد زيادة إصابات كورونا  إجراءات أمريكية ضد شركات البرمجيات الصينية بتهمة التجسس  عيد الأضحى.. حلويات “شم ولا تذوق” وطائرة ورقية بأجنحة متكسرة!  بينها مصر وسورية... الكويت تضع شرطا لاستقبال مواطني الدول "عالية الخطورة الوبائية"  اتّساع الهوّة لا يعني الحرب الأهلية: مبالغات الصراع السياسيّ في إسرائيل  لحظة أمريكية حرجة.. بقلم: مفتاح شعيب  الولايات المتحدة تعول على اتفاق مع روسيا والصين للحد من جميع الأسلحة النووية  الهند تطالب الصين بانسحاب كامل للقوات من لاداخ  أفغانستان.. أكثر من 20 قتيلا وفرار جماعي من سجن إثر هجوم لـ"داعش"  أول حالة وفاة بفيروس (كورونا) لطبيب في مشفى التوليد الجامعي وأمراض النساء في دمشق  باريس تدعو لفرض عقوبات مالية على الدول الأوروبية التي تنتهك حقوق الإنسان  روحاني: واشنطن بعثت برسالة خاطئة عبر محاولتها مضايقة الطائرة الإيرانية  غياب سوري غير مبرر عن اجتماعات المكتب التنفيذي للاتحاد العربي للصحافة الرياضية     

آدم وحواء

2019-08-03 04:03:21  |  الأرشيف

التفكير في العلاقة الحميمة مفيد للدماغ؟

يقال بأن ممارسة المعاشرة الحميمة يعتبر من أهم التمارين، التي تحرق كميات كبيرة من السعرات الحرارية، كما أن هذه الممارسة تحرض الدماغ على إفراز مواد تؤدي إلى الشعور بالراحة النفسية والجسدية، ولكن أحدث الدراسات البريطانية أكدت أن مجرد التفكير في الجنس؛ يعطي دماغ الإنسان فوائد قيّمة جداً، فما هي فوائد التفكير في الجنس؟
 
أولاً- معرفة جسدك يشعرك بالسعادة
إذا كنت تفكرين في أن جسدك جميل، ولا تخجلين منه، فإن ذلك يفيد دماغك، ويجعله أكثر استعداداً لمنحك نشوة قوية خلال ممارسة المعاشرة الحميمة مع زوجك. 
 
ثانياً- مجرد التفكير في الجنس مفيد للدماغ
في عام 2009، اكتشف باحثون بريطانيون أن الناس الذين اعتادوا على التفكير في الجنس؛ يملكون كفاءة عالية في التفكير بشكل عقلاني.
 
ثالثاً- التفكير فيه يجعلك تعيشين أطول
في دراسة نشرت عام 1993، بينت أن الأزواج الذين يمارسون المعاشرة الحميمة بشكل أكبر، ويفكرون في الجنس لمدة أطول؛ يعيشون حياة أطول، كما أفادت الدراسة ذاتها أن المرأة التي تمارس وتفكر في الجنس أكثر؛ تعيش لمدة 8 إلى 9 سنوات أكثر من اللاتي لا يفكرن كثيراً في المعاشرة الحميمة.
 
رابعاً- يخفف الآلام
قالت الدراسة البريطانية التي نحن بصددها، إن هرمون أوكسيتوسينا الذي يفرزه الدماغ أثناء الممارسة الحميمية، والتفكير في الجنس، يعتبر من مسكنات الآلام الطبيعية عند الإنسان، وفي عام 1985، اكتشفت دراسة بريطانية أن المرأة التي تفكر فيه ومن ثم تصل إلى نشوتها؛ تكتسب قوة كبيرة في تحمل الآلام الأخرى في الجسم، كما أن ذلك يعطيها قدرة كبيرة على الصبر.
 
خامساً- يخفف التوتر العصبي
ليس فقط ممارسة الجنس يخفف التوتر العصبي، بل إن مجرد التفكير فيه يمنح ذلك أيضاً، ويشعر براحة نفسية خاصة.
 
سادساً- يطيل الشبوبية
إنه يجدد خلايا الدماغ، وقد ثبت ذلك من الناحية العلمية، كما يقول الباحثون، وهو أن من يفكر في الجنس أكثر يبدو أصغر من عمره بـ10 سنوات.
 
سابعاً- يعزز جهاز المناعة عند الإنسان
في عام 2004، توصل باحثون بريطانيون أيضاً إلى حقيقة أن الأزواج الذين يمارسون المعاشرة الحميمة مرتين في الأسبوع، يكبر عندهم مستوى مادة تسمى «إيمونوغلوبولينا.أ»، الذي يعزز جهاز المناعة، ويجعل الجسم مقاوماً للمرض بشكل أفضل.
 
ثامناً- يساعد على النوم
كما أن المعاشرة الحميمة؛ تساعد على النوم، فإن التفكير في الجنس يساعد على نوم هادئ أيضاً.
عدد القراءات : 6650

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3524
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020