الأخبار |
بومبيو يحشد أوروبياً: لِنتّحدْ بوجه «القرن الصيني»!  ليلة صفراء .. بقلم: صفوان الهندي  حرب التكنولوجيا.. بقلم: د.يوسف الشريف  كلمة مرتقبة بعد ظهر اليوم للسيد الرئيس بشار الأسد أمام أعضاء مجلس الشعب للدور التشريعي الثالث  الصحة: اعتباراً من الغد إجراء المسحات الخاصة بفيروس كورونا للراغبين بالسفر في مدينة الجلاء بدمشق  الحلول لا تأتي على طبق من ذهب وإنما بالبحث العلمي الجاد  غارات جوية وقصف مدفعي إسرائيلي على قطاع غزة  روسيا: سنبدأ بإنتاج لقاح كورونا في غضون أسبوعين والمنافسة وراء المواقف الأجنبية المتشككة  اللوبيات الاقتصادية في سورية: أثرياء الحرب يعزّزون سطوتهم  أنقرة تتهم تتهم أثينا بإغلاق مدارس الأقلية التركية في منطقة تراقيا الغربية  تمديد حظر الأسلحة على طهران.. بين النجاح والفشل  مروى وشير: وجود المرأة في الإعلام الرياضي بات كالملح في الطعام  إصابات فيروس كورونا حول العالم تتجاوز 20 مليونا  يارا عاصي: لإعلام.. مهنة من لا مهنة له والشكل والواسطة أهم من المضمون..!  ترامب: الخطر الأكبر على انتخاباتنا يأتي من الديمقراطيين وليس من روسيا  صحيفة: ترامب قد يحظر على مواطنيه العودة إلى البلاد  الصحة العالمية: نبحث مع الجانب الروسي فاعلية وآلية اعتماد اللقاح الروسي المكتشف ضد فيروس كورونا  قوّة المعرفة.. بقلم: سامر يحيى  ميليشيا (قسد) المدعومة أمريكياً تختطف 9 مدنيين من بلدة سويدان جزيرة بريف دير الزور  بوتين يعلن تسجيل أول لقاح ضد فيروس كورونا في العالم     

شعوب وعادات

2019-06-30 06:06:10  |  الأرشيف

لماذا التاكسي باللون الأصفر وشاحنات الحرائق بالأحمر؟ إليك أسباب اختيار ألوان المواصلات

لو رأينا طائرة خضراء أو شاحنة إطفاء صفراء أو إشارات مرور زهرية اللون، نستغرب! فما أسباب ألوان المواصلات هذه دوناً عن غيرها؟
 
لا نتخيل أن تكون الطائرة إلا بيضاء، ومثلها إشارات المرور بألوانها الثلاثة المعروفة.
 
فما أسباب ألوان المواصلات اليومية؟
 
لون التاكسي الأصفر
 
يُعتبر اللون الأصفر هو اللون الفعلي لسيارات الأجرة، على الرغم من إمكانية ظهورها بألوان مختلفة وفقاً للوائح المحلية لكل مدينة.
 
يرجع سبب انتشار هذا اللون بين سيارات الأجرة إلى رجل مبيعات السيارات الأمريكي جون هيرتز، الذي طور شركة Yellow Cab Company لسيارات الأجرة في شيكاغو عام 1907.
 
موَّل هيرتز الأبحاث لتحديد اللون الأكثر وضوحاً لسيارات الأجرة، واكتشف أن اللون الأصفر هو اللون المناسب والأكثر وضوحاً لسيارات الأجرة.
 
بدأت سيارة الأجرة الصفراء في الانتشار، وسرعان ما استعانت شركات سيارات الأجرة الأخرى باستراتيجية هيرتز، وبدأت في اعتماد الطلاء الأصفر.
 
أصبح اللون شائعاً، لدرجة أن ولايات مثل نيويورك عدلت قوانينها، لتلزم جميع سيارات الأجرة باللون الأصفر.
 
وأفادت دراسة جديدة صادرة عن الأكاديمية الوطنية للعلوم في الولايات المتحدة، بأن اللون الأصفر لسيارات الأجرة له علاقة بمعايير الأمان.
 
إذ تبين أن التاكسي الأصفر أقل تعرضاً للاصطدام من الخلف بنسبة 5% مقارنة بسيارات التاكسي ذات اللون الأزرق خلال النهار.
 
كما تبين أن تعرض التاكسي الأصفر للتصادم من الخلف يقل بنسبة 19% عن نظيره الآخر بعد غروب الشمس، وذلك بسبب سهولة رؤية وملاحظة اللون الأصفر تحت أضواء أعمدة الإنارة الممتدة على الطرق.
شاحنات الإطفاء حمراء.. لماذا؟
 
السبب في أن شاحنات الإطفاء كانت حمراء اللون غير واضح، والتفسيرات متناقضة.
 
