الأخبار |
البيت الأبيض يكشف موعد إعلان ترامب عن مرشحه للمنصب الشاغر في المحكمة العليا  مقاتلتان روسيتان تعترضان قاذفتين أمريكيتين فوق البحر الأسود  “إعادة تشكيل المنطقة”.. ماكرون يريد أن يكون “قوة عظمى” في الشرق الأوسط، لكن محاولاته مرشحة للفشل  مصر... مقتل ضابطين وشرطي و4 محكوم عليهم بالإعدام في سجن طرة  الأمين العام للناتو يعلن عن "تقدم جيد" في المحادثات العسكرية بين تركيا واليونان  “وثيقتان من صفحةٍ واحدة واحتفاء مبالغ فيه”.. بلومبيرغ: صفقة التطبيع الإماراتية البحرينية مع إسرائيل تجاهلت الكثير من التفاصيل  إدارة النقص..؟!.. بقلم: سامر يحيى  طبول الحرب تُقرع في ادلب  حادثة صادمة.. الشرطة الأمريكية تطلق 11 رصاصة على صبي متوحد!  إخماد حريق في المخبز الآلي بالمزة فيلات غربية ولا إصابات بين العمال-فيديو  البرهان بحث في الإمارات مع الأمريكيين شطب السودان من القائمة السوداء والسلام العربي الإسرائيلي  بعد افتتاحها أول مطعم يهوديّ.. أبوظبي تبيح شراء المشروبات الكحوليّة  غانتس: تفوق إسرائيل العسكري أمر حيوي لأمن المنطقة وواشنطن ملتزمة بحمايته  الطوابير أمام الأفران أيضاً: أزمة الخبز تتصاعد  "طائر" يجبر طائرة نائب ترامب على العودة لمطار بنيو هامبشاير  «تحوُّل كبير كبير»: ترامب يخسر مكانته لدى الناخبين البيض     

شعوب وعادات

2019-04-11 05:08:57  |  الأرشيف

شابة تدخل سن اليأس في عامها الـ 20.. وهذا ما فعلته لتحقيق حلم الأمومة!

تفاصيل إنسانية مؤثرة انطوت عليها قصة شابة بريطانية 30 عامًا، دخلت سن اليأس في الـ 20 من عمرها، وهي تطلق الآن حملة على إحدى منصات التمويل الجماعي، لتجميع مبلغ مالي يعينها على تحقيق حلم الأمومة، عبر الخضوع لعملية تلقيح اصطناعي.
وكانت تلك الشابة، وتدعى جايد بيرنز، تعرضت لصدمة عمرها لدى اكتشافها قبل 10 سنوات أنها لن تحمل بشكل طبيعي، نتيجة إصابتها بفشل المبايض المبكر (POF)، أو ما يعرف أيضًا بـ (قصور المبيض الأولي)، وذلك بعد 6 أشهر من التحاقها بالجامعة.
وقد تعرضت جايد من وقتها للإجهاض مرتين بعد حملها عبر التبرع لها ببويضات، فضلاً عن أنها لم تعد مؤهلة للخضوع لمزيد من عمليات التلقيح الاصطناعي، والتي تقدمها هيئة الخدمات الصحية الوطنية في المنطقة التي تعيش بها.
ولفتت بهذا الخصوص صحيفة ذا صن، إلى أنه وفي محاولة أخيرة من جانب جايد وزوجها، جون بيرنز 30 عامًا، أطلقا حملة لتجميع 9000 جنيه استرليني بهدف تكرار عملية التلقيح الاصطناعي.
وعلَّقت جايد من مقاطعة إسكس، على ذلك بقولها: "أشعر أن هذه هي فرصتنا الأخيرة، وكنت أقول دومًا إني سأحاول 3 مرات وسأتوقف بعد ذلك.
أفكر في الشكل الذي سيكون عليه طفلي، والاسم الذي سنطلقه عليه، والمدرسة التي سيذهب إليها واللون الذي سنزين به غرفته، لا يمكنني تخيل حياتنا دون أطفال، فهذا بالفعل ليس خيارًا".

 

عدد القراءات : 8149

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3532
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020