الأخبار |
دفاعاتنا الجوية تتصدى لعدوان إسرائيلي في محيط حماة وتسقط معظم الصواريخ المعادية  ملاحقة دولية... ما الذي تستطيع أن تفعله إيران لترامب بعد خروجه من البيت الأبيض؟  مع ارتفاع الأسعار.. الطب البديل يفتح أبواب الأمل!  سقوط أربعة صواريخ "كاتيوشا" قرب مطار بغداد  ما بعد جريمة «الطيران»: العراق أمام تحدّيات اليوم التالي  بايدن أمام تركة ترامب الثقيلة.. كيف سيتعامل معها؟  زعيم الديمقراطيين بمجلس الشيوخ: محاكمة ترامب في عملية عزله ستبدأ في غضون أسبوع بعد 8 شباط  بينها دبابات “تي 72″… الجيش السوري يحشد قوات مدرعة جنوبا  الأمم المتحدة تحدد موعدا لاختيار حكومة انتقالية في ليبيا  الحلو.. المر.. بقلم: د. ولاء الشحي  ثلاثة مشاهد تنتظر الولايات المتحدة.. بقلم: د. محمد السعيد إدريس  أزمة الوقود تتجدّد: الحصار يفاقم معاناة السوريين  مصدر عسكري: استشهاد عائلة من أب وأم وطفلين وجرح أربعة آخرين جراء العدوان الإسرائيلي الجوي الذي استهدف حماة  البطريرك أفرام الثاني وعدد من رؤساء الكنائس والفعاليات السياسية في العالم يطالبون في رسالة لبايدن بإلغاء الإجراءات القسرية المفروضة على سورية  بايدن والمهمة الصعبة.. كيف سيواجه "جائحة" الانقسام الداخلي؟  زعيم الجمهوريين في الكونغرس يطلب تأجيل مساءلة ترامب  الصحة العالمية: من المبكر جدا التأكد من مصدر فيروس كورونا  التربية: انطلاق الفصل الدراسي الثاني الأحد 24 الشهر الجاري  منظمة حقوقية فرنسا ارتكبت جريمة حرب في مالي!  أميركا: بداية عصر الانكفاء.. بقلم: علي أحمد ملي     

آدم وحواء

2019-12-18 04:08:43  |  الأرشيف

طرق استقبال الزوج من الدوام

يعود الزوج من عمله متعباً ومرهقاً، بعد أن قضى وقته في عمله بين الآلات والأوراق والعمل المرهق. عندما يصل الزوج لبيته يعتبرها بمثابة دخوله للجنة، حيث الراحة النفسية والذهنية، التحرر من جميع المشاكل والتفرغ للتمتع بالحياة، حيث الطعام الجيد والزوجة الجميلة والأولاد.
وبحسب الدكتور مدحت عبدالهادي خبير العلاقات الزوجية، هذا ما يريده الزوج ويتمناه، ورغم ذلك نجد بعض النساء يتفنن في الأخطاء التي تُثير الزوج وتجعله يكره البيت ولا يحب زوجته ولا يطيق جماعها ولا حتى النوم معها.
فإن عدم اهتمام المرأة بالزوج، من حيث تحضير الملابس النظيفة والحمام والنظام و الترتيب يجعل الزوج لا يحب البيت، بل يريد الإقبال على حياة جديدة.
بعض الأفعال المهمة لدى الزوجة
- عدم شعور الرجل أو الزوج بتحكمه في المنزل وأنه القائد دائماً، من الأشياء التي تهزم من روحه وتجعله يعاني من ضيق طول الوقت. هنا يأتي دور المرأة في أن تُشعِر زوجها بأنه هو كل شيء في حياتها، وأنه عصب الأسرة الذي لولاه ما قام للبيت مكان ولا أساس. النظافة الشخصية والاعتناء بملابس الزوج من أهم ما يلاحظه الزوج، فهو دائماً ما يريد ملابسه نظيفة ورائحتها جيدة، كما يعتبر كَي الملابس من أهم العوامل في ذلك الأمر. الرومانسية مطلوبة دائماً، حتى في أصعب الظروف التي يمر بها الزوج، فهي على الأقل تُسهل وتخفف من الأحمال التي يعاني منها وهو في عمله. عدم قيام الزوجة بواجباتها من أكثر الأشياء التي تجعل الزوج يستشيط غضباً، فهو يرى أن زوجته يجب أن تهتم به وتحافظ عليه وعلى بيتها.
- إن كنت ربة منزل أو زوجة عاملة، لكنك تعودين للمنزل قبله، فحاولي أن تهيئي نفسك لاستقباله قبل موعده بساعة بأن تأخذي حماماً فاتراً وترتدي ملابس مريحة لتكوني أكثر هدوءاً عند مجيئه. احرصي على أن استقباله والاهتمام بالتواصل بينكما وأنت ترحبين به.
- التواصل يعني التواصل البصري لأن هذا يزيد من مساحة الود بينكما.
- عوّدي نفسك دائماً وعوّديه معك على أن تستقبلا بعضكما نهاية اليوم بقبلة حميمة حتى لو كانت سريعة، بل إن تودعا بعضكما صباحاً بالطريقة نفسها، واحرصي على تفادي أخطاء تفسد قبلاتك لزوجك، فهذا يغذي الحب بينكما.
- إن كنت زوجة عاملة وتعودين في الوقت نفسه مع زوجك فاحرصي على محادثته هاتفياً في أثناء عودتك من المنزل لتخبريه أنك قادمة أو لتشعريه أنك تريدين الاطمئنان عليه إن كان قد وصل قبلك.
- لا تتفقا على فكرة من منكما سيسخن الطعام، فمثل تلك الأمور أقل من أن تكون محور حديثكما مثلما يفعل معظم الأزواج.
- ادخلي منزلك وبدلي ملابسك ويمكنكما تناول بعض الفاكهة ريثما تعدين الطعام، عودي نفسك على فكرة إعداد بعض الأفكار السهلة للطعام، حتى لا تشعري بضغط الإرهاق يومياً، اطلبي منه مساعدتك بذكاء، كأن تطلبي منه أن يجلس معك في المطبخ لتحكي له عن يومك ثم تطلبي منه أن يقطع السلطة مثلاً أو أن يغسل كذا وكذا، إن كان زوجك يفضل الراحة بعض الوقت قبل أن يتحدث في أي أمر فاتركيه يفعل، حتى لو جلس معك صامتاً فإن تتبادلا الحديث بانتباه أفضل من تبادله دون رغبة.
 
عدد القراءات : 6878


هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل سيشهد العالم في عام 2021 استقراراً وحلاً لكل المشاكل والخلافات الدولية
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3540
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2021