الأخبار |
الخارجية الصينية تتحدث عن "نكتة القرن"  الاستهلاك العالمي للغاز الطبيعي متضرّر بشدّة جرّاء الصراع في أوكرانيا  هبوط أسعار الذهب مع تراجع مخاوف النموّ  دراسة: جفاف غير مسبوق منذ ألف عام في بعض مناطق إسبانيا والبرتغال  استنفار حكومي ألماني لمواجهة «تحدّ تاريخي» في كلفة المعيشة  الاحتلال التركي يواصل التصعيد شمال حلب وفي «خفض التصعيد» … الجيش يعزز جبهات عين العرب.. وروسيا ترفع التحدي في وجه أردوغان بالقامشلي  ختام مشاركتها في ألعاب المتوسط جاء مسكاً.. الرياضة السورية تبصم في وهران بأربع ذهبيات وثلاث فضيات  واشنطن: آخر شيء نريده هو بدء نزاع مع روسيا في سورية  روبي في أزمة.. بعد اتهامها بالسرقة  ما حقيقة أن معظم السوريين يعيشون على الحوالات؟ … ثلث السوريين يعتمدون على الحوالات ومن الصعب الوصول إلى أرقام ونسب دقيقة  مقتل 6 وإصابة 24 في إطلاق نار على استعراض احتفالي في ضواحي شيكاغو الأمريكية  جرائم فردية.. أم ظواهر اجتماعية؟!.. بقلم: عماد الدين حسين  18 قتيلاً خلال اضطرابات شهدتها أوزبكستان في نهاية الأسبوع  صيفية العيد على البحر تصل لأكثر من مليون ليرة في اللاذقية بالليلة!  أمير عبد اللهيان: سنعقد اجتماعا بين إيران وروسيا وتركيا على مستوى وزراء الخارجية في طهران  نيفين كوجا: الجمال الحقيقي أن يكون الأنسان صادقاً مع نفسه  نادي الوحدة بلا إدارة.. المستقبل غامض والصراع كبير  الرئيس الأسد يصدر قانوناً لتحويل المدن الجامعية إلى هيئات عامة لتقديم خدماتها بفاعلية وكفاءة  3 قتلى و3 مصابين حالتهم حرجة جراء إطلاق نار بمركز تسوق في مدينة كوبنهاجن     

آدم وحواء

2021-03-26 04:01:17  |  الأرشيف

كيف نستعيد مشاعر الحب بعد الزواج؟

تشتكي زوجات كثيرات من فتور الحياة الزوجية والشعور بالملل نتيجة إهمال الزوج، وبرود مشاعر الحب بينهما، وغالباً ما نسمع عبارة متكررة وهي (زوجي لم يعد مثل فترة الخطبة) فقد جفت مشاعره التي كانت مثل البركان ولم أعد أشعر بحرارة دفء يديه، فقط أوامر وصراخ وأحياناً تجاهل ونفور، وتتساءل الزوجات، بحسب المستشارة الأسرية والتربوية كاميليا كمال، أين ذهبت مشاعر الحب والود والصفاء، ولماذا أصبح الزوج لا يبالي بمشاعر زوجته ويراها مجرد قطعة أثاث في المنزل؟ 
 
اكتئاب اجتماعي
تشير المستشارة الأسرية كاميليا كمال إلى أن المرأة كائن مرهف الحس والعاطفة والمشاعر تمثل جزءاً كبيراً من تكوينها النفسي، وعندما لا تجد التقدير والاهتمام تصاب بالاكتئاب الاجتماعي وتفقد الرغبة في محاولة التقرب إلى الزوج، خاصة إذا تراكمت هذه المشاعر فينتج عن ذلك تفكير الزوجة في اللجوء إلى الطلاق بعد مرور أعوام من الزاوج، لاسيما والمرأة مثل الزهرة تذبل إذا لم تُسقَ بماء الحب والود والمشاعر الطيبة وكلمات المدح والثناء والتقدير من أفراد عائلتها، خاصة الزوج.
 
أسباب الإهمال 
ترجع المستشارة الأسرية كاميليا أسباب إهمال الزوج لزوجته إلى عدة أسباب منها طول فترة الزواج من دون تجديد مما يضفي عليها حالة من الملل والروتين، لاسيما أن التجديد، مثل اصطحاب الزوج زوجته على فترات متقاربة للتنزه معاً، من الأمور المهمة فضلاً عن المشاركة في القراءة أو المشاركة في أحد الأنشطة المشتركة وفتح باب الحوار باستمرار للقضاء على الروتين والملل، أيضاً انشغال الزوج بالعمل والجري وراء لقمة العيش، وقد تكون الزوجة هي السبب في بعض الأحيان عندما تكون كثيرة الشكوى، أو سليطة اللسان، دائمة الصراخ في المنزل بحجة تربية الأبناء والقيام بمهام المنزل.
وتتابع: في كثير من الأحيان قد يكون سبب إهمال الزوج زوجته نتيجة طبيعية لعدم قدرة الزوج على التعبير عن مشاعره بسبب البيئة التي تربى ونشأ فيها، خاصة إذا كان قد شاهد إهمال والدته لوالده أو العكس في طفولته، وقد يعتقد الزوج أيضاً أنه عندما لا يتحدث عن سلبيات زوجته والاكتفاء بالصمت يعتبر نوعاً من أنواع التعبير عن الحب، لكنه على العكس من ذلك إذا صارحها ببعض الأمور التي تزعجه بطريقة لطيفة قد تتغير للأفضل، وهكذا يفتح الباب لتبادل مشاعر الود والحب بينهما.
 
طريقة التعامل 
تنصح المستشارة الأسرية كاميليا الزوجة التي تشتكي من سوء معاملة زوجها وإهماله لمشاعرها بأن تبدأ هي وتعبر عما بداخلها واحتياجاتها وعدم كبت مشاعرها حتى لا تتراكم تلك المشاعر السلبية تجاه الزوج لتصل إلى حد الانفجار والانفصال، أيضاً تقبل ما يبوح به الزوج عند المصارحة في حال كانت الزوجة هي المخطئة، والاتفاق مع الزوج على تغافل ما حدث في الماضي والبدء من جديد، ولا بأس من الحديث عن الذكريات الجميلة من وقت لآخر لأن ذلك من الأمور التي تقضي على الروتين وتدخل البهجة والسعادة في النفس.
عدد القراءات : 4432

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل يسعى الغرب لفرض حرب في أوكرانيا ؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3564
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022