النظرية الأولى تشير إلى أنها كانت تستخدم سابقاً من قِبل إدارات مكافحة الحرائق، التي تتكون من متطوعين يعملون من دون أجر وليس لديهم كثير من الأموال؛ وهو ما دفعهم إلى طلاء عربات الإطفاء باللون الأحمر، الذي كان أرخص لون طلاء في ذاك الوقت.
 
وتزعم نظرية ثانية متناقضة أنه في الفترة نفسها عندما كانت إدارات مكافحة الحرائق تتألف من المتطوعين من دون أجر، كانت هناك منافسة قوية بين كتائب المتطوعين في البلدات المجاورة.
 
اقرا أيضا: «من هارون الرشيد إلى نقفور كلب الروم»: ماذا تعرف عن الإمبراطور البيزنطي الذي هزمه العباسيون مرتين ؟
 
لذلك كانوا يستخدمون اللون الأحمر في الطلاء من أجل التفاخر، لأنه كان لون طلاء ثميناً.
 
وتزعم النظرية الثالثة أن سيارات الإطفاء المبكرة كانت حمراء، لأن رجال الإطفاء أرادوا أن تكون سياراتهم مرئية وبارزة بين كل السيارات الأخرى على الطريق.
 
لذا اختار رجال الإطفاء اللون الأحمر، الذي كان بارزاً وفريداً، في الوقت الذي كانت فيه معظم السيارات سوداء.
 
ومع ذلك، فإن هذه النظرية موضع خلاف، لأن الألوان مثل الأصفر والأخضر تُقدِّم رؤية أفضل من اللون الأحمر.
 
لماذا ألوان إشارات المرور أحمر وأخضر وأصفر؟
 
في أوائل القرن التاسع عشر، تم اختراع إشارة المرور لتنظيم حركة السكك الحديدية والقطارات.
 
في ذلك الوقت، كان هناك لونين فقط لإشارة المرور: الأحمر للتوقف والأبيض للذهاب. في وقت لاحق تم إضافة ضوء أخضر يعني ضرورة توخي الحذر.
 
سرعان ما ثبت أن الضوء الأبيض يمثل مشكلة، لأن سائقي القطارات غالباً ما أخطأوا في تمييزه بشكل دقيق، وقد يخلطون بينه وبين ضوء لنجم بعيد أو ضوء آخر.
 
وفي عام 1914 وقعت حادثة تسببت في سقوط العدسة الحمراء من حامل الإشارات الضوئية، وتركت اللون الأبيض خلفها؛ وهو ما تسبب في عدم تمييز السائقين الإشارات بشكل دقيق، وانتهى الأمر باصطدام قطارين أحدهما باﻵخر.
 
لاحظت شركات القطارات هذا الأمر، واستبدلت الضوء الأبيض بالضوء الأخضر.
 
لذلك كان اللون الأحمر للتوقف والأخضر للذهاب، في حين تم اختيار اللون الأصفر للانتباه وتوخي الحذر، لأنه لون مميز ومختلف عن اللونين الآخرين.
 
لماذا الطائرات بيضاء اللون؟
 
هناك عدة أسباب لاختيار اللون الأبيض للطائرات:
 
السبب الأول أنه متوافر دائماً، كما أن إضافة ألوان أخرى تعني إضافة مزيد من الوزن، وهو ما يؤدي إلى زيادة استهلاك الوقود.
 
ثانيا: يوفر الطلاء الأبيض أيضاً المال، لأنه لا يحتاج كثيراً من الصيانة مثل الألوان الأخرى.
 
ثالثاً: يعكس اللون الأبيض أشعة الشمس خارج الطائرة، عكس الألوان الغامقة التي تمتص الحرارة وتجعل الجزء الداخلي للطائرة أكثر سخونة.
 
في الوقت نفسه، يقلل اللون الأبيض من الخطر الناتج عن الإشعاع ويحمي أجزاء الطائرة المهمة مثل مخروط الأنف، الذي يحتوي على الرادار في كثير من الأحيان.
 
رابعاً: تسمح وظيفة الطلاء الأبيض لطواقم الصيانة باكتشاف التشققات والخدوش والتسربات بسهولة.
 
خامساً: يقلل من احتمال اصطدام الطيور، لأنها تستطيع رؤية الأبيض بشكل أفضل.
 
أخيراً: من السهل رؤية أجزاء الطائرة البيضاء على الأرض أو المحيط في حال تحطمها.
عدد القراءات : 6460

هل ترغب في التعليق على الموضوع ؟
الاسم الكامل : *
المدينة :
عنوان التعليق : *
التعليق : *

اكتب الرقم : *
 

 
 
التصويت
كيف يتعاطى الإعلام الأميركي والغربي مع فيروس كورونا؟
 
تصفح مجلة الأزمنة كاملة
عدد القراءات: 3524
العدد: 486
2018-08-06
 
Powered by SyrianMonster Web Service Provider - all rights reserved 2020