الأخبار |
60 عاماً من «الحكمة النووية».. بقلم: د. أيمن سمير  بمشاركة الأمانة السورية للتنمية وفعاليات أهلية واقتصادية.. فتح طريق عام داريا المعضمية  انحسار الاحتجاجات الإيرانية: الغرب يشدّد عقوباته  الاحتلال التركي يشعل خطوط التماس في حلب والرقة والحسكة.. ومقتل جنديين له  الوجبات السريعة.. تهديد مباشر للصحة واستنزاف للجيوب وزيادة في معدلات البدانة  د.منال بزادوغ: الإعلام الرياضي العربي يفتقد للتخطيط وإن وجد فهو آني  قصص قصيرة  مرتزقة أردوغان يعشيون حالة من «البذخ» و«الترف» والأهالي غارقون في الفقر  رواتب موظّفي اليمن: قصّةُ «ابتزاز» متقادم  إسرائيل تُسلّح الخليج: نحن مظلّتكم  بعد «الطمأنة»... غروسي يتوجّه إلى كييف وموسكو هذا الأسبوع  ماذا بعد تحذيرات «الأطلسي» حول «النووي الروسي»؟  اشتباك متنقّل على امتداد الضفة: لا أمان للمستوطنين  مجلس الأمن القومي الياباني يعقد اجتماعا طارئا بعد إطلاق كوريا الشمالية صاروخا حلق فوق اليابان  قلوبهم مع كييف وسيوفهم على رقبة زيلنسكي.. بقلم: هديل علي  حملة على الأراكيل منذ الأسبوع القادم … 10 آلاف محل ومطعم بدمشق فقط خمسة خالفت بتقديم الخضراوات الورقية  بريطانيا: سنواصل مساعدة أوكرانيا حتى "انتصارها"  خسارة الكوادر الطبية.. والتعويض بالخريجين الجدد  التنظيم سيسلم مخيمات شمال إدلب لمسلحي «الأوزبك»! … روسيا تقبض على أشخاص أرسلوا أموالاً لـ«النصرة» في سورية  انقطاع التيار الكهربائي في بنغلادش... والسبب «قيد التحقيق»     

شعوب وعادات

2019-04-16 02:54:05  |  الأرشيف

الكاميرات تنهي حقبة المرايا على السيارات

يقود مهندسو التطوير في الشركات المصنِّعة للسيارات ثورة تكنولوجية جديدة توفّر سبلاً مختلفة من الراحة لجميع السائقين وتزيد من عوامل السلامة أثناء القيادة.
تعتزم العديد من الشركات المصنِّعة للسيارات تقديم سيارات تعتمد على الكاميرات بدل المرايا الخارجية الكلاسيكية، حيث تقدّم تلك الكاميرات رؤية خلفية وجانبية أشمل وأفضل، وتساعد السيارة على مقاومة الهواء، ما ينعكس إيجاباً على إستهلاك الوقود، وبالتالي على الإنبعاثات الضارة للبيئة، ويمنح المزيد من المسافة للسيارات الكهربائية ويسهّل على المهندسين الكثير من العناء اثناء تصميم السيارة.
 
واستفادت هذه التقنية من التطوّر الحاصل في مجال نقل الصورة وتطوّر الشاشات، الذي أدّى أيضاً إلى إنخفاض كلفة إنتاج الكاميرات والشاشات على حدّ سواء.
 
فوائد متعددة
 
تعمل الكاميرات بدلاً من المرايا الجانبية على نقل الصورة الخارجية من جوانب السيارة إلى السائق عبر شاشات تم تثبيتها على الجانب الداخلي لبابي السيارة الأماميّين.
 
وتوفر هذه الكاميرات صوراً حية عالية الدقة تعكس ما يجري حول السيارة بزاوية عريضة لا يمكن للمرايا التقليدية تغطيتها.
 
كذلك، تمنح الكاميرات التحكم الكامل للسائق والرؤية بزوايا متنوعة من خلال لمس الشاشة للحصول على التعديلات المناسبة للظروف المختلفة كالقيادة على المنحدرات أو الجسور.
 
من جهة ثانية، لا يقتصر إستخدام الكاميرات على زيادة جاذبية التصميم والحدّ من مقاومة الهواء فحسب، بل تسهم أيضاً في زيادة راحة القيادة ورفع درجة السلامة. فهي تقدم مناظر خاصة لكل من الطريق والإنعطاف والمناورة، علاوة على أنها تمكن سائق السيارة من إجراء تكبير أو تصغير الصورة بحسب الحاجة والضرورة.
 
ويقول الخبراء، إن هذه التقنية الجديدة من شأنها السماح بالرؤية من خلال زاوية عريضة ستجعل من معضلة النقاط العمياء مشكلة أصبحت من الماضي، وستوفر للسائق إمكانية متابعة المشاهد الخلفية وهو في وضعية القيادة الطبيعية.
 
في السياق عينه، ستسمح تقنية إستخدام الكاميرات بدل المرايا في السيارة بالرؤية الخلفية حتى في ظل امتلاء حيز الأمتعة أو عند حجب الرؤية الخلفية من الركاب، أو عند إنعدام الرؤية بسبب تراكم البخار على الزجاج أو اثناء تساقط المطر.
 
على صعيد السلامة، توفر الكاميرات الجانبية نسبة أعلى من الأمان مقارنة بالمرايا التقليدية. ويعود السبب في ذلك أنّ الكاميرات على عكس المرايا، لا تحتوى على مساحات زجاجية. وذلك يعني أنه أثناء الحوادث لن تتطاير قطع من الزجاج وتصطدم بالسائق والركاب. 
عدد القراءات : 10242

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
هل يسعى الغرب لفرض حرب في أوكرانيا ؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3569
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2022