الأخبار |
قصص قصيرة  60 عاماً من «الحكمة النووية».. بقلم: د. أيمن سمير  بمشاركة الأمانة السورية للتنمية وفعاليات أهلية واقتصادية.. فتح طريق عام داريا المعضمية  انحسار الاحتجاجات الإيرانية: الغرب يشدّد عقوباته  الاحتلال التركي يشعل خطوط التماس في حلب والرقة والحسكة.. ومقتل جنديين له  الوجبات السريعة.. تهديد مباشر للصحة واستنزاف للجيوب وزيادة في معدلات البدانة  د.منال بزادوغ: الإعلام الرياضي العربي يفتقد للتخطيط وإن وجد فهو آني  مرتزقة أردوغان يعشيون حالة من «البذخ» و«الترف» والأهالي غارقون في الفقر  رواتب موظّفي اليمن: قصّةُ «ابتزاز» متقادم  إسرائيل تُسلّح الخليج: نحن مظلّتكم  بعد «الطمأنة»... غروسي يتوجّه إلى كييف وموسكو هذا الأسبوع  ماذا بعد تحذيرات «الأطلسي» حول «النووي الروسي»؟  اشتباك متنقّل على امتداد الضفة: لا أمان للمستوطنين  مجلس الأمن القومي الياباني يعقد اجتماعا طارئا بعد إطلاق كوريا الشمالية صاروخا حلق فوق اليابان  بريطانيا: سنواصل مساعدة أوكرانيا حتى "انتصارها"  خسارة الكوادر الطبية.. والتعويض بالخريجين الجدد  انقطاع التيار الكهربائي في بنغلادش... والسبب «قيد التحقيق»     

آدم وحواء

2021-04-22 00:32:44  |  الأرشيف

كيف تتعلمين فن التجاهل

يجب أن تكوني على دراية بفن التجاهل والتدرب عليه، ففي مجرى حياتك اليومية، قد تواجهين كلمات مخزية ومعيبة، ومواقف حرجة لا يمكنك إلا تجاهلها، قد يجد بعض الناس أن شخصيتهم تصالحية، والتجاهل هو ضعف؛ بل ويزدهر في التصيد في الأخطاء والتحقيق في الآخرين.. يعتبر البعض الجهل مرادفاً للقوة، ويستخدمه بطريقة جيدة لتقليل الأخطاء، أو لإغراء الآخر لمعرفة ما لديه. والتجاهل، إذا جاء من نفس الرقي، ونفس الثقة والطمأنينة، وكان مصدر قناعة؛ فإنه يدعو إلى التقارب بين الناس وإزالة الكثير من الفروق بينهم والقليل من أتقن هذا الفن. «سيدتي» توضح أن التجاهل شيء نعرفه جميعاً، ولكن نادراً ما نتبعه؛ لذلك سنخبرك أدناه كيفية إتقانه؛ وفقاً لـindiatimes:
كيفية إتقان فن التجاهل
فن التجاهل
تجاهلي مخاوفك
عليك أن تتجاهلي أي شيء يجعلك تشعرين بعدم اليقين.. عليك أن تتجاهلي الصوت بداخلك الذي يخبرك باستمرار أن تستسلمي.. نحن بحاجة إلى تدريب عقولنا للبحث دائماً عن الإيجابيات في كل موقف.. نحن بحاجة إلى تطوير حالة ذهنية يمكنها تحويل الجحيم إلى جنة. علينا أن نتجاهل مخاوفنا إلى الحد الذي يتوقفون فيه عن تحديد سلوكنا.
تجاهلي الدراما
تجاهلي الأشخاص الذين يأتون إليك من أجل النميمة فقط.. تجاهلي الأشخاص الذين يعطونك فقط أشياء سلبية عن الآخرين.. تجاهلي أي شيء يبدو خطأ ويجعلك تشعرين بأنك عديمة القيمة، بتجاهل كل هذا، ستفتحين مساحة للأشياء التي تحبينها والأشياء التي تجعلك تشعرين بالرضا، وتقربك خطوة واحدة من عيش حياة سلمية.
تجاهلي الدراما والكراهية
تجاهلي الكراهية
توقفي عن منح من يكرهونك القوة بالسماح لهم بالدخول في رأسك.. تجاهلي أولئك الذين يكرهونك، ولكن إذا سنحت لك فرصة لإظهار اللطف معهم؛ فلا تتخلي عن هذه الفرصة.. من خلال كونك لطيفةً مع من يكرهونك؛ فأنت لا تتعاملين بلطف معهم فحسب؛ بل إنك تتعاملين بلطف مع نفسك من نواحٍ كثيرة.
تجاهلي النقاد
علينا أن نتجاهل النصائح أو الآراء أو الحجج السامة التي قد يطعمنا بها بعض الناس، نحتاج إلى التوقف عن الاستماع إلى كيف لم تعمل الأشياء معهم أو كيف فعلوا ذلك.. ببساطة لأن تجربتنا لن تتغير أبداً؛ فلماذا نتخلى عن طموحاتنا والأشياء التي نحبها لأنها لا تنجح مع شخص آخر؟ تجاهلي اقتراحاتهم وافعلي ما هو صحيح.
تجاهلي الألم
ابدأي في تجاهل الأشخاص أو نشاط معين لديه القدرة على التسبب لك حتى في أقل قدر من الألم، لا يستحق ذلك أبداً.. تجاهلي الأشياء التي تسلب راحة بالك.
 
عدد القراءات : 4757

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل يسعى الغرب لفرض حرب في أوكرانيا ؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3569
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